You are here

gaza

News from Egyptian Rafah, by Ahdaf Soueif

Outside the general Hospital in Egyptian Rafah a city of tents has sprung up. I counted 200. But the soldiers there told me they have many more and can set them up immediately. They said the beds and furnishings for all the camps are ready. I was also told that other camps are being set up, in el-Arish and other locations. I was told these camps were being set up for "the Palestinian refugees." Where will they come from? From Gaza. When? When they open the border. Officers then arrived and insisted that we leave immediately. Any information we wanted we could get from the headquarters of the Second Army in Ismailia. A soldier added that some TV stations had been here already – but they were with the Army.

نداء لمتطوعين للمساعدة في تجهيز قوافل غذائية لغزة

تقوم مجموعة من المصريين و الفلسطينيين المستقلين بنتظيم إرسال مساعدات أساسية لشعب غزة الصامد بشكل منظم و مستمر. و قد بدأت هذه المجموعة بالتنظيم بهدف إرسال 12 حافلة تتضمن سلال غذائية و بطانيات و حفاضات أطفال و طباخات كيروسين. المرحلة الأولى تتضمن إرسال أول دفعة من الحافلات يوم الإثنين الموافق 12 يناير/كانون الثاني.

ستقوم مجموعة المتطوعين بتقسيم المواد الغذائية و تحضيرها للتغليف و التحميل بدئاُ من يوم الأحد الساعة الثانية بعد الظهر و حتى يوم الإثنين مساءُ في 1 على مدار الساعة في شارع ترعة المنصورية، متفرع من شارع الهرم و ندعو كل من هو مهتم بالحضور و المساعدة في ذلك.

اشمعنى غزة

كالعادة تصدمني قدرتنا على الجدل العبثي من زوايا عجيبة في قضايا أنا كنت شايفها واضحة تماما. و كالعادة ترعبني شوفينية دفينة في مجتمعنا ممزوجة باستعداد غير مفهوم لأننا نسمع خطاب دولة و نظام كلنا عارفين أنه شغال ضد مصالحنا و نكبة علينا.

مفيش كلام جديد يتقال في موضوع غزة و الصراع العربي الاسرائيلي، بس الحوارات العبثية اللي شغالة اليومين دول مستفزة جدا. و بالذات الكلام عن الحدود.

في مسألة حدود مصر

أنا مش فاهم أصلا تقديس حدود مصر دي كأنها حدود طبيعية أو كأن تحديدها أمر تم من ألاف السنين و مش محل نقاش دلوقتي، لكن مش مهم خلينا نتخطى النقطة دي فأغلبنا مش بس ميعرفش يعني سايكس بيكو لكن كمان عاجز عن تصور عالم بلا ظباط جوازات و حرس حدود.

هنتعامل على أن حدود مصر بتاعت المدرسة دي مسلم بيها و مقدسة كمان بس خلينا نشوف في الطبيعي الحدود بتكون عاملة ازاي. الطبيعي يعني نقى أي بلد عشوائي على الخريطة و شوف حدوده البرية مع جيرانه بتدار ازاي.

اللي أعرفه أن الحدود البرية في العادي بيبقى فيها مجال كبير جدا لانتقال الناس و البضائع، فيه حرس حدود و جمارك و آليات عادية جدا زي اللي موجودة في الموانئ و المطارات للتحكم في حركة الداخل و الخارج و قواعد شبه واحدة أيا كان أحنا على أي حدود و لا أي ميناء. و كمان في أغلب الأحيان الحدود البرية بتكون متسامحة أكثر من المطارات و الموانئ و الحركة عبرها أسهل (و أكثر في حالة غياب العوائق الطبيعية).

مش بس كده مشفتش ولا سمعت عن أي بلد الا و كان السكان حوالين حدودها في اختلاط ثقافي و عرقي و علاقات نسب و حسب و قبلية ما بين سكان حدود البلد المجاورة، و عادي جدا أن يكون عندك تجمعات سكنية على حدود بلدك نشاطها الاقتصادي مرتبط بأهل حدود البلد المجاور أكثر من ارتباطها بأهل قلب و عاصمة بلدك.

و في أحوال كثير نظرا لتاريخ أهل الناحيتين بيكون فيه استثناء في قواعد و قيود الحركة عبر الحدود لأهل البلاد المجاورة.

ده يا شباب الوضع الطبيعي للحدود، و هو متحقق في مصر فيما يخص حدودنا الغربية و الجنوبية، اللي الحركة عبرها سهل جدا و اللي سكان المناطق الحدودية فيها خليط ما بين مصر و ليبيا أو مصر و السودان.

اشمعنى حدودنا مع فلسطين؟ ليه فيه جدل شديد حوالين فتح المعابر؟ و ليه الفتح يقتصر على ادخال معونات و لا استقبال مرضى؟

ليه مش واخدين بالكم أن طالما الوضع على حدودنا الشرقية مش طبيعي يبقى فيه قرار سياسي بعدم التصرف بشكل طبيعي، و المفروض نفهم القرار السياسي ده متاخد على أساس ايه و لمصلحة مين.

خصوصا لما تبقى الحدود بينا و بين اسرائيل بتدار بشكل شبه طبيعي و فيها حرية حركة، يعني الاسرائيلي من حقه يدخل مصر من حدودها البرية من غير ما يكون عنده أزمة صحية.

الحدود في أوقات الحرب

مفيش فائدة

مفيش أمل بالمرة، مش عشان العدو مفتري و جبار ولا عشان المقاومة كتيانة و معندهاش رؤية و خطة أصلا، ولا عشان مفيش تضامن أو فيه تواطئ. و لا بسبب الخونة و لا الحنجوري و لا حتى بسبب الصراع الداخلي و غياب وحدة الصف.

كل دي تفاصيل بسيطة ياما شعوب عانت منها و عرفت تتحرر غصب عن الظروف اللي شبهها.

مفيش فائدة لأن في وسطينا كثير زي الفسل اللي كاتب الكلام ده:

الاخوان اللى انت بتشتمهم انهارده صايمين علشان ساعة الفطار يدعوا للناس فى غزة و برضه بيقيموا بالليل علشان يدعوا للناس فى عزة مش بيعدوا فى البرصة

الوثني ابن الوثني مقتنع أن الحل هو تمتمة التعاويذ و تقديم القرابين، و مؤمن أن ده ينفع يبقى طرح القوى السياسية الأكثر شعبية و تنظيما في المنطقة.

Subscribe to RSS - gaza