You are here

Archive for 2007

اعتقال الروائي والناشط السيناوي مسعد أبو فجر

قامت قوات الأمن صباح يوم الأربعاء 26/12/2007 باقتحام منزل الناشط السياسي "مسعد أبو فجر" في مسكنه بمساكن هيئة قناة السويس بالاسماعيلية حيث مقر إقامته وعمله و تم اعتقاله على خلفية تزعمه اعتصام مفتوح يوم 1/1/2008بشمال سيناء .

مسعد أبو فجر روائي له رواية جميلة و مهمة اسمها طلعة البدن (دار ميريت) و من قادة و منظمي حركة ودنا نعيش المعنية بحقوق بدو سيناء .

بيان الشبكة العربية لمعلومات حقوق الانسان

ألوان الخريف تبهجني

بالرغم من الاكتئاب اللي الغيوم و الأمطار و السما الرمادي بتسببهولي
مجرد ما الشمس ترجع بتغير ألوان كل حاجة حواليا و تخليني استمتع بألوان الخريف

To Isola  Tiberina The way to work

Outside the palatine museum
In Villa Borghese
Streets of Rome
The bridge to Isola  Tiberina The bridge to Isola  Tiberina

ياريتني اعرف اوصف احساسي لما الشمس بتتخلل الأشجار اللي أوراقها حمرا و خضرا و صفرا و برتقاني و بني و في كل خطوة تاخدها شكل الشجرة يتغير..
تأثير الطبيعة عليا ما يتوصفش و للأسف احساس عمري محسيته و أنا في القاهرة

حقيقي فهمت ليه الانطباعية بدأت في أوروبا .. احساس مينفعش تعبر عنه غير بالفرشاة و الألوان

NGOitis

had to sit through a most boring meeting suffering from all the ills of donor lead development. being optimistic I had my note taking application open and ready here is a glimpse of what my notes say

  • is the universal declaration of human rights relevant on any level that other than law
  • we operate on the assumption that the media monopoly will remain as is forever. the very reality of citizen journalism, lower costs of running satellite channels, new players in the global media market are not registered at all and no effort is spent on trying to imagine the future of the media landscape
  • the quality over quantity helix is one of those ideas that are never challanged, even though it is always promoted as a radical idea that goes contrary to common belief.
  • IMO quality and quantity are not always separate questions and quantity should never be ignored. I'm amazed that democratically minded people would disregard reach and scale in the same breath they use to promote elections
  • as usual start with a list with no coherent theme or reason, call it brainstorming then ask people to reduce the list and then claim that we reached some form of collective wisdom in the process woooooooooooot
  • people need to know their rights? what does that mean? are you supposed to teach them about rights that don't actually exist in the hope that they might fight for them? or practical rights that they somehow don't know about so they can immediatly benefit.
  • do people need to learn and acquire a sense of justice? or is it ingrained in them from the start.
  • main trouble with exchange and media projects is the small scale. the web shows us amazing examples of community initiatives ability to reach a huge audience yet we are still stuck designing projects that affect a few individuals and somehow assuming that our efforts can balance the effect of mass media.
  • using wikipedia as an example of how one can change the world on a large scale doesn't work with NGO people, they either don't know what wikipedia is, dismiss it as irrelevant or can't see the similarity between wikipedia and their own work.
  • when we say we'll work with community leaders or youth leaders or key people how the fuck do we identify these key people in the first place. and why can't people see the self fulfilling traps they create.
  • most people working in the development field have no idea what they are doing or why they are doing it. dont bother to think why the others are involved and what they are trying to achieve including colleagues, partners and donors. a shared set of goals and values is assumed even if it's vague
  • development bullshit talk is painful
  • lots of these activities make perfect sense for individual development, I'm very skeptical about their broader effects though.
  • at least in annosoor we had no pretense that there was more to it than personal development
  • anyone that does alot of meta speak is a total nasab
  • buzzword galore anything from intercultural dialog to the 5th estate.
  • why would you make an european project focused on young people when there are no young people in europe to begin with?
  • the pilot project syndrome, where pilots are not evaluated with the possibility of failure and learning and with no prospects of recreating in larger scale.

قسم العمرانية

قسم العمرانية بيسبب لي حالة رعب غريبة

الموضوع بدأ بقضية أحمد تمام و دي واحدة من أولى قضايا خصخصة التعذيب، الكلاب في القسم عذبوا أحمد تمام كخدمة لجاره اللي كان متخانق معاه خناقة تافهة. قضية أحمد تمام من القضايا القليلة جدا اللي اتاخد فيها حكم ضد رجال الشرطة (الحكم نفسه كان هزلي اتحكم على الجبان عرفة حمزة بسنة قتل خطأ و الأنكى أنه بعد ما قضى عقوبته رجع لشغله عادي و اترقى كمان).

لكن مشكلتي أنا الشخصية أن والدي كان على رأس المحامين اللي اشتغلوا على القضية و مثلوا أسرة القتيل و مصيبتي الأكبر أن بيتي في منطقة نفوذ قسم العمرانية.

أول مرة أحس بالرعب ده كان لما جارتنا كلمت القسم بسبب دوشة طالعة من شقتنا، لما جاء صول من القسم انتابتني حالة ذعر، الصول كان عارف أبويا مين و حذرني بشكل صريح و مباشر أني أخلص الموضوع مع الجارة ودي لأني لو دخلت القسم الظباط ممكن يخلصوا في ثأرهم. (واخد بالك أن الشرطة هي اللي ليها ثأر مش أهل الضحية).

من بعدها و أنا بتفادى القسم تماما و لو معدي من الهرم يا أما بمشي الناحية الثانية يا أما بخرم من وراه.

في يوم عيد ميلادي الثالث و العشرين 18 نوفمبر 2004 طلع في دماغنا في وسط الاحتفال أننا ناخد فلوكة، لمينا بعضنا و نزلنا و لما رجعنا البيت لقينا الباب مكسور، و رغم أن متسرقش من البيت غير موبايل افترضنا أنها كانت عملية سرقة، لكن رعبي من القسم منعني من أني أروح أعمل بلاغ. بعدها بكام يوم اختفى لابتوب من بتوع بابا و فسرنا الموضوع بأنه عجز و بقى بيسرح، بعدها بشهرين اقتحموا بيت أهلي و سرقوا لابتوب فقط في ظروف غامضة جدا، و فهمنا وقتها أن اللي اقتحم شقتي ده أكيد كان من كلاب الداخلية (لو تايه في القصة المسألة بسيطة الشقة اللي أنا عايش فيها دلوقتي دي كانت شقة العيلة و اتولدت و اتربيت فيها و بعدين هما نقلوا على مكان أفضل و أنا اتجوزت فيها، يعني الاقتحام كان بحثا عن جهاز الوالد و ملوش علاقة بي، سخرية القدر بقى أنهم اقتحموا بيتي و راقبوا تليفوني قبل أصلا ما يبقى لي أي نشاط سياسي من أي نوع).

خدوا بالكم أن على خلفية الحواديت البسيطة دي في كل سنة واحد ثاني بيتقتل في قسم العمرانية، ده غير حوادث التعذيب العادية اللي مبتوصلش للقتل.

لما جت الهوجة بتاعت الانتخابات كنت خايف أدخل القسم و لو حتى عشان أعمل بطاقة انتخابية (طبعا ده خوف عبثي المسألة مش خطيرة للدرجة و في الآخر اتنيلت عملت البطاقة).

لما اتحبست السنة اللي فاتت، رغم قسوة التجربة كلها علي لكن الحقيقة أني مقارنة باللي شافوه زملاتي كنت مدلع. لحد يوم الافراج لقيتهم باعتيني قسم العمرانية، مع وعود بأن المسألة اجرائات بسيطة و هتخلص بسرعة.

اللي حصل أنهم ماطلوا في الورق بتاع الافراج و رموني في تخشيبة العمرانية.

لو كان عندي أي شكوك في أن حالة الذعر اللي عندي دي مرضية أو عبيطة فليلة واحدة في تخشيبة العمرانية أثبتتلي أن الواقع أسوأ بكثير جدا من أي حاجة خيالي ممكن يتصورها. التخشيبة عبارة عن أوضتين كبار مربوطين بطرقة، الطرقة في نصفها باب حديد لو اتقفل بتتفصل الأوضتين عن بعض تماما، الأوضة اللي جوه عاملة زي كوابيس رجال عصور ما قبل الحضارة، ظلام دامس و كائنات هلامية بتصدر أصوات غامضة اللي بيترمي جوه مبتسمعلهوش حس ثاني. الأوضة الخارجية كانت شبه أحقر و أزحم و أوسخ زنزانة في سجن طره، يعني مصيبة لكن ينفع أستحملها. الحمام من رعبي محاولتش أشوف أصلا شكله عامل ازاي.

أماكن الاحتجاز عندنا مكدسة و بشدة، و التخشيبات أسوأها، و عشان متفتكرش أن التخشيبة دي مكان للحبس المؤقت خد بالك أن من كثر تكدس السجون بقيت الأحكام القصيرة بتتقضى في التخشيبة.

لكن على بختي ولاد الكلب كانوا عاملين حملة في المنطقة قبل ما أشرف على طول و بالتالي التخشيبة كانت مكدسة قد المعتاد مرتين ثلاثة، أحنا بنتكلم في حاجة من نوع 700 بني أدم في أوضتين و طرقة.

المصيبة الأكبر أن مفيش أي اجرائات من أي نوع، المحتجزين نسبة منهم غير مقيدة في أي محضر و مفيش أي تفتيش من أي نوع، و ده معناه أن فيه نسبة مش بطالة لو اتقتلت في القسم محدش هيعرف أصلا و طبعا معناه أن الأسلحة و المخدرات متوفرة جدا جدا جدا جدا جدا.

أول كام ساعة كبير التخشيبة كاباكا وصى علي، تقريبا كده سمع أني متحول من سجن و أمن دولة و شافني بدقن فقرر أني راجل سلفي صالح، و بالتالي سابوني أقعد في الطرقة ناحية باب التخشيبة و في النور. لكن لما نام كاباكا الوضع اختلف تماما.

التخشيبة كلها تقريبا كانت مصرصرة و طبعا طلعت عليهم الكيمياء ببارانويا و عنف و خناقات، فجأة و من غير أي مقدمات لقيت نفسي في وسط عدد لا نهائي من الصراعات المتشابكة (خناقة منهم كانت على حقوق توزيع العصير اللي جيبته معايا) و في وسط الخناقات دي كان فيه محاولات من أهل الظلمات أنهم يترقوا لمصاف أهل النور و بالتالي لقيتني مرمي في الأوضة الداخلية. مظنش أني أعرف أوصف لا الشكل ولا الاحساس و لا أسباب الرعب، المهم أني عرفت أرجع للطرقة بسرعة لكن المرة دي كنت داخل الباب الحديد.

بعد حالة الهيستريا الجماعية بدأ المساجين يناموا و طبعا المكان اللي مكانش مقضي الناس و هي واقفة و قاعدة مش هيقضيهم نايمين، قانون التخشيبة هو اللي تقدر تكسبوا بدراعك اكسبوا و اللي متقدرش اكسبوا بموسك (الأقدمية و طول الحكم ده شغل برجوازية السجون ميمشيش في التخشيبة). في الآخر اتبقالي بلاطة واحدة أقف برجل شوية و بعدين أبدل.

المشكلة أن البلاطة دي كان فيه عشرات طمعانين فيها و الحقيقة أني لغاية دلوقتي مش فاهم كان تصورهم أني هتشال من على البلاطة و أروح فين، المهم بعد ساعات من محاولة تفادي الاشتباك لقيتني بقاتل بايدي و ضوافري و سناني عشان البلاطة، و فضلت واقف على رجلي في حالة تأهب دائم و خناق لمدة سبع ساعات بالتمام و الكمال (كان معايا ساعة مثبتها من فادي أمين اسكندر بعد بيها الوقت و كل شوية أقنع نفسي أن أكيد أهلي هتيجي تلحقني قبل الساعة كذا، و لسبب لا يزال غامض محدش جاء غير ثاني يوم بعد الظهر).

المهم لما أخيرا حد عبرني طلعت منهار تماما، على وشك البكاء و رعبي متملك مني تماما، أي شجاعة أظهرتها في مظاهرة و لا عربية تراحيل ولا نيابة و لا سجن اختفت، و الليلة دي أخذت مني أكثر من 45 يوم حبس. و الباقي أنتم عارفينه الناس مشيت الخبر و التليفزيونات و الاتصالات نزلت ترف على القسم و الناس ابتدت تنسق للتجمهر قدام القسم.

و فجأة سيادة المأمور و سيادة معاون المباحث اللي كانوا مصرين أن لسه فاضل ورق و اجرائات محتاجة كمان ليلة على الأقل أفرجوا عني من غير أي اجراء ولا دياولوا.

طبعا رميتي في التخشيبة دي كانت مقصودة، لكن في نفس الوقت الحالة اللي أنا عشت فيها شاركني فيها مئات أغلبهم لسه مبدأش معاهم التحقيق أصلا و نسبة كبيرة منهم جايين في جرائم تافهة جدا لا تستدعي الاحتجاز من أصله. دخول التخشيبة ساعة واحدة يعتبر تعذيب و تعذيب شديد كمان.

أكثر حاجة مضايقاني أن ولاد الكلب عرفوا سكتي منين، أي بلاغ تافه يسمحلهم أنهم يركنوني في القسم يومين ثلاثة و لا يخفى عنهم قد ايه أنا مرعوب منه، لما الفسل عبد الفتاح مراد قدم فينا بلاغ سب و قذف و لما أكتشفنا أن النيابة عندنا لازم لما تفرج عنك تسلمك للقسم كان كل همي أننا نتسلم لأي قسم غير قسم العمرانية (و فعلا قسم الدقي كان مقارنة بالعمرانية ولا المصيف).

أخبار التعذيب في القسم لا تتوقف و السكور بتاع قتيل سنويا لسه شغال، لما سمعت عن الوقفة اللي مرتبلها مصرييون ضد التعذيب قدام القسم اتضايقت قوي أني مش هقدر أشارك كانت هتبقى فرصة أواجه كابوسي وجها لوجه و حوالي رفاقي المرة دي.

لما سمعت أنهم خطفوا ماما من قدام القسم اتلخبطت تماما، كل الرعب طبق علي و عجز رهيب و أنا بحاول أستوعب ايه اللي مكتوب في الايميلات لحسن الحظ أني خدت بالي من الخبر متأخر بعد ما كانوا أفرجوا عنها و قدرت أكلمها و اطمئن عليها.

لحسن ننسى و نحتفل

أيام بعد الحكم على الحيوان اسلام نبيه نسمعخبر تعذيب عبد الكريم نبيل سليمان في السجن

طبعا تعذيب سجين و سوء معاملته مش موضوع جديد و لا مستغرب و مش بالضرورة مرتبط بشخص السجين ولا سبب سجنه، لكن مش قادر أتخلص من فكرة أن عقوبة الظابط اللي بيعذب و ينتهك عرض مواطن ثلاث سنين في حين أن عقوبة الشاب اللي بيعبر عن رأيه أربع سنين.

يحيا العدل.

or is it a cool, compassionate girl who spends one day on earth to understand the value of what she takes?

Stories are what death thinks he puts an end to. He can't understand that they end in him, but they don't end with him.

Other people's stories may become part of your own, the foundation of it, the ground it goes on.

Ursula Le Guin, Gifts

ايه حكاية غزل المحلة؟

هو ليه عمال غزل المحلة مبيعملوش اضرابات غير و أنا مسافر؟

مش يمكن يا ولاد النور اللي في أخر النفق يكون خافت و مناخدش بالنا منه غير بعد ما نعدي من النفق؟

هو بعينه هو بثقافته

الغربة في بلاد الرومان مبهدلة الواحد على الآخر و خصوصا في مسألة الوصول للنت أيام الأجازات، تقدروا تشوفوا توثيق دقيق للموضوع ده على التويطر بتاعي.

المهم النهاردة خدت بالي أن الفعاليات الثقافية غالبا بيبقى فيها انترنت لاسلكي مفتوح و نخورت كده و لقيت أمسية شعرية على سفح الكولوسيوم فقلت ياللا نبرشط على الناس.

من أول ما دخلت و حسيت اجساس غريب الخلق يا أخي نفس الخلق بتاعت المثقفين و الشعراء عندنا و كأني على سفح المجلس الأعلى للثقافة. المهم أكيد أنا اللي متحامل على المثقفيت عموما. خلينا نركز في النت أحسن.

شوية و ألاحظ أن نبرة الشعراء هي هي، و نفس الهزة في الصوت و الارتفاع المفاجئ في قوته أو حدته، نفس الأداء الممل بالظبط.

يا واد بلاش قلة أدب، تأكل و تنكر صحيح و بعدين أشعرفك مش يمكن القصيدة ساخرة و الراجل قصده يتمقلس على شعراء الكلاسيكية.

و بس سيادتك عشر دقائق و تبدأ خناقات من الجمهور و مداخلات زاعقة نصف القاعة بتسقفلها و النصف الثاني بيضحك و صراعات رهيبة شغالة.

و بعدين لاحظت أن المنصة كلها رجالة عواجيز و ما عدا واحدة بس متزوقة زيادة و متصابية قوي و كلهم بيكلموها ناعم قوي قوي قوي.

سبحان مثبت الأحوال يا أما دي تقاليد عريقة ورثناهم منهم من أيام يوليوس قيصر أو اتنقلت لنا مع مهعد الدمبسكو يا أما للسقافة أصول ثابتة مع الزمان و المكان.

المهم أنا قلت أمسي بس بما أن عندي كام دقيقة على النت و ببلاش كمان.

حد عايز حاجة من روما؟

بعد العيشة في روما ثلاث أيام

أصدقائي، يا مصريين يا أهل بلدي،

أنا رحت و شفت و قريب انشاءالله هنتصر

لكن حبيت أعترفلكم أني طلعت برجوازي مرفه جدا جدا جدا و عايش عيشة دلع خالص خالص خالص و أن القاهرة بلد متقدمة جدا و المواصلات فيها ماشية كويس خالص خالص خالص. و أن مستوى معيشتي في مصر لا يمكن أبدا أبدا أحلم بأفضل منه.

و لما تبقى في روما أعمل زي الرومان و سمعني سلام حتى أنت يا برودي

الواد كان عنده حق، أوعوا تقولوله لأ (أسعار الدي اس ال)

طبعا أنا طالبة معايا أشتم و أقبح بس زهقت من الناس اللي بتدخل تشتكي من الصياغة و تطنش الموضوع فهفوتها المرة دي و أكتب حاجة مؤدبة في السريع

أول سبتمبر دخل علينا و أسعار الدي اس ال الجديدة نزلت، و بنظرة سريعة على مواقع لينك دوت نت و تي اي داتا و سوفيكوم تكشف لنا الآتي.

  • أولا اشتراكات الدي اس ال الغير محدودة متاحة من الثلاث شركات.
  • ثانيا فيه باقة من الاشتراكات المحدودة لكل السرعات و بأسعار منطقية أكثر بكثير من ما سبق.
  • ثالثا في حالة تي اي داتا و سوفيكوم أسعار الاشتراكات غير المحدودة متغيرتش (لكن تي اي داتا بطلت تعلن عن اشتراكات 1:2)
  • رابعا لينك دوت نت خفضت أسعار الاشتراكات غير المحدودة لكل السرعات الأعلى من 256 تخفيض مش صغير.

جالكم كلامي، السعر تحرر و بقى خاضع لقرار كل شركة، و الشركات قدمت عروض مختلفة كل حسب خطته و الغير محدود متلغاش و سعره تحسن او فضل زي ما هو. و المحدود مطروح بسعر جيد (لو قارناه بالدايل أب) و كل الكلام عن الغاء المحدود أو رفع سعره طلع أوهام.

ع حمدي قناوي يناشدكم التضامن مع محمد عبد اللطيف

أمانة يا جماعة برجاء النشر علشان نوصل قصة محمد عبد اللطيف للناس كلها

متى يعود محمد

فاكرين حبسة القضاة و فاكرين أصغر محبوس معانا الشاب الصغير الأسمر الملامح عودة كالخيرزان طويل و نحيل , ملامحة مصرية محمصة بلفحة شمس حوارى المنصورة كان ينادية الشاويش فى تمام الحبس محمد عبد اللطيف درويش و كنا نطلق علية حمادة عبد اللطيف و لكنة حين عمل بالصحافة مراسلا للبديل اختار اسم محمد طاهر ليزين بة كتاباتة المنتمية للفقراء و المضطهدين فى أقسام الشرطة

و فى يوم لم يكن يبدوا فى افقه انه مرتب كان يغطى موضوع ردود أفعال الناس عما نشر فى الوقائع تجاوزات الشرطة و التعذيب فى أقسام الشرطة المصرية بتلبانة و شها قبضوا علية فى الشارع و فى قسم شرطة المنصورة فقط عرف أنة متهم بتوزيع المنشورات : رفض التوقيع على المحضر رقم 12033 أول المنصورة

و فى اليوم التالى تم عرضة على النيابة عذابا صباحا و نكدا مساءا الغريب أن وكيل النيابة طلب عما يثبت أنة صحفى و سأل عن تواجد أى إثبات شخصية لمحمد و كان هذا مؤشرا على الإنفراج و بدانا نتقبل التهانى و هبط محمد و هو طائر فرحا على سلالم النيابة و كأنها سلالم نقابة الصحفيين التى عرفت أقدامة النحيفة

و بعد تحرك موكب الحبس من أمام باب النيابة و بعد عدة خطوات تحركت الموبيلات و نشطت اللاسلكيات لتعيد محمد ثانية إلى وكيل النيابة كنت أنتظر القرار واقفا فى مواجهة مبنى النيابة الشاهق على رصيف كرنيش النيل محدقا فى مياة النيل , أحسست للحظة أن مياة النيل توقفت عن السريان و فجأة أنقطع المور خولنا حين هبط محمد على سلالم النيابة و لكن هذه المرة كانت أقدامة بطيئة متثاقلة لا تقوى على حمل 15 يوم استمرار حبس

بقلب حزين ودعت محمد و عدت أحدق بالنيل ثانية سرحت و أنا أسئل نفسى متى تسرى مياة النيل ثانية , و متى يعود النور , متى يعود محمد .

التوقيع

حمدى قناوى

أنا صحفي اذن أنا ملفق - يلعن كس أم جرنال البديل على كس أم الصحفي عبد الرحمن سعد

يا ريت السادة الصحفيين يشوفلهم شغلانة شريفة بقى، مش ممكن أن الواحد كل ما يفتح جرنال يلاقي تلفيق و تزوير و استهبال و ده في المواضيع اللي تخصه أو يفهم فيها، يا ترى المواضيع اللي مبفهمش فيها معدلات التلفيق أكبر؟

و بعدين بكس أمكم هي موضة الكتابة عن المدونين دي مش هتخلص؟ يا تافه يا ابن التافهة أنت و اللي مشغلينكم مش لاقيين حاجة تكتبوا عنها فبتكتبوا عن ناس بتكتب؟ يعني لما اخترعوا القلم الجاف سيادتكم فعدتوا أربع سنين تكتبوا عن ظاهرة استخدام القلم الجاف؟!!

مفيش فائدة، بلدنا مش هتعرف صحافة عدلة أبدا، الخرقة المعفنة بتاعت محمد السيد سعيد اللي بيقولوا عليها جرنال البديل طبعا مش استثناء، بالعكس دي يمكن مسخرة أكثر من غيرها، جرنال ملوش أي لازمة و كل الناس دائرة تنكت عليه و المصيبة الصحفيين مش مكسوفين من نفسهم.

المهم فيه صحفي وسخ أسمه عبد الرحمن سعد عامل موضوع على الصفحة الأولى من عدد السبت 4 أغسطس 2007 من جرنال البديل، المقال يا سادة بعنوان "المدونون .. زنازين الأمن تجمعهم و ميثاق الشرف يفرقهم"، و عشان تشوفوا تفاهة البهائم اللي مسمية نفسها صحفيين الديسك و التحرير حاطين الموضوع على الصفحة الأولى.

في الموضوع (اللي هو كله استعباط و استهبال) بيقول على لساني أني رافض فكرة وجود مواثيق شرف اختيارية للمدونين و بعدين كاتب جملتين ملهمش معنى و لا ينفع يتم اعرابهم أصلا (يعني بكس أمك اتعلم عربي الأول).

قصر الكلام، أنا عمري ما قلت كلمة ضد وجود مواثيق شرف و بالعكس معتبر أن الناس تنظم نفسها بشكل تلقائي و عضوي ده حاجة ايجابية جدا، و مش مقبول بالمرة التلفيق ده.

الموضوع يمكن ميهمش حد فيكم، تلفيق بسيط في موضوع ملهوش لازمة، لكن الفكرة أن اشعرفنا أنهم مبيلفقوش باقي الجرنال؟ دي دعوة جادة تماما لمقاطعة جريدة البديل، أصلا أغلب اللي بيشتروا الجرنال بيشتروه عشان أصحابهم شغالين فيه أو شفقة و أو فضى، فيا ريت تبطلوا تشتروا الجرنال خالص،

عبد المنعم جمال الدين كفارة

فاكرين عبد المنعم جمال الدين؟ الراجل اللي بقاله فوق ال13 سنة معتقل بلا سبب و رغم تعدد أحكام البرائة؟

مبروك يا جماعة، أخيرا أفرجوا عنه و لسه قافل التليفون معاه دلوقتي.

عبد المنعم اللي اتحرم من أنه يشوف والده قبل ما يموت انكتبله يشوف والدته المريضة و يشيل شوية من حمل أخته و أخيرا يشوف ابنه و يرجع لمراته، عقبال كل المعتقلين و المظلومين و عقبال ما نشوف في الظالمين يوم.

لا يمكن أتخيل احساس عبد المنعم، الراجل نكت على أنه محتاس في استخدام المحمول على أساس أنه دخل البلد و هو في السجن، لا يمكن طبعا يقدر يعوض السنين اللي راحت منه دي كلها و لا صحته اللي اتبهدلت و أهله و اللي شافوه. أتصور أن الرحلة اللي هو مقبل عليها لا تقل صعوبة عن اللي مر بيه، لكن على الأقل مش هيقوم بيها لوحده.

كفارة يا عبد المنعم. و مبروك لأهلك و أحبابك و مبروك لينا كلنا.

الآن أتكلم - موضوع أسعار الدي اس ال

استفزتني بشدة الحملة العبثية المعمولة ضد قرار مرفق الاتصالات الخاص بأسعار الدي اس ال، فجأة كده لقينا مدونين و صحفيين و تلفزيونات بيكتبوا و يفتوا و مؤسسات و أحزاب عاملة ندوات و هيصة و هجوم و طول الوقت كنت حاسس أن أغلب ان لم يكن كل اللي بيتكلموا مش فاهمين حاجة خالص و أكثر حاجة مش فاهمينها هي القرار ده معناه ايه بالظبط.

المشكلة مش في أن الناس مش فاهمة المشكلة في أن الناس عارفة أنها مش فاهمة و مع ذلك مصرة تفتي. هنيئا للمدونين أدائهم بقى زي الصحافيين بالظبط.

من الأمور المستغربة ان أغلب الصحفيين مهتموش يتصلوا بشركات مقدمي خدمة الانترنت، كأننا في الستينات حيث كل حاجة قطاع عام و كل حاجة بمزاج الحكومة.

القرار الشهير

مرضيتش أكتب تفسير للقرار لحد ما أتأكد، الكلام اللي جاي ده مبني على فهمي و الاتصال ببعض المصادر داخل شركات النت و الوزارة.

بصوا يا جماعة لحد قريب كان تسعير خدمة الدي اس ال خاضع لقرارات مرفق الاتصالات و متثبت و لا يحق للشركات لا زيادة و لا نقصان في السعر. و نوع الخدمات المقدم برضه محدد. أهم حاجة في القرار هي أنه حرر السعر. حدد فقط سعر أقل خدمة (سرعة 256Kb مع طاقة تنزيل محدودة 2GB في الشهر) و سعر أعلى خدمة (سرعة 2Mb مع طاقة تنزيل غير محدودة) و ساب للشركات مطلق الحرية في تحديد و تسعير أي خدمات أخرى ما بين الخدمتين دول بحيث ميقدموش خدمة أو سعر أقل من الحد الأدنى و لا أعلى من الحد الأقصى.

ده معناه أن يمكن يتلغي ال 256Kb الغير محدود و يمكن يرتفع سعره و يمكن كمان يرخص، دي مسألة خاضعة للشركات و اقتصاديات السوق (عدد الشركات كبير و المنافسة ما بينهم مش بطالة) و مش محددة في القرار و لا خاصعة لقرار الوزير أو المرفق.

ثاني نقطة في القرار كانت خاصة بفكرة الاشتراك بطاقة تنزيل محدودة، ده كان موجود فعلا قبل القرار ده بس لسرعات أعلى من 256 و بأسعار غير مشجعة بالمرة. يبدو كده أن الوزارة بتعمل دعم لسرعة 256Kb فالقرار ترتب عليه طرح 256Kb محدود بسعر جيد (نسبيا) و نقل الدعم للفئة دي. الحتة دي بالذات الغرض منها هو منافسة الوصلة (و خد بالك من حتة منافسة دي، الوزارة و المرفق و بعض الشركات قرروا يحاربوا الوصلة، ده في رأيي قرار خاطئ تماما و يمكن قريب أكتب تدوينة فليه هو قرار خاطئ لكن المؤكد أن منافسة الوصلة وسيلة أفضل بكثير من محاربتها بالبوليس و نتائجها ايجابية مش سلبية).

اتقال كلام كثير عن الاشتراكات المحددة للأسف أغلبه كان هبل، الاشتراكات المحدودة دي فكرة بسيطة جدا و تقدر تقارنها بالكروت سابقة الدفع بتاعت التليفون المحمول. دلوقتي الكارت ابو خمسين جنيه من منظور حد عنده خط بيدي دقائق قليلة جدا و لحد قريب كان سعر الدقيقة غالي جدا مقارنة بالخط. يعني نفس الكلام اللي اتقال على اشتراك النت المحدود و مع ذلك الواقع بيقول أن فيه ملايين من المصريين من مختلف الشرائح الاقتصادية أقبلوا على الكارت و اعتبروه مناسب لاحتياجاتهم و امكانياتهم لحد ما وصلنا ل12 مليون خط محمول على ما أتذكر و توقعات بمضاعفة العدد في فترة قصيرة. و بالتالي القرار ده فعلا جزء من الغرض منه و من نتائجه المحتملة هو توفير النت بشكل أرخص لشريحة أوسع من الجمهور، مهواش ضحك على الدقون ولا استعباط.

بس ده كل ما في الموضوع، نتائجه الحقيقة هنشوفها لما الشركات تنزل بأسعار جديدة و لما يعدي وقت و نشوف هل الأسعار أثرت في معدلات زيادة المشتركين.

المعلوم بالضرورة

أما الأخطر فهو ما يسميه عمرو عزت المعلوم به من السياسة بالضرورة، لو فيه قرار حكومي اذن القرار أكيد قرار سيئ و مغرض و شرير لأن حكومتنا وحشة. المشكلة أن المنطق بيتجاهل تماما أهم خاصية في الدولة المصرية و هي أن الدولة معقدة و مركبة و فيها مساحة لدرجات مختلفة من الاستقلال. فالقضاة جزء من السلطة بالمفهوم التقليدي لكن شفناهم بيقاوحوا (و دي حاجة مش خاصة بينا القضاء لعب دور مهم في هدم النظام العنصري بجنوب أفريقيا مثلا). و أساتذة الجامعة موظفي دولة لكن ليهم استقلال كبير. و واحد من أعضاء حركة كفاية مهندس كبير و مهم في المصرية للاتصالات الخ.

قطاع الانترنت في مصر بناه تكنوقراط و لا يزال تطويره و تشغيله و تنظيمه المسئول عنه بالأساس تكنوقراط و عشان كده عفينا من كل السياسات المتخلفة اللي كام متوقع نمشي فيها و اللي أكيد الأمن هيموت و نعملها. ففي مصر مفيش جهد حقيقي لحجب أو مراقبة الانترنت (عدد المواقع المحجوبة في فرنسا أعلى بكثير من عدد المواقع المحجوبة في مصر). مش بس كده في قضية عبد الفتاح مراد محامي مجلس الدولة و محامي وزارة الاتصالات عاملين شغل كويس جدا جدا في رفض الحجب بل و التشكيك في وجاهة الحجب كأداة من أصله.

ده غير أنه قطاع شغال كويس مقارنة ببلاد عديدة ديمقراطية و شغال كويس جدا جدا جدا مقارنة بأي حاجة شغالة في مصر.

لما نقوم أحنا نختزل كل ده في شخص وزير و نقرر أن الوزير ده كخة و بالتالي كل قراراته و شغله كخة ده تجاهل لجهود ألاف من المتخصصين، و الأدهى أنك كده بتخسرهم، المعارضة و المدونين بيخسروا مصداقيتهم تماما قدام المتخصيين بدل ما يكسبوهم حليف أو يساعدوهم في معركتهم اليومية لحماية حاجة نادرة شغالة كويس (و مضايقة الأمن).

تراث ديماجوجي

للأسف قدرة المعارضة على أن تكون غوغائية و سلبية تفوق قدرتها على احداث تغيير ايجابي، المثال اللي في ذهني تماما هو لما جريدة الوفد الحقيرة عملت حملة ضد اجراء كان بيتم في المشرحة لكشط غشاء خفيف من عيون الموتى (مش فاكر كان ايه الموضوع بالظبط يا ريت حد يفكرنا)، الكشط ده كان بيتم من غير اذن أهل الميت و لأسباب عديدة منها ضرورة ان الاجراء يتعمل في الساعات الأولى من الموت و حسب فهمي كان ضروري لانقاذ ألاف من فقدان البصر.

الوفد بقى عملتلك ايه؟ دخلت و هيصت و قالتلك سرقة عيون الموتى في المشرحة، و شفتوا مستشفيات الحكومة حتى الميتين مبقوش سالمين و هاتك يا ضرب في الحلل و تهييج لحد ما اتلغى الاجراء و حرم عدد كبير من المواطنين الغلابة (اللي عايشين مش الجثث) من العلاج.

الأمثلة المشابهة عديدة و الأصعب دائما هو تقبل أي قرار ممكن يكونله آثار جانبية سيئة أو التعامل مع تعقيد الأمور و تراكبها. أحنا ناس مش فاضية للتفاصيل و وحع الدماغ و ضروري نتعامل مع الجمهور على أنه غبي و مش فاهم و عايز جمل بسيطة و قصيرة.

مثالي المفضل هو ما حدث لما زادت أسعار الوقود. تقريبا كل ردود الأفعال انصبت على زيادة أسعار البنزين التسعين و كان فيه تجاهل تام لسؤال هو مخزون البترول عندنا قد ايه و معدلات الاستهلاك و أنماطها ايه و ايه التأثيرات البيئية و الاتقصادية السيئة الناتجة عن توفر بنزين للملاكي بسعر رخيص. و الأنكى كان التجاهل شبه التام للزيادة الأعلى في أسعار السولار و الديزل رغم تأثيرهم على المواصلات و النقل (بحري و بري و جوي و نهري) و الصناعة (من أول مكنة الطعمية لحد المصانع الضخمة). في رأي كثير من المهتمين بالبيئة و الخبراء كان المنطقي وقتها هو زيادة أعلى بكثير لأسعار بنزين 80 فما فوق و المحافظة على نفس مستوى الدعم لأسعار السولار لكن اثارة أو استثمار غضب أصحاب الملاكي أسهل بكثير من مناقشة تفاصيل دقيقة و صعبة و خصوصا أن صحفيينا يادوبك بيفكوا الخط و عايزين يكتبوا الموضوع بناء على مكالمة تليفونية واحدة و خلاص.

طبعا احساس غريب أني ألاقي نفسي بدافع عن الحكومة و عن اقتصاديات السوق، لكن في النهاية المسألة مسألة رصد وقائع الحكومة في القطاع ده فعلا شغالة كويس و اقتصاديات السوق في القطاع ده نافعة و شغالة كويس و يبقى غباء مطلق أن أخلي انحيازاتي الأيديولوجية تمنعني من رصد الواقع و الاعتراف بيه.

حيث تأكل البطاريق الطعمية

من يجي خمس سنين بدأنا مع محمد سمير و مصطفى حسين و يوسف أسعد و عزبي رحلة. في السكة شاركنا ناس كثيييير و الرحلة فرعت و شعبت و لقينا نفسنا بنعمل تجربة فريدة في التنظيم الذاتي و الديمقراطية المباشرة. و حققنا نجاحات مكناش نحلم بيها (و أخقنا في تنفيذ أي نجاحات مخطط ليها بشكل جيد).

EGLUG زي كل حاجة مهمة شاركت فيها قضيتلها سنتين جامدين جدا و بعدين الموضوع بدأ ينام شوية بشوية، لكن في السنتين دول غيرت مسار حياة ناس كثير و أحنا أولهم، عشان أحكي التجربة دي معناها ايه بالنسبة لي هاخد عشرات التدوينات و أنا بصراحة مكسل و مشغول. بس حبيت أشرككم في لحظتين هرتلة في وسط قمة نجاحنا لما كنا مصدقين أننا بنشكل العالم كله مش بس ذواتنا.

أظن أهم اختبار لقد ايه الحاجة كبيرة و مهمة هو مساحة الهرتلة فيها. طبعا الهرتلة داخلية تماما و يمكن متعنيش أي حاجة لأي حد من بره لكن فيه دستتين بني أدمين بالنسبة لهم هيفضل ليها معنى مدى الحياة و يتحول لفلكلور


اول اعلان عربى مصور عن اللينوكس

بفكر و ايد عربية

نعم و يعكس حالة الشباب العربى و تطلعاته و اماله و الظروف المحيطة به

download from archive.org


اتحاد المبرمجين الأحرار

قطاع الانتاج

يقدم

ايه موضوع الجنو لينوكس

بعد النجاح الساحق لاعلان فين اللينوكس و تعبيرا عن رغبة الجمهور فى محتوى راق هادف مقتطفات من خطبة الاستاذ دى جى كينج من منفاه بيورو ديلى

download from archive.org

مسعد أبو فجر يكتب عن سيناء

مسعد أبو فجر روائي له رواية جميلة (و مهمة) اسمها طلعة البدن و من قادة و منظمي حركة ودنا نعيش. نقرأ يمكن نفهم أكثر ايه اللي بيحصل في سناء دلوقتي


لم يكن هناك طريق، مشى البعض من هنا، فصار طريقا..

أكثر من خمسة وعشرين عاما، ونحن نشرب التعذيب والتمييز والإقصاء والاحتقار دقيقة وراء دقيقة.. حتى اعتقد البعض إن الذل صار يمشي كالدم في عروقنا.. خاصة وهو يرانا نتحايل كالثعالب على الحياة. تحايلنا تجلى في صور شتى، أكبر شيخ من مشايخ قبائلنا يرسله المخبر ليشتري له علبة سجاير من الكشك اللي قدام قسم الشرطة، اما نحن فقد صار البعض منا مثل لاعب السيرك بين الأجهزة، يلعب مع الأمن القومي ليحميه من امن الدولة، ومن لم يجد له مكان في الأمن القومي، لعب مع امن الدولة لتحميه من جهاز شئون البدو.. ومن لم يجد له مكان في جهاز أمن الدولة، لعب مع جهاز شئون البدو، ليحميه من جهاز مكافحة الجراد... وهكذا في دوخة لا تنتهي حتى تبدأ.. هذا على مستوى كبارنا، أما إحنا الناس العاديين، فقد صرنا نلف عن الأكمنة، لنتحاشى التمييز الذي يصفع وجوهنا عليها، نغير محل إقاماتنا ولوحات سياراتنا إلى محافظات أخرى، حتى نتحاشى الإهانة، نحاول قدر المستطاع ان نبتعد عن الدوائر الحكومية، إما إن لقينا نفسنا مجبرين، فسوف نبحث عن وسيط، ندفع له، حتى يخلصنا من الذل والمهانة، التي نتعرض لها إثناء تعاملنا مع الموظفين، الذين جاءت بهم الدولة، من قراها البعيدة، ليضخوا الحضارة في عروقنا (!!!) وليصيروا حكامنا الجدد.. خمسة وعشرون سنة ونحن ندفع للضباط والوسطاء والمخبرين، إن قبضت الشرطة على قريب لنا، حتى نبعد عنه عذاب التعليق والخوزقة، وهما تقليدان توارثهما حكامنا الجدد عن المماليك والعثمانلي.. وحتى لا نطيل الكلام، تعالوا الآن نمرق على محطات فارقة في علاقتنا معهم:

  • كان الحدث الفارق في التسعينات حين قامت الدولة بالاعتداء الجماعي على قبيلة تياها، وجر شيوخهم بواسطة الجيبات على الإسفلت، وتعليق نساءهم، وحجز رجالهم، وجعلهم يمشون على أيديهم وأرجلهم ثم ركوب عساكر الأمن المركزي على ظهورهم وضربهم بالعصا على أوراكهم، كما يفعلون مع الحمير في بلدانهم. لم يكن هذا حدثا عاديا، بل كان مثل 11 سبتمبر له ما قبله وما بعده.. فالحكومة فهمت غلط، إن الأرض هيأت لها تماما، إما البدو فقد عرفوا إن هذه الدولة لا تراعي فيهم عهدا ولا ذمة.. فهذه دولة ضعيفة، وقد فسرت صبرهم على انه ضعفا، وكان طبيعيا إن يكون رد فعلها جاهلا وعنيفا ومؤذيا. تلك الواقعة كانت ذروة التيه، التي سيعقبها حتما عملية البحث عن الطريق.
  • وكانت البداية حين اجتاز عرب العزازمة الحدود إلى إسرائيل، ورأى الناس كيف عادوا ليعيشوا في بطن جبل الجايفة، موطنهم الأغر، بهدوء وتوقفت تماما اعتداءات رجال الأمن ضدهم..
  • ولكن هذه الطريقة، طريقة العبور إلى إسرائيل، كان من الصعب على بدو سيناء ان يبلعوها، خاصة وفعل العزازمة له ما يبرره، من جهة إن العزازمة قوم بلادهم الأصلية شمال الحدود، وليس جنوبها كما هو الحال مع بدو سيناء ..
  • خرج احد عشر شابا، احتجاجا على القبض على أبيهم، وسدوا الطريق الدولي إلى طابا، مما اجبر السلطة للافراج عنه في الحال..
  • يوم 5/5/2004 طلع الشاب ربيع لويمي إلى أعلى التل، ليلتقط تليفونه المحمول الشبكة، فرآه كمين متحرك فأطلق عليه النار فأصابه في كتفه، فخرج الشباب وقفلوا معبر العوجة.
  • لم يكف رجال الأمن عن دخول تجمع المهدية، وهو التجمع الذي يبعد عن رفح إلى الجنوب بأقل من عشر كيلومترات، حتى سنة إلفين واثنين، حين اصطدم موسى أبو فريح مع واحد منهم.
  • وبتحرير المهدية، صارت المنطقة من منتصف حدود رفح الجنوبية، وحتى طابا في جنوب سيناء محررة تماما من سيطرة رجال الأمن..
  • وأخيرا جاءت اللحظة الحاسمة، لما أطلق رجال احد الكمائن المتحركة النار، من مدفع غرينوف، على سيارة مارادونا يسوقها خليل ابو جبرة، والى جواره سليمان حسين المنيعي، فمات الثاني في الحال بطلق في رأسه، وبعد ساعات تبعه رفيقه.
  • وعلى إثر الحادث خرج رجال البدو إلى الشارع، أوقدوا النار في إطارات الكاوتشوك، ولما تربص بهم الأمن، انقضوا على إسفلت الحدود، وسيطروا على المنطقة تماما، وكان المشهد مدويا...... أستمرت السيطرة على الحدود لمدة خمسة إيام بلياليها، ثم تبعها خمس مؤتمرات، كل مؤتمر اقيم على ارض واحدة من قبائل سيناء، وثمان ندوات في اماكن مختلفة من القاهرة، لتعريف بقية الشعب المصري بمأساة بدو سيناء، وأحقيتهم الكاملة في النضال..
  • ولما تلكأ حكامنا الجدد، سارت مئات السيارات وطوفت مدينتي الشيخ زويد ورفح، كان المشهد مباغتا، وكانت تلك لحظة ذعرهم الحقيقية، فقد كان بامكان هذه السيارات السيطرة على اي مكان تختاره في سيناء، ولكنها فاجاتهم حين التفت وعادت الى النقطة التي انطلقت منها، لينعقد هناك مهرجان خطابي، يذكر الحكومة بان الباقي من الزمن 48 ساعة فحسب، وبعده سوف يبدأ الاعتصام..

الآن نستطيع ان نقول ان النتائج لم تكن بحجم فعل الرجال، إلا انه ورغم هزالة العدد الذي تم الإفراج عنه من المعتقلين (حتى كتابة هذه السطور افرج عن حوالي ثلاثين فقط) إلا ان النتيجة الاهم، هي انه: لم يكن هناك طريق، فمشى البعض من هنا، فصار طريقا..

مسعد أبو فجر

يحدث في سيناء الآن

بعد ثلاث أيام بالظبط يوم 1 يوليو 2007 يبدأ ألاف من أهل سيناء ممثلين لكل قبائل بدو سيناء من الشمال و الجنوب و الوسط اعتصام مفتوح بالقرب من الحدود المصرية الفلسطينية.

اللي بيحصل النهاردة في سيناء وسط البدو بذرة ثورة واسعة، لا تقل أهمية و لا تأثيرا عن الاضرابات العمالية الضخمة اللي شغالة من أول السنة.

لكن نشرح الموضوع منين؟ نبدأ من قتل اثنين من قبيلة السواركة برصاص كلاب مبارك بدون سبب و بدون أي محاسبة؟ ولا نرجع لاعتقال و تعذيب عشرات الألوف بما فيهم العجائز و النساء و الأطفال بعد أحداث طابا؟ و لا نرجع أقدم من كده كمان و نتكلم عن حرمان أهل سيناء من الماء و التعليم و الوظائف، و لا نرجع أكثر و نتكلم عن اضطهادهم من قبل الحكومة دائما و باقي المصريين أحيانا كأقلية مختلفة عن تصورنا المرضي عن المألوف؟

ولا أقولكم خلينا الأول نتكلم في ليه على الحدود، فالموضوع قريب قوي من اسرائيل و أحنا عادتنا لو ذكرت كلمة اسرائيل منعرفش نفكر بشكل منطقي.

البعض بيزايد على وطنية بدو سيناء، المزايدة دي عبثية لأسباب عديدة، أولا لما المزايدة تيجي من كلاب أمن الدولة و مخاصي المؤسسة العسكرية و حرامية مبارك و منافيقهم يبقى أحة كبيرة. بعد ما باعوا البلد و البلاد اللي حواليها، و الغاز و المياه و البترول و الأرض و الأسرى و كل حاجة لاسرائيل مظنش حد من نواحي النظام المصري يحق ليه يتكلم خالص عن مين بيعمل ايه مع اسرائيل.

لكن بعيدا عن دول، برضه المزايدة عبثية، أولا لأن الانتماء للوطن ده مش اختيار يا كباتن ده قدر و لما يبقى الوطن مصر يبقى قدر أسود و مهبب، أنا مبختارش بتولد فين و حتى لو مش عاجباني المخروبة بنت الوسخة و متلزمنيش حقوقي كاملة لا محتاج أثبت ولائي ولا محتاج أثبت وطنيتي و لا محتاج أكون مؤدب و شاطر عشان يبقالي حقوق.

لكن برضه رغم كل ده المزايدة على وطنية أهل سيناء كلام عبثي، فالناس تاريخهم معروف كويس و لولاهم هما و أهل السويس كان زماننا محشورين في مخيم لاجئين و بنلعب مع فتح الاسلام. و مهما استهبلنا في الكلام لا يمكن انكار أنهم حاربوا اسرائيل و كانوا مساعد أساسي للمؤسسة العسكرية المصرية (و كانوا مساعد فقط بسبب غباء البهايم القائمين على المؤسسة العسكرية اللي بيحاولوا بقدر الامكان يتفادوا تجنيد أي مصري من أهل سيناء). و طبعا كلنا سامعين اسرائيل و هي بتشتكي من سلاح المقاومة الفلسطينية اللي بيتهرب من مصر في أنفاق تحت الأرض، تفتكروا يا شباب مين اللي بيفوت السلاح في الأنفاق دي؟

طيب لما هما وطنيين و حلويين معتصمين على الحدود ليه؟ عشان كلاب أمن الدولة و عساكر الأمن المركزي ميقدروش يروحوا بأعداد كبيرة على الحدود، الناس معتصمة في أرضها (التاريخية و الفعلية) و بتستغل الوضع الدولي لضمان أمانهم و سلامتهم.

مش بس لضمان أمانهم و سلامتهم، لازم نفهم حاجة مهمة، بدو سيناء مسلحين كويس جدا، و الشاب عندهم من و هو عنده 14 سنة شايل آلي، الناس اللي منظمة الاعتصام بتحاول تتفادي حرب مفتوحة مع النظام و بتحاول تنتزع حقوقها الأساسية جدا جدا بشكل سلمي جدا جدا و ده يستدعي تفادي المواجهة المباشرة.

كل ده رغم أنهم مشافوش أي حاجة تقريبا من أهل مصر و حكومة مصر، لو أحنا بنشتكي في الوادي من البنية التحتية فعلى الأقل عندنا بنية تحتية نشتكي من حالها، أوسخ عشوائية عندنا عندها خدمات تفوق المتاح لسيناء بمراحل، لا طرق و لا كهرباء و لا مياه و لا صرف صحي و لا مدارس و لا مستشفيات و لا معاهد و جامعات و لا مصالح حكومية و لا أي حاجة.

و أمن الدولة حدث و لا حرج، اعتقال و تعذيب و أحكام ملفقة و ضرب نار عشوائي و قتل يمين و شمال و اقتحام بيوت من غير أي حاجة.

لحسن حظنا أن ظلم الدولة على أقلية البدو فج لدرجة تخلي لا معنى للنقاش على هل يشارك أهل الوادي في اضطهاد و شيطنة البدو. مطالب الناس مركزة على مشكلتهم مع الأمن و المطالب بسيطة لدرجة مخجلة و تمثل عشر الحقوق المنهوبة فقط. يعني مش بيقولك الافراج عن كل المعتقلين لأ بيقولك الافراج عن المعتقلين اللي حصلوا على أحكام برائة من المحاكم كثير دي؟

ما يحدث في سيناء مهم جدا جدا، مش عشان البدو أقلية مضطهدة، لكن عشان الحقوق اللي بيطالبوا بيها دي حقوق كلنا بنطالب بيها، و اذا كان النهاردة هما واقع عليهم ظلم أفدح من أغلبنا فده فقط لأنهم السابقون و قريب قريب هنكون اللاحقون و لأن تنظيمهم و وحدة صفهم تجربة جديرة بأننا نتعلم منها و لأن كل انتصار مهما كان صغير ضد دولة الاستبداد و الفساد و التعذيب بيقربنا من نهاية النظام ده و من فرصتنا في التحرر.

سيناء اليوم محتلة، أهلها مش عارفين يتحركوا فيها، في الكام يوم اللي قضيناهم وسط البدو شفنا تضييق أمني يقارب اللي بنسمعه عن فلسطين، كل تقاطع عليه كمين و تفتيش و بهدلة، نسبة رهيبة من الرجال و الشباب عليهم أوامر اعتقال و أحكام غيابي لدرجة أن نصف المجتمع مطاريد بيتفادوا الطريق الأسفلت و ميقدروش يباتوا الليل في بيوتهم.

لكن أكثر حاجات معلقة في دماغنا من الزيارة كانت الحاجات الايجابية، شمال شرق سيناء معجزة بمعنى الكلمة، الناس من غير أي دعم مؤسسي و لا حكومي و من غير مصادر دائمة و مضمونة للمياه زرعت مساحات شاسعة من الصحراء بأشجار الفاكهة. خوخ سيناء ده طلع حكاية، بيزرع الأول شجرة لوز و بعدين يتهجن فيبقى خوخ، و عشان يروى بيجمعوا الأمطار و يحفروا آبار و أحيانا يدفعوا مبالغ خرافية لشراء عربيات مياه، و بعدين يمد شبكة خراطيم و يعمل خرم عند كل شجرة عشان تنقط مياه بمعدل دقيق طول الوقت على الشجرة.

في سنوات قليلة حقق اهل سيناء معجزة حقيقية و على ايديهم، قارن ده بأوهام نظام مبارك بتاعت توشكى لو سمحت.

يا ترى بنسمع في الاعلام عن المعجزة دي؟ لا لو جيبنا سيرة أهل سيناء و الزراعة يبقى الكلام عن البانجو مش عن الخوخ و الماندارين.

أما أكثر حاجة أذهلتنا كانت عزة الناس بنفسها و ايمانهم بأنهم فعلا أحرار. طول النهار نستخدم كلمة بدو كأنها سبة رحنا لقينا الناس مثقفة جدا، على درجة عالية من الوعي، بتسمع بعض بجد و بتحترم بعض بغض النظر عن الفلوس و السن و المقام.

كنت مخطط لكتابة عدة تدوينات عما يحدث في سيناء و نشر بيانات و فيديوهات، لكن المشاغل واخداني بشكل مبالغ فيه (ياللا يا منال اكتبي أنت كمان بقى) و مش عارف ألم نفسي، تابعوا مدونة ودنا نعيش و يا ريت تحاولوا تروحوا تتفرجوا على الاعتصام.

ألف تحية للعمال

مبروك لينا كلنا، عمال المنصورة أسبانيا انتصروا في معركتهم و انتزعوا جزء صغير من حقوقهم

التفاصيل عند عرباوي

تحية لنساء مصر اللي قادوا الاعتصام بشجاعة و وعي يحسدهم عليها الرجال، اللي حصل و بيحصل السنة دي من العمال حاجة كبيرة قوي حتى لو كنا مش واخدين بالنا.

و تحية كبيرة لكل اللي ساندهم و وقف جنبهم خصوصا حسام الحملاوي و مالك مصطفى

بيان من قبائل بدو سيناء

بيان من قبائل بدو سيناء

على لسان المفوض/ محمد أبو راس

اننا أبناء قبائل سيناء لا نقبل أن يزايد أحد على وطنيتنا مهما كان موقعه أو مركزه، فنحن مصريون وطنيون و سجلات المخابرات الحربية تشهد بذلك. و لكن للأسف نقولها بمرارة أننا أبناء سيناء و نعامل من قبل الأجهزة الأمنية معاملة لا إنسانية و الحكمة تقول (اذا زاد الشيئ عن حده انقلب الي ضده) و هذا ما حدث بالفعل.

و تتمثل هذه المعاملة في الاعتقال العشوائي. فهناك ألاف المعتقلين من أبناء سيناء دون محاكمة و ورائهم أسر لا عائل لها الا هذا المعتقل و هناك مطاردين محكومين غيابيا في قضايا ملفقة اليهم.

و نعامل نحن أبناء سيناء معاملة مهينة للكرامة داخل أقسام الشرطة و المعابر الحدودية و على نقاط التفتيش و ما أكثرها في سيناء.

اننا لا نطلب المستحيل و مطالبنا شرعية من حق أي مواطن مصري و مطالبنا تتلخص في:

  1. الافراج عن المعتقلين الذين تم تبرئهم من القضاء
  2. اعادة النظر في الأحكام الغيابية العسكرية و المدنية الملفقة
  3. وقف اطلاق النار العشوائي من قبل الأجهزة الأمنية
  4. رفع ظلم و تغول الأجهزة الأمنية
  5. اعادة جدولة القروض الخاصة ببنك التنمية لدي المواطنين بشمال سيناء
  6. تقديم الضباط الذين ارتكبوا جرائم قتل لمحاكمة عادلة
  7. منع انتهاك حرمات البيوت بأخذ من لا ذنب له من نساء و شيوخ و أطفال كرهائن
  8. مناقشة أرض المعسكر بمدينة رفح
  9. توفير فرص عمل لأبناء القبائل

و إننا اذ نقدم هذه الطلبات نتمنى ألا تجبرنا السلطات بعدم تنفيذها طلباتنا الى تحقيق ما اعتزمنا على فعله بتاريخ 2007/7/1 من اعتصام مفتوح حتى تتحقق مطالبنا.

سلطات الاحتلال المباركية تختطف المدون عمر الشرقاوي - Blogger Amr Sharqawi arrested by Mubarak's occupation forces

المدون عمر الشرقاوي اتقبض عليه يوم انتخابات الشورى، و عرف يتصل بأصدقاء يخطرهم أنه في قسم طلخا بالمنصورة، لحد امبارح كل ما حد يحاول يروح طلخا كلاب مبارك تضربه، المهم أخيرا فيه محامين وصلت القسم و المأمور أنكر أن عمر الشرقاوي عنده.

ده غالبا معناه أنه في ايدين أمن الدولة دلوقتي و مؤكد معناه أنه مختطف.

الكلاب ولاد الكلاب قابضين عليه بدون تهم، بدون عرض نيابة و بدون أي سجل رسمي باحتجازه ولا بمكان تواجده، و أحنا حاليا محتاسين لا عارفين نوصله و لا نوصل لأهله عشان نعمل بلاغ اختطاف، عمر محتاج تضامنكم.

Egyptian blogger Omar el Sharqawi was detained last tuesday by Mubarak's police, he managed to make a phone call and inform his friends that he was being held in Talkha police station in Mansoura. yet when human rights lawyers inquired about him the Talkha sherif denied Omar was ever arrested.

so they kidnapped Omar and would not reveal his whereabouts nor even admit he is in custody, needless to say the arrest is illegal, he was probably never charged with anything and is now in some dark state security dungeon, Omar needs your support.

أولا سعاد ماسي بضان

قررت أشارك في ميمة سعاد ماسي و التطبيع و ما شابه.

كنت كتبت خلفية عن الموضوع مليانة بشتيمة في شخص سعاد ماسي (اللي هي بضينة فحت و كل أغانيها شبه بعضها زي عمرو دياب بالظبط ده و قدراتها في عزف الجيتار زي مصطفى قمر بالظبط برضه و الله يرحم الجزائر). لكن قررت أن الموضوع الأصلي مش مهم، ناس عايزة تقاطع حفلة سعاد ماسي لأنها ناوية تغني في اسرائيل و ناس مش عايزة تقاطع و خناقات عبثية.

المهم أنا عايز أتكلم في موضوع التطبيع ده.

أنا مطبع قديم

أيوه سبق لي أني عرفت ناس معاهم الجنسية الاسرائيلي و عاشرتهم و كمان بعضهم أصحابي و حبايبي، صحيح أغلبهم فلسطينيين معاهم الجنسية الاسرائيلي بس فيهم ثلاثة على الأقل اسرائيليين يهود أبناء مهاجرين. صحيح الثلاثة معاديين للصهيونية بس أنا محصلش قبل كده موقف احتجت فيه أتعامل مع اسرائيلي غير معادي للصهيونية عشان أعرف كنت "هتطبع معاهم" ولا لأ.

التطبيع تقليد عائلي، فخالتي أهداف سويف سبق ليها أن زارت فلسطين، و لو سمحت متسأل السؤال بتاع زارت فلسطين المحتلة ولا الضفة و غزة، لأن كده نبقى بنستحمر و بنقر لهم بحقهم في الأرض، زارت فلسطين مرتين، صحيح الست راحت هناك عشان تكتب عن محنة الفلسطينيين لكن ده ممنعش بعض "المثقفين" المصريين أنهم يهاجموها و يخونوها، في النهاية هي أكيد اتعاملت مع سلطة الاحتلال و بعض الاسرائيليين الصهاينة بل و مستوطن.

اشمعنى اسرائيل

يا نهار أسود و منيل، أنا و خالتي طبعنا، طيب سؤال صغير كده لو حد وقف حكالك أنه اتعامل مع أمريكان قبل كده هتستغرب؟ أنه زار أمريكا أو اشترى منتج أمريكاني أو أنه له اهل عايشين في أمريكا أو أنه اتجوز واحدة أمريكية أو حصل على الجنسية الأمريكية هتستغرب؟

لأ طبعا، علاقاتنا بأمريكا طبيعية لكن اسرائيل لأ.

طيب ممكن حد يشرحلي ليه؟ مش أمريكا برضه محتلة العراق و بتقتل العراقيين و تشردهم؟ مش الأمريكان دول بيمولوا اسرائيل بضرائبهم؟

هل الفرق مثلا أن اسرائيل دولة غير شرعية لا يحق لها التواجد لكن أمريكا رغم كل أخطائها الفظيعة دولة عادية؟ طيب ما أمريكا برضه دولة أقيمت على التطهير العرقي و الاحتلال، الفرق بس ما بين أمريكا و اسرائيل أن أمريكا نجحت في أن اسرائيل محتاسة.

اذن فيه خصوصية ما في اسرائيل، طيب ممكن حد يشرحللي الخصوصية دي؟ يعني حد يفهمني ليه؟

بالعكس ده أحنا ممكن نحتفي باللي يروح أمريكا يكلم الأمريكان عن فظائعهم، و يا سلام بقى لو شهد شاهد من أهلها، نعزمه عندنا و نترجم كتبه و هيصة. يا ترى ليه مش بنشجع أن حد مننا يكل الاسرائيليين عن فظائعهم؟ و ليه مش بحتفي بالمنشقين و المعارضين من داخلهم؟

بلاش دي ممكن حد يفهمني بعد ما تكرر ممارستي للتطبيع يا ترى ايه اللي تغير في موقف العرب الاستراتيجي في صراعنا مع اسرائيل؟ يعني ايه تأثير كسري لاجماع المثقفين العرب؟

هل رفض التطبيع موقف أخلاقي ولا تحرك ستراتيجي؟

أظن ده أهم سؤال المفروض نسأله، أحنا وعينا على الدنيا لقيناهم بيقولوا بلاش تطبيع، طيب ليه؟ مفيش مجال للسؤال، طيب ايه هو التطبيع ده؟ برضه مفيش مجال للسؤال. طيب يحصل ايه لو طبعنا.

لو الموقف من التطبيع موقف ستراتيجي معتبر أننا بالمقاطعة دي بنحقق مكاسب ما أو بنفوت على الصهيونية مكاسب ما يبقى مفيش مجال للأحكام المطلقة و كل فعل لازم يتوزن تبعاته ايه و نتصرف على أساس تقييم عملي و براجماتي للأمور،

أظن المشكلة أن الموقف بالأساس أخلاقي، أحنا مبنطبعش عشان ذواتنا تفضل نضيفة و طاهرة و ربنا يحبنا و يدخلنا الجنة، أحنا أصلا ملناش وضع استراتيجي و واقفين مفلقسين و مستنينهم ينيكونا و المسألة لا جدوى لها.

الانتخاب بالمحافظ

من أخطر الأفكار اللي ظهرت في العشرين سنة اللي فاتوا فكرة أن الواحد ممكن يحقق مكاسب سياسية و اجتماعية عن طريق جيبه و محفظته، كل عملية شراء عبارة عن صوت في انتخابات و بالتالي المقاطعة وسيلة لتغيير الكون، للأسف كل الشواهد في سكة ثانية، فالممقاطعة أولا أهدافها دائما غامضة.

يعني مثلا أنا لما أقاطع اسرائيل ده هيضرهم أكثر من المقاومة المسلحة و الاعتصامات الفلسطينية ازاي؟ ولما أخسر كوكاكولا فلوس ايه اللي هيجري؟ هتبطل تدفع ضرائب لأمريكا؟ ولا هترشي اعضاء في الكونجرس عشان يتدخلوا لوقف العدوان على العراق عشان نرجع نشتري منهم؟ ولا مثلا متخيلين أن لما نبطل نشتري حاجاتهم مش هيبقى معاهم فلوس يحاربوا (فرضية عبثية بما أن الحكومة الأمريكية مستعدة تبقى مديونة بشكل رهيب و تسبب عجز خرافي في الميزانية في مقابل استمرار الحرب يعني هيحاربوا لآخر قرش في البلد).

أن تكون محمد بكري

يمكن أكبر ضحية لعبثية مشروع التطبيع هو الفلسطينيين. أنا فاكر مثلا أكثر من مرة يحاول المخرج الفلسطيني (امل الجنسية الاسرائيلية) محمد بكري المشاركة في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي و يحرم بسبب رفضنا للتطبيع مع اسرائيل (مش هو برضه شايل جنسية اسرائيلي؟ يبقى صهيوني ابن وسخة). لأ مش بس لما حد كان يشرحها للجهابذة مديري المهرجان يقوموا الخولات بتوع عادل حمودة يكتبوا فضيحة مخرج اسرائيلي في المهرجان و يلغوا دعوة الراجل. و تفتح جرنان تلاقي مكتوب القبض على معرفش كام اسرائيلي بسبب أحداث شغب و الظابط يصرح أن أغرب حاجة أنهم أصروا يدعوا أنهم فلسطينيين.

طبعا المعلومة اللي كلنا أصلا عارفينها أن فيه عرب نجحوا يفضلوا في بيوتهم و أراضيهم سنة 1948 و عملنا ايه مع العرب اللي منهزموش دول؟ قاطعناهم كجزء من رفضنا للتطبيع، الناس دي مش بس عايشة محاصرة الناس دي أملنا الحقيقي الوحيد في الانتصار على الصهيونية و أكبر خطر بيهددها، و مع ذلك ولا الهواء أنها المقاطعة.

مش دول المفروض تكون علاقتنا بيهم طبيعية برضه؟ تخيل كده منال بترفض تحاول تزورني في السجن لأن ده يستدعي تعامل مع وكلاء نيابة أمن الدولة العملاء ولاد الكلب.

و يا ريت واقفة على 48 أحنا فرضنا على كل فلسطيني يعيش على الأراضي الفلسطينية عزلة تامة الا في حالات استثنائية و بنبرر ده برفض التطبيع، أحنا أصلا معتبرين الفلسطيني اللي يخرج عن دور الشهيد قليل الأدب مترباش، شغلتك يا حبيبي تتقتل على التلفزيون مش تتعامل معانا بشكل طبيعي.

ايه الموضوع أصلا

معرفش في التاريخ أي محاولة أخرى للانعزال و المقاطعة التامة للعدو بمعنى كافة أشكال التعامل مع أي حد و أي حاجة تشبهله أيا كان السبب و السياق، معرفش شعب جربها قبل كده و حاسس أنه حتى لو كان حد جربها قبل كده أكيد منفعتش. و الفكرة تبدوا غامضة بشكل يخليني أتسائل مين اللي طرحها أصلا.

اخواننا التروتسكيين عندهم فكرة مهمة بتقول أن الخطاب المهيمن على المجتمع يعكس مصالح الطبقات الحاكمة، اللي بيحدد أجندة الجدل مش أحنا ولا موقفنا الاستراتيجي لكنه العدو، العدو هو اللي اخترع الكلمة الغريبة اللي اسمها تطبيع و من بعدها بقيت كل التعاملات معاه خاضعة لخطابه هو و دخلنا في جدل بيزنطة ده، لازم نخرج من الفخ ده، تسويف أي قضية و الغاء العقل و المنطق و تبنيها بناء على مواقف أخلاقية غامضة فقط نتيجته لا يمكن تكون كويسة،

و خلينا نعترف أن الموقف بتاع التطبيع ده موقف أساسا ضد الحكومة المصرية مش ضد اسرائيل، في تاريخه ده كان رد الناس على مبادرة السادات (و من المنظور ده يمكن يكون له وجاهة عملية)و ما تلى كان مجرد محاولاتنا لتبرير وجودنا.

المؤامرة الفزيييعة

مع تراجعنا في شتى مجالات الحياة بما فيهم السباكة تشوه خطابانا السياسي و خصوصا القومي لحد ما بقى مجرد هرتلات عنة مؤامرات، نتيجة ده أن الناس اللي لسه فاكرة مخها بيشتغل ازاي ممكن تنفر من اي كلام عن مؤامرة رغم أن المؤامرة حقيقة و واقعة حتى لو كانت مختلفة في طبيعتها عن سجال القومجية.

حد فاكر جائزة البوبز بتاعت دش القلة (الذي ولد عملاقا هو كمان؟) السنة اللي فاتت حاولت لجنة التحكيم حجب الجائزة عن مدونة خبيزة بسبب كتاباته المعادية للصهيونية و لولا وجود منال في لجنة التحكيم كانت عدت، حاجة بتفاهة جائزة مدونات في قناة راديو فاشلة حصل فيها تدخل لصالح اسرائيل، طبعا مفيش حد قاعد في الموساد ماسك ملف مسابقة المدونات، المؤامرة ملهاش قيادة مركزية و يشارك فيها ملايين لكن الفكرة قائمة.

في خليط ما بين الاستهبال و النية الحسنة المؤسسات الثقافية الحكومية الأوروبية بتحاول تتدخل لاقرار السلام في الشرق الأوسط عن طريق حاجات من نوع أنها تعمل حفلات مشتركة لفنانين عرب و اسرائيليين، لا أستبعد أن تكون زيارة سعاد ماسي لتل أبيب جزء من اختراع من النوع ده، في الحالة دي ممكن الواحد يشوف المقاطعة على أنها ضغط على منظمي الحفل أنهم يتخلوا عن مشاريع السلام المتخاذلة دي، معنديش أي معلومات حقيقية عن الحفلة، لا أفترض بالضرورة أن مفيش كلام وجيه لصالح المقاطعة، أنا حبيت أتكلم عن التطبيع عموما.

نرجع لسعاد ماسي

هل يفرق في قرارك تحضر حفلة سعاد ماسي أنك تعرف نسبة الحضور من عرب 1948 في حفلتها في تل أبيب؟ هل يفرق معاك تعرف نسبة الاسؤائيليين المعادين للاحتلال في جمهورها؟

أنا بحب تان تان رغم أن هريجيه كان راجل يميني متعاطف مع الفاشية و بحب كيبلنج رغم أنه كان استعماري عنصري حقير و بسمع فاجنر رغم أنه كان عنصري حقير و موسيقاه كانت رمز للنازي. و احصائيا غالبا نسبة كبيرة من الفنانين الأمريكان اللي بحبهم مع الحرب على العراق و مؤكد أن أغلبهم مولوها بضرائبهم. و من حين لآخر بقرأ مدونة هدوء نسبي رغم أن شريف نجيب برجوازي متعفن عادي يعني

و على السيرة في اسرائيل كل ما حد يحاول يعزف فاجنر يخونوه و يهددوه و يرهبوه و يعملوله واغش. لايقين على بعض يا أخواتي.

ختامه أنا من الناس اللي مؤمنة أننا ورثنا الصراع و أنه مستمر و أنه صراع بقاء و الخ، لكن مش مؤمن أننا ورثتا قرارات و ستراتيجيات الأسبقين، الصراع قائم لكن بلاش نحوله لطقس و حرام و حلال.

أخيرا يا ريت تقاطعوا سعاد ماسي لأنها معدومة الموهبة موسيقاها مملة و اهانة كبيرة قوي للموسيقي الجزائرية أننا نسيب كل الفنانين اللي عليهم القيمة و نمسك في البتاعة التعبانة دي.

كفارة يا منعم - Monem is free

مبروك يا جماعة منعم خرج خلاص و هو في بيته مع أهله دلوقتي.

بكره نطمئن على باقي الشباب اللي كانوا محتجزين معاه.

المصريين عندهم جملة عبقرية بيقولوها للي يتحبس ظلم

ربنا يجعلها في ميزان حسناتك

مبروك لأهل منعم و لينا، و عقبال كل معتقلي مصر.

بمناسبة العياط على العياط

بهذه المناسبة الجليلة نحب نفكر الأخوة المواطنين أن عبد الكريم نبيل سليمان هو المصري الوحيد اللي اتحكم عليه على خلفية أحداث العنف الطائفي بتاعت السنتين اللي فاتوا

أيوه من تكلم و عبر عن رأيه (و في قول ازدرى) محبوس أما من حرق و طعن و خرب و نهب و ضرب و قتل فالمسامح كريم و كلنا أخوة في الوطن

و بالمرة برضه نفكر بعض أن قضائنا مستقل و نزيه و عادل و عبد الفتاح مراد

و تكرار الكلام بقى بايخ راجعوا كويس

و من أرشيف جردل منال و علاء نقدم لكم أقوي معارك التعليقات، حيث الوحدة الوطنية متعة

و لو لم أكن مصريا ....

البطن ولا الرجل ولا الرأس

بناء على طلب أبو أحمد اللي مشجعني على حالة التنظير اللي ناقحة علي اليومين دول، ده رد على مقال عمرو الشوبكي "وهم الثورة الشعبية"

تفكيك

أظن عمرو الشوبكي بيعمل قفزات غير أمينة في التحليل.

مش صحيح أن العصيان المدني الواسع و الثورة الجماهيرية شيئ نادر للدرجة، هو بيتجاهل مثلا تفاصيل الصراع في أمريكا اللاتينية فخبرات زي النضال لتحرير المياه في بوليفيا اعتمدت على عصيان مدني واسع و طويل الأمد و أدت الي اسقاط النظام مش بس تحقيق مكاسب أفقية. من المذهل برضه تجاهله للثورات الهندية و الجنوب أفريقية. و كأن العصيان المدني لم يكن الأداة الرئيسية في تحرير البلدين دول.

لكن خلينا نقول أن خبرة معاصرة زي خبرة بوليفيا مختلفة اختلاف جذري عن تجربة زي الثورة الايرانية، و أنا متفق معاه في شبه استحالة نجاح مشروع العصيان المدني و الثورة الجماهيرية اللحظية في مصر,

فتجربة لبنان الأخيرة و كان تجربتنا التاريخية في يناير 77 متخليش الواحد يتفائل قوي من جدوى العصيان المدني و التظاهر لوحده، و طبعا حال المعارضة المصرية بما فيها حركات المعارضة الجديدة و حتى الأخوان المسلمين ميسرش عدو ولا حبيب، كلنا بنضحك لما عبد الحليم قنديل بيتكلم عن مظاهرة ال100 ألف، كلنا عارفين أن مش أحنا اللي نقدر نحقق ده و أغلبنا عارف أن حتى لو تحقق مش بالضرورة يكون الحل.

في انتظار الجناح اياه

لكن أني أنتقل من الاعتراف برومانسية مشروع عبد الحليم قنديل العبثية و صعوبة تحقيق سيناريو مشابه للثورة الايرانية (اذا افترضنا رغبتنا في تحقيقه أصلا) لأني أدعوا دعوة غامضة لتحرك اصلاحي استجدائي يخاطب الشرفاء المزعومين اللي داخل النظام فلا مؤاخذة ده استهبال شديد حتى لو لم تكن ثوريا.

اذا كان تراث انتظار الثورة الجماهيرية عندنا طويييل و محبط و ربما يدل على سذاجة، فتراث انتظار الجناح الوطني داخل النظام أطول و أكثر احباط و أخطر و أكثر سذاجة و عبثية. فين يا أخوانا الجناح الحلو من داخل النظام ده حد يديني أمارة؟

لو افترضت أن عمرو الشوبكي لا بيستهبل ولا بيستسهل يبقى التفسير الوحيد أنه يقصد ناس كويسة داخل مؤسسات الدولة العديدة مش داخل النظام الحاكم.

revolution not evolution

للأسف تعجلنا و قلة حيلتنا و تعودنا على جلد الذات بيخلينا مناخدش بالنا من تطورات مهمة جدا في مجتمعنا، في تصوري حركة مثل 9 مارس على صغرها و حركة القضاة على نواقصها تمثل تجربة مختلفة جذريا يصعب تصنيفها بالتصنيفات التقليدية بتاعت اصلاحي و ثوري، دي حركات فؤية معنية بالأساس بالدور العام و المصلحة العامة و ليست مصلحة الفئة، و رغم احباطاتنا من القضاة مثل مواقفهم المخذلة من المرأة لا يمكن أني أقول عنهم أنهم حركة انتهازية (مش لنزاهتهم و ان كنت مؤمن بيها لكن فعلا لانتفاء صفة الانتهازية الفئوية عن الحركة). يمكن أكثر حاجة ثورية في الحركتين دول أنهم اختاروا يفصلوا نفسهم عن النظام، فالقضاء سلطة و الجامعة صارت مؤسسة من ضمن مؤسسات السيادة بتاعت دولتنا و دي ناس اختارت أنها تتخلى عن موقعها من معادلة السلطة في مقابل قيم و طموحات و أحلام لو دي مش ثورة يبقى مفيش حاجة اسمها ثورة أصلا.

لو هراهن على الناس اللي من داخل المؤسسات الأساسية و الضرورية لعمل الدولة مش هراهن عليهم بطريقة أني أطرح عليهم لمة من الشرفاء و مشروع مكتوب حلو و أدعوهم لتبنيه، هراهن عليهم أنهم يختاروا ينفصلوا عن الوضع القائم و النظام الحاكم بأنهم ينخرطوا في عمل لتحرير مؤسساتهم من سلطة الدولة و تحسين اداء مؤسساتهم و خصوصا دورها العام (يعني شرفاء الأطباء يشتغلوا من داخل مواقعهم لتحرير نقابتهم و مقاوحة الدولة على ميزانية الصحة مش عشان يحسنوا أجورهم رغم أنه من حقهم لكن عشان ينقذوا قطاع الصحة و صحة المصريين).

هل كسر الثورة ثورة؟

لما نبص لاعتصامات العمال، هو بيوصفها بأنها تحركات هادئة محسوبة معرفش مالها، طبعا لما أختار أبص على كل تحرك على حدة هشوفها كده، لكن فيه نقطتين فايتينه أو بيتجاهلهم، أولهم المشاهدة اللي معرفش ليه الكل بيتجاهلها و هي أن العمال في حالة استنفار و اضرابات شهرية بقالهم 7 سنين، عودة العمال و الفلاحين للنضال الطبقي سابقة على حركات التغيير الحالية و حتى على اللجنة الشعبية للتضامن مع الانتفاضة الفلسطينية.

لما يحصل 16 اضراب فؤي محدود في أسبوع واحد مينفعش أفضل أبص على الظاهرة على أنها فؤية محدودة، مرة ثانية أحنا بصدد شيئ يتخطي التصنيف التقليدي لثوري و اصلاحي.

في ظني محتاجين نفهم الوضع ده و نبني تصور للنضال السياسي و الاجتماعي لا يعتمد على لحظة ثورية سحرية و انما يغزي ثورة مستمرة و واسعة. المهم عندي هو قدرة الجماهير على تنظيم نفسها و تغيير بل و خلق واقعها بنفسها (ده تعريفي للنضال).

هدفنا المفروض يكون بناء حالة من الاستعداد للعصيان المدني الفئوي المحدود، و تغذية حالة من الايمان بقدرة التجمعات الجماهيرية على خلق واقعها، و خلق حالة من التقبل لنتائج ده بما فيها السلبية منها.

وقتها مش هسأل طبقة الجمع ده من البشر ايه و لا موقعهم من معادلة السلطة ايه.

فرسان المعارضة و السعي خلف الكأس المقدسة

و أنا في بيروت طرحت علي فكرة معرفتش أفهمها قوي بسبب أكاديمة المتحدث المفرطة، تحدث وقتها عن the overstated state و ازاي أن المعارضين و الاصلاحيين و الراديكاليين بجميع أنواعهم عندهم هوس بالدولة و قرروا أنهم يكرسوا حياتهم للفوز بكأس الدولة المقدسة، فالغرض من أي تحرك سياسي، بل و الغرض من أي تعبير سياسي حتى لو كان مقال صغير هو الوصول لرأس الدولة (السلطة) و أن دي الوسيلة الوحيدة لتحسين حياتنا.

خطورة خطاب عمرو لا تكمن في اصلاحيته و لكن في انزلاقه في فخ الدولة، فمشروعه هو لوبي يمثل حكومة المستقبل يطمئن له الجميع و يعمل بدأب لحد ما يوصل للحكم و بعدها كله هيبقى تمام، تصور يكاد يكافئ تصور الثورة اللحظية و العصيان المدني اللي برضه معنيين بتغيير من يحكم و بعدها كله هيبقى تمام.

في حين أن المطلوب هو تأكل رأس الدولة بحيث ميكونش مصير كل فرد فينا مربوط بيه (و لا أقصد بالرأس هنا الرئاسة فقط، أقصد كل مؤسسة الدولة السيادية).

و رغم أني بعترف أني فوضووي أنا مبتكلمش عن حاجة فوضوية خالص، فالدولة المركزية ذات القيادة الموحدة التي تؤثر في مصير كل مواطنيها و كل المؤسسات المتواجدة داخلها تأثير شبه كامل لا مكان لها في ديمقراطيات العالم الليبرالية و اليسارية مش بس في تصوري اليوتوبي عن مجتمع ما بعد السلطة.

و ناخد مثال السجال ما بين المؤسسة الأكاديمية و الدولة في الديمقراطيات بيكون غالبا على دور ايجابي اضافي الدولة المفروض تقوم بيه، لكن استمرار الأكاديمية و بقائها و تحقيقها لأهدافها الرئيسية لا يحتاج للدولة و لا تهدده الدولة، الكيان مستقل عن الدولة السيادية. نفس الشيئ ينطبق على الدواوين و مؤسسات التعليم و الصحة و طبعا المجتمع المدني الخ.

الوضع السوي للمجتمع المدني الحديث (بعيدا عن مجتمع ما بعد الثورة أو أي تصورات مستقبلية مشابهة) المواطن بيكون فيه عضو في دولة المؤسسات المستقلة، ينتم لمصر اللي مكونة من جامعة و كنيسة و شركة و جمعية و حزب و مسرح و حضانة و عائلة و مستشفى و بيوت و مصايف الخ و معندوش أدنى انتماء لمؤسسة الدولة السيادية فانتماء المواطن مش مبتني على بوليس و برلمان و جيش و رئاسة و دستور، عندنا الوضع معكوس (مثلا الصراع الطائفي في مصر تحول مؤخرا الي صراع عن الأوراق الرسمية للدولة لحد ما بقى الواحد حاسس أن ديننا هو البيروقراطية) و طول ما أحنا مصرين لما نقول مصر نقصد الدولة ذات السيادة لا يمكن نحقق أي تغيير جذري (خصوصا من منظور يساري).

بالتالي أهم ثورة مطلوبة اليوم هي ثورة تحطيم الكأس المقدسة، مش بمعنى تفكيك الدولة السيادية، لكن تفكيك القناعة التامة بأن تحسين أحوالنا لا يمكن يجي غير من خلال الدولة السيادية و بالتالي نضالنا لازم يكون من أجل الفوز بالدولة السيادية. اعادة مساحة المواطنة الشعبية على حساب الجنسية الرسمية. مساحة فرض الواقع و الاصلاح بالدراع على حساب الايمان بالديمقراطية النيابية كحل سحري.

أظن أننا في كفاية قربنا جدا من الرؤية دي من غير ما ناخد بالنا، فبينما القيادات مكنش عندها اجابة عن من هو بديل مبارك بسبب تنوع الانتمائات و صعوبة الاتفاق على اسم، القواعد مكانش عندها اجابة لأنه مش فارق معاها أصلا، هما مش عاوزين بديل للفرعون هما عاوزين يهدوا قصر الفرعون و دي ثورة لو كنتم تعلمون.

و غني مع الرفيقة المناضلة تراسي تشابمان

Don't you know
They're talkin' about a revolution
It sounds like whisper
Don't you know
They're talkin' about a revolution
It sounds like whisper

While they're standing in the welfare lines
Crying at the doorsteps of those armies of salvation
Wasting time in the unemployment lines
Sitting around waiting for a promotion

Poor people gonna rise up
And get their share
Poor people gonna rise up
And take what's theirs

Don't you know
You better run...
Oh I said you better
Run
run
run...

فك لولب الثورة و الاصلاح

رغم أني غالبا بتفادي التنظير على المدونة دي من باب المحافظة على جو العمرانية الشعبي الأصيل، لكن من يعرفني يعرف أني زي أي مناضل من المقاعد الوثيرة بحب أنظر قوي، و بما أننا اتفقنا أني مش مدون فهتخلي عن الخطط القديمة و اسمح لنفسي أنظر علنا.

في الأدبيات و النقاشات اليسارية يتككر دائما السؤال الأزلي ثورة أم اصلاح، في رأيي السؤال عبثي و مرتبط أساسا بتفاصيل الجدل اليساري - يساري في أوروبا ما قبل الحرب العالمية الثانية، بالتالي لا علاقة له بخبرتي الشخصية و تاريخي غير أنه موروث مزعج يسمح لليساريين بتفريق نفسهم أكثر مما هم متفرقين أصلا.

تكمن المشكلة الأساسية في السجال حوالين لولب الثورة و الاصلاح في التباس المعاني، فالناس لما بتتكلم عن اصلاح غالبا ما بيبقاش واضح ده وصف لمطالب و أهداف و مكاسب محددة ولا ده وصف لطريقة تحقيق مطالب و أهداف و مكاسب محددة؟

دعنا نبدأ بالاعتراف بامكانية "النضال الثوري" من أجل مطالب اصلاحية، و خليني من دلوقتي أقول أن فلول اليسار العتيق الي بتصر على أن تحقيق مكاسب اصلاحية ضار لأنه يمتص الغضب و الطاقة الثورية القادرة على احداث تغيير جذري ناس بتتعولق و غاوية تضيع وقتها و مستعدة للتضحية بالأم و الجنين عشان خاطر المشرط.

أنا مغرم بتشبيه المفاهيم السياسية بمفاهيم رياضية و فيزيائية (مش لأن السياسة خاضعة للتحليل العلمي لكن لأن ده بيقرب الأمور لدماغي)، لو افترضنا أن فيه دالة تعبر عن محصلة نمو و تطور مجتمع فيها مستويات المعيشة و حقوق الانسان و الحرية متغيرات تؤثر على منحنى الدالة، لما نتكلم عن التغيير يبقى المفروض بالضرورة نكون مهتمين بمشتقات الدالة الأولة و الثانية مش بقيمة الدالة.

يعني لو بنتكلم عن تغيير يبقى وسيلتنا للتقييم هي ايه المكاسب اللي قدرنا نحققها في تحسين حياتنا بالنسبة لما كان عليه الوضع قبل ما نبدأ نشتغل، مش المعيار هو قربنا قد ايه من مجتمع فاضل وهمي اخترعناه في دماغنا ولا يبقى المعيار هو قد الدنيا حلوة في تو اللحظة. وسيلة الوصول للتحسين مش مهمة المهم هو مدى استمرارية التحسين.

لما بقول أني ثوري، بمعنى أني مقتنع بضرورة التحرك الثوري لتحقيق مكاسب اجتماعية حتى لو كانت المكاسب دي محدودة اللي أقصده أني مش مقتنع بامكانية حماية المكاسب دي لو كان اسلوب العمل اصلاحي.

يعني أي مكسب بنحققه في المحاكم مهم لكن يسهل التراجع عنه، في حين أن مكاسب تم تحقيقها بحراك و ضغوط جماهيرية أتصور أنه يصعب التراجع عنها. طبعا ده تصور شخصي أو مسألة ذوق بالأساس فتعقيد تعاقب الأحداث بيخلي صعب جدا رصد الحاجات دي كقواعد ثابتة.

لكن مش بس الاصلاح فكرة ملتبسة، الثورة كمان فكرة ملتبسة، هل الثورة نقطة فردية (singularity) يتغير فيها قيمة دالتنا فجأة و بدون مقدمات ولا الثورة بتظهر في قيمة المشتقة الثانية للدالة؟

يعني لما الناس بتتكلم عن نضال ثوري بيحصل لبس ما بين تصور عن الثورة كلحظة يتم استنفار جماعات ضخمة من المواطنين فيها يكسروا تماما الوضع القائم و يبدأ فجر عصر جديد مختلف تماما عما سبقه، و ما بين تصور أن النضال الثوري ده أمر مستمر و دائم و بيحصل في صور صغيرة صغيرة و جماعات فئوية و محدودة لكن محصلته هو قدرة المجتمع على تغيير ذاته جذريا.

لا أأمل ولا أدعوا الي ولا أنتظر ولا أنا حتى متفائل في لحظة متفردة ينطلق فيها ملايين المصريين للاطاحة بالنظام و ارساء مجمتمع ما بعد الثورة، مفيش أي مقدمات بتقوللي أن ده ممكن ولا خبرات من سبقوا مشجعة، فيناير 77 كأنها لم تحدث، و في لبنان يتظاهر و يعتصم الملايين و لا شيئ يحدث خالص (بغض النظر عن رأيك في الصراع الحالي في لبنان لازم تعترف أن حاجة محبطة أن ملايين ينفع ينزلوا الشارع و الموضوع يعدي كأن شيئا لم يحدث). حتى الثورات الناجحة لما بتحصل في ظل وضع دولي سيئ بيكون النتيجة تحول الثورة الي مسخ أغريقي يأكل ابنائه بسرعة شديدة (ايران و روسيا و من قبلهم فرنسا).

لو أصريت على التشبيه الرياضي عاوز ثورة تعلي معدل التغيير بشكل دائم و أحيانا في بعض القضايا لحظات شعبية ضخمة متبقاش زي النقط المتفردة لكن تبقى زي نقاط الانقلاب، يعني بدل مثال الثورة الايرانية متحمس أكثر لمثال نضال الجماهير البوليفية لتحرير المياه (طبعا المثالين محبطين أصلا على المدى الطويل، بس ده موضوع ثاني).

أخيرا مش بس مش عيب الثوري ينخرط في نضال لمكسب اصلاحي و كمان مش عيب من حين لآخر يستخدم أساليب اصلاحية و يعمل عمل خيري و هكذا، العملية مش عقائدية الهدف هو تحقيق تغيير ايجابي مستدام.

التدوينة دي تحضير لرد على

غني مع الرفيق المناضل Leonard Cohen

I finally broke into the prison,
I found my place in the chain.
Even damnation is poisoned with rainbows,
all the brave young men
they're waiting now to see a signal
which some killer will be lighting for pay.
Into this furnace I ask you now to venture,
you whom I cannot betray.
I fought in the old revolution
on the side of the ghost and the King.
Of course I was very young
and I thought that we were winning;
I can't pretend I still feel very much like singing
as they carry the bodies away.
Into this furnace I ask you now to venture...
Lately you've started to stutter
as though you had nothing to say.
To all of my architects let me be traitor.
Now let me say I myself gave the order
to sleep and to search and to destroy.
Into this furnace I ask you now to venture...
Yes, you who are broken by power,
you who are absent all day,
you who are kings for the sake of your children's story,
the hand of your beggar is burdened down with money,
the hand of your lover is clay.
Into this furnace I ask you now to venture

عاجل: التحقيق مع أحمد سيف الاسلام و عمرو غربية و جمال عيد و التهمة ابتزاز

تحديث

حضر مع "المتهمين" وفد من الأساتذة المحامين على رأسهم منتصر الزيات مقرر لجنة الحريات بنقابة المحامين و عضو مجلس النقابة. و طالب المحامين بالاطلاع على أوراق البلاغ و التحريات و صرحت لهم النيابة بالاطلاع يوم السبت القادم.

على هذا الأساس تم تأجيل التحقيق و سيحدد له ميعاد لاحق بعد الاطلاع، المتهمين الثلاثة في بيوتهم و بخير.


اليوم الخميس 10 مايو، يتم التحقيق مع أحمد سيف الأسلام المحامي و مدير مركز هشام مبارك للقانون، و جمال عيد المحامي و مدير الشبكة العربية لمعلومات حقوق الانسان و المدون عمرو غربية أمام نيابة شمال القاهرة (العباسية)، بتهمة ابتزاز القاضي عبد الفتاح مراد رئيس محكمة استئناف الأسكندرية.

هذه القضية من ضمن سلسلة قضايا ملفقة مقدمة من القاضي عبد الفتاح مراد ضد مجموعة من المدونين و نشطاء حقوق الانسان انتقاما منهم لفضحهم اعتدائه على حقوق الملكية للشبكة في كتابه "الأصول العلمية و القانونية للمدونات على شبكة الإنترنت":

  • قضية حجب عدة مواقع و مدونات (مقدمة ضد الدولة، و لكن معظمها مواقع جمعيات حقوق انسان و بعض المدونات)
  • قضية سب و قذف (ضد جمال عيد، و علاء عبد الفتاح و منال حسن)
  • و ما خفي كان أعظم...

جدير بالذكر أن أحد شهود قضية السب و القذف اللي شهدوا زور على منال رغم وجودها بمقر عملها أثناء الواقعة هو المدافع عن الاسلام الذي طالب برفع قضية الحسبة ضد عبد الكريم نبيل سليمان. أيضا تصادف استدعاء مباحث الانترنت للمدون عمرو غربية للتحقيق معه في نفس يوم التحقيق في قضية السب و القذف 4 أبريل الماضي.

منال و علاء و جمال قضوا يوم كامل في اجراءات الافراج عنهم و كان ممكن تبقى أطول و يباتوا ليلة و للا ليلتين في القسم، مع انهم كان بيتحقق معاهم بس .. يا ترى ايه اللي هيحصل لعمرو و سيف و جمال؟؟

يا تري المحامين دول، اللي دافعوا عن طوب الأرض من هوايدا طه للمتهمين في تفجيرات طابا لعبد الكريم لحقوق ضحايا محرقة بني سويف لفلاحي سارندوا لحزب التحرير الأسلامي لكل النشطاء اللي اعتقلوا لتضامنهم مع القضاة، و اللي بيعتقلوا بعد أي مظاهرة أو حتى عشوائيا ... هيتحبسوا بكرة؟؟

يا ترى عمرو غربية اللي شارك في حملات الأفراج عن عبد المنعم و عبد الكريم و معتقلي كفاية و ... جه الدور عليه؟

منعم ومجموعة المعهد الزراعي يبدأون إضراباً مفتوحاً عن الطعام

عبد المنعم محمود ورفاقه في قضية معهد التعاون الزراعي يبدأون اضراباً مفتوحاً عن الطعام بسجن المحكوم

من مدونته أنا اخوان

نعلن نحن المعتقلون علي ذمة قضية معهد التعاون الزراعي و المحبوسين إحتياطياً بسجن القاهرة (المحكوم) بدء اضراب مفتوح عن الطعام نظراً لما نعانيه من مضايقات بالغة الخطورة وتحرشات جنسية وسوء رعاية صحية ومنع من كافة حقوقنا في التريض ، فضلاً عن القضية الواهية التي لفقت لنا وعدم التفات النيابة لقرب امتحانات الطلاب النهائية والذي كان له بالغ الأثر علي حالتنا الصحية والنفسية مما يهدد بضياع مستقبلنا الدراسى.

ونحن نعلن اننا سوف نبدأ اضراباً مفتوحاً عن الطعام بداية من يوم الثلاثاء 8/5/2007 ان لم تقم نيابة امن الدولية العليا باخلاء سبيلنا خاصة ان النيابة امرت بحبس اربعة طلاب جدد من زملائنا بالمعهد ليصل عدد الطلاب المعتقلين على ذمة هذه القضية الى 18 طالب بالإضافة الى 4 أخرين تم لصقهم بالقضية الملفقة دون أدي وجه (مهندس مدنى – صيدلى- استاذ جامعى- مدون و مراسل تليفزيونى) حيث نفى عميد المعهد نفسه قيامنا الطلاب بأى شئ يمثل جريمة كما سجلت النيابة عدم مصداقية الشاهد الوحيد ومقدم البلاغ ضدنا. ...

كل سنة و أنت طيب

زي النهارده من سنة اتقبض على علاء، و بقيت انا من زوجات المعتقلين (و قال ايه كنت بستتقل كلمة مدام)، المهم عشت تجربة مختلفة خالص بس مكتبتش عنها مع أن علاء طلب مني أن اكتب أكتر من مرة، لكن بما أني باخد تلات ساعات علشان أكتب تدوينة صغيرة، و بما إني كنت مشغولة جدا في تفاصيل الأكل و الغسيل و الطلبات و الجوابات و النيابة و الزيارة و الطبلية (أول مرة سمعت ان لميا جايبة لوائل طبلية، أفتكرتها جايبله طبلية بجد .. يعني يأكل عليها، يكتب عليها، أتاري أن ده مسطلح معناه أني أقدر أدخل لعلاء حاجات في غير مواعيد الزيارة أكل أو غسيل أو جرائد أو أدوية، لكن الأهم من كل ده أني أقدر أكتبله جواب و أستنى رده و ده خلانا على اتصال شبه يومي)، طبعا ده غير مهمة التنسيق مع باقي زوجات المعتقلين أو (The League of Extraordinary Wives and Girlfriends.. نفسي أكتب عنهم برضه) , و كتابة أخبار المحبوسين و نشر تدويناتهم، و طبعا أني أروح شغلي.

المهم بعد حوالي 3 أسابيع* ابتديت أكتب في الكشكول اللي كنت ماشية بيه طول الوقت (لزوم كتابة جوابات أول ما ابقى فاضية .. راكبة تاكسي مثلا، أو اخد فيه لستة طلبات الاعاشة اللي ممكن تجيلي على التليفون، الخ)، لكن ملحقتش أكتبه على الكمبيوتر أبدا. و قلت بقى بعد مرور سنة أحتفل و انشره .. كنت فاكرة أني كتبت بقى ياما هنا و ياما هناك لكن طلعوا عشر صفحات يتم يدوبك على اللي حصل يوم القبض على علاء، لكن مش أي كتابة، كاتبهم بالويكي سينتاكس , و محددة الكلمات اللي هتكون روابط .. يجي مني :-)

الخلاصة، الكلام اللي جي منقول بالحرف من كشكولي و الروابط هي الروابط اللي كنت ناوية أعملها.

  • معلومة 3 أسابيع دي عرفتها من تعليق كده على هامش اللي كتبته

حاولت أكتب أكتر من مرة عن التجربة دي و معرفتش .. يا أما مكنش فيه وقت يا أما مكنش فيه نفس. كتبت قبل كده كام سطر لكن كانوا ملهمش معنى و وقفت في النص و منشرتش حاجة.

أنا باكتب المرة دي علشان علاء .. عشان عمر ما بيبقى فيه وقت كفاية في الزيارة أني أحكيله كل ده و فيه حاجات مببقاش عايزة أقولها علشان مقلقوش علي، و ده اللي هيخليني أكتب عن اللي جرى كتدوينة مش كجواب يقراها لما يطلع.

(طبعا في حاجات كتير هتبقى سايحة في بعض - أسامي و تواريخ - لأن دول 3 أسابيع).

يوم الأحد 7 مايو

علاء صحي بدري عني لأنه كان ناوي يروح عند محكمة جنوب علشان عرض المحبوسين على ذمة التحقيق من يوم 24 أبريل. كنا في الغردقة من 21 ل 28 أبريل و كنا متابعين أخبارهم على التليفون و النت و الجزيرة لكن مش قادرين نعملهم حاجة. رجعنا و كان أول حاجة نعملها كانت مظاهرة عيد العمال اللي اتحجمت بشدة.

مكنتش قلقانة خالص .. يعني القلق العادي .. اكلمه كل شوية و اعرف الأخبار، عرفت أن الموضوع قلب مظاهرة و كنت باخد التفاصيل من علاء و اكتبها و احدثها كل شوية .. آخر مرة قالي أنهم خلاص بيفضوا بس الأمن مش عايز يسيبهم، قلت دي المناورات بتاعة كل مرة - اخرجوا واحد واحد / لأ هنخرج مع بعض - لحد ما نخرج في مجموعات صغيرة، بتاخد وقت شوية لكن بتخلص في النهاية.

علاء اتقبض عليه

مش فاكرة مين اللي كلمني و قالي الخبر، متهيألي محمد طعيمة (علاء من ضمن 15 واحد اتاخدو منهم بنات (أول مرة) و منعرفش هما فين لسه).

صدمة .. محاولة مكالمة طنط ليلى (كانت مع علاء) لتأكيد الخبر .. انهيار .. خوف من اللي ممكن يتعمل فيهم .. عياط .. لازم اكتب الخبر على النت .. كتبته بالعربي و بعدين بالانجليزي.

لوحدي في البيت .. مفيش غير نجاة (المسئولة عن تنظيف اليبت و أحسن من يعمل ورق عنب) تحاول تهدينني شوية و تنزل .. ماما لسه مسافة النهارده و مش هترجع قبل عشرة أيام.

أكلم مين؟ جين و نورا مابيرودوش. عمرو مسافر، الوحيد اللي بيرد عليا محمد سمير، احكيله اللي جرى.

اقرر انزل اروح هشام مبارك علشان ابقى متابعة الأخبار أول بأول.

محتاجة نوتة و قلم و مناديل و شاحن الموبايل، و زجاجة مياه. أسيب رسالة لميسو (صديق علاء منذ الطفولة و رفيق شقتنا) و أنزل.

مش عارفة أنا اللي كلمت بابا وللا هو اللي اتصل بيا .. عياط .. عياط طول ما أنا في التاكسي مهما حاولت أمسك نفسي .. أبطل عياط و أنشف دموعي و أحاول أمسك نفسي تاني قبل مخش هشام مبارك .. تفشل تماما أول ما منى تخدني في حضنها على الباب.

أخبار و تخمينات:

مش ممكن يكونوا هيحبسوهم .. أصلهم محبسوش بنات قبل كده .. بالتأكيد هيسيبوهم على آخر اليوم.

أسماء تعرف توصلنا خبر وجودهم في قسم السيدة زينب، و محامين يروحوا يشوفوهم هناك، ميقدروش يخشولهم .. ليه هما مش محامين؟؟! يحاولوا يدخلولهم أكل و ساندوتشات.

بيجهزولهم محاضر في قسم الدرب الأحمر .. هه؟!

المحامين يبلغونا أن في أربعة منهم (و فيهم بنت) خرجوا متغميين. واحد من المحامين يتابعهم لغاية ما يوصلوا قسم الدرب الأحمر.

يسيبوهم بعد شوية .. مفيهمش حد أعرفه، بس خير.

عمو سيف بيقول أنه كده حس أنه فعلا كبر .. لما بقوا بيمسكوا ابنه و ميمسكهوش هوه.

الناس بتكلمني تتأكد من الخبر مني .. حرام عليكوا. لكن برضه هيكلموا مين يعني؟

لازم ارجع البيت آمن أجهزة علاء و آخد باك ابس، و اقولهم هشوفكوا في نقابة الصحفيين على الساعة 7.

طنط ليلى و منى و سناء كمان بيروحوا .. مفيش حاجة تتعمل دلوقتي، و لازم برضه يقولوا ل د. فاطمة موسى جدة علاء .. يا ترى هتستقبل الخبر ده إزاي؟

سلمى سعيد تديني نظارة علاء اللي أنقذتها لما اتاخد من المظاهرة.

أطلع على نورا و أكلم خالتي في السكة أقولها، نورا بتوصلني البيت، نخلص اللي ورايا و اسيب نظارة علاء و ننزل، طبعا مانلحقش نقابة الصحفيين.

و أحنا في السكة طنط ليلى تكلمني و تقولي أنهم في طريقهم لنيابة أمن الدولة مصر الجديدة، و أني مش لازم اجي. (الكلام ده على الساعة 8)

ازاي ماجيش طبعا هاروح، نورا و مايكل يجوا معايا و محمد سمير بيتصل يطمن و لما يعرف يصر يجي معانا.

نروح هناك .. طنط ليلى عرفت تخش مع المحامين، مفيش حد هناك غير عادل واسيلي (رجل الإعاشة الأول). شوية و منى تيجي نروح نصور بطاقاتنا و قسيمة الجواز علشان المحامين يجيبولنا أذن زيارة.

نفشل أننا نخش، خالد علي المحامي يطلع و يوعدني أنه هيخليني أشوف علاء و أقعد معاه شوية.

طنط ليلى شافته و هو داخل التحقيق و سلمت عليه و بتقول أنه كويس، اطمن شوية .. بس كويس إزاي يعني؟ تقولي عايز نظارته .. أنا سبتها في البيت.

خالد يدخلني النيابة بعد شوية و لكن علاء لسه في التحقيق. أفضل قاعدة مستنية خايفة .. فيه ناس بتطلع و تنزل من التحقيقات بس أنا ماعرفش غير وشوش أسماء و رشا و كريم الشاعر. الدور على أسماء .. أشاور لها من بعيد و هي طالعة السلم ولكن مش عارفة اتكلم.

بدل ماحاول اطمنها هي اللي تطمني و تضحك ضحكتها الجميلة و تقول بصوت عادي واثق و مفيهوش نبرة انكسار "احنا زي الفل". أسماء فرقت معايا كتير آوي، فضلت لسه خايفة لكن مستوى تاني من الخوف.

طبعا خلصوا التحقيقات على الساعة واحدة و وكلاء النيابة كانوا عايزين يمشوا فرفضوا الزيارة و معرفتش غير أكلمه دقيقتين و هو نازل من التحقيق.

شفته كان كويس، رايحني شوية لما ابتسم و حضنني .. ماكنتش عارفة أنه ينفع يحضني (مش عارفة ليه بعقد الأمور كده .. في زيارة السجن يوم 27، كان في واحدة ست عادية خالص لابسة عابية و طرحة سود واقفة في مكان الزيارة مستنية يدخلوا، جوزها دخل من الناحية التانية و جيه من وراها و غما عينيها و لفها و بسها في بقها .. كان شكلهم حلو آوي)

ملحقناش نتكلم:
- عامل ايه يا حبي؟
- أنا كويس متقلقيش أنتي عاملة ايه؟
- كويسة
و دخلنا في الإجراءات اللي لازم اخدها ..
- منال لازمي تلغي خط الموبايل و الكرديت كارد من بكرة
- حاضر

متكلمناش كتير، الموضوع ما اخدش اكتر من دقيقتين تلاتة و نازلوه تاني على الزنزانة المحبوسين فيها على بال ما باقي التحقيقات تخلص.

لما قرب وقت ترحيلهم خالد دخل والد و والدة و احدة من الزميلات، الأم كانت منهارة تماما. قعدنا نهدي فيها و أ. وفاء المحامية قعدت تكلمها على أن بنتها مش جاية في حاجة وحشة و أن ده وسام شرف على صدرها و لازم يفخروا بيها.

طلعوا البنات الأول و أول ما طلعت فضل أبوها يزعق فيها و يقولها عاجبك الفرجة اللي احنا فيها دي .. عاجبك طبعا .. أما تطلعي بس و أنا هاوريكي.

أنا طبعا مكنتش مصدقة

يوم الأحد 29 أثناء انتظار الزيارة


الولاد طلعوا بعديهم .. سلام على علاء في السريع و خرجت برة لاقيت الناس بتنده عليهم و بتسقف لهم .. بيهتفوا و نرد وراهم .. أكيد طالما بيهتفوا يبقوا كويسين و المفروض اطمن عليهم، بس لسة مش قادرة أصدق أن أنا مش هشوف علاء لمدة 15 يوم .. أني هاروح البيت لوحدي.

بسقف لهم و أنا بعيط، و أهل صاحبتنا عاملين يشخطوا فينا و يقولولنا "كفاية حرام عليكم أنتم كده بتضروهم".

العربية تتحرك، علي الطيب يجري على عربيته و اروح معاه علشان نطلع وراهم .. مش عارفة أنا ليه عملت كده وللا ايه اللي ممكن استفيده من الموضوع ده ساعتها .. بس حسيت أن ده اللي المفروض أعمله. معرفناش نحصلهم و عرفنا تاني يوم أنهم ماراحوش على طرة على طول، و باتوا الليلة في قسم الخليفة.

رجعت أدي ل ا. وفاء المصري المحامية بطاقتي و قسيمة الجواز علشان تجيبلنا تصريح زيارة, هي جاية النيابة كده كده بكرة.

طلبت من جين تبات معايا و روحت أنا و هي و ميسو و منى أخت علاء و لما مع علي الطيب في عربيته و حاكيتلهم على اللي جرى جوة في مبنى النيابة .. و قفتنا لجنة مرور في السكة، ماكنتش طايقة استظراف الظابط.

روحنا، كان ورايا حاجات كتير اعملها ليها دعوة بالموقع. مصطفى بسيوني طلب من الدستور كان طالب مني ابعتله أي صور للناس اللي اتقبض عليهم .. نمت متأخر آوي و قال ايه كنت فاكرة أني هقدر أصحى تاني يوم اروح الشغل عادي .. كلمتهم في الشغل و اعتذرت .. مارديني كان لطيف آوي و متفهم للموضوع. جين صحيت و كان لازم تنزل .. بصيت على الموقع و بعدين حاولت أنام تاني، معرفتش أنام غير لما تعبت من العياط.

عمرو جالي تاني يوم و قعدنا نشتغل على الحملة و الموقع، عزة جات باليل و باتت معايا، و من ساعتها و هي بايتة معايا. شغلت فيلم كارتون أنام عليه .. كنت خايفة أحاول أنام كده .. كان لازم أقع في النوم فجأة .. من التعب .. من العياط .. من القرايا .. من الفرجة على حاجة. مش تعبانة للدرجة و جربت موضوع العياط ده الصبح و مهواش لأحسن حل، و مش هعرف أركز في قراية أي حاجة.

(بداية جملة ... ثم سكتت شهرزاد عن الكلام المباح)

من تحت لتحت

أعتذري للي هيجي بعدي
خليه يسامحني أصل أنا
أخدت كل حاجة في عهدي
و شوفي بقى عهدي كان كام سنة

دي كلمات أغنية للمطرب الفلتة تامر حسني سمعتها في التاكسي النهارده (هو احنا ليه مابنستخدمش الليلده؟؟)

طبعا ممكن الواد يطلع فلتة بجد و يبقى كلام الأغنية جاي على لسان حسني مبارك لمصر

أنت فين يا عزرائيل

من يوم ما بدأ المدونون يتابعوا كفاية و يتكلموا عن مبارك ظهرت تجارب لطيفة لعمل مادة سمعية و بصرية هذلية تتمقلس على فرعونا مبارك و الباشا ابنه، نشر منها عندنا ثلاثية القناع الأسود و اللعبة التي حاذت على اعجاب الجماهير طاو طاو يقدم مبارك و عصابة البنزين. و طبعا مننساش في هذا الصدد ابداعات محمود توفيق زي باطل و نصف.

لكن للأسف في كل مرة لقينا حد بيطلع بحاجة و لا اثنين و بعدين يتوقف. لحد ظاهرة أحمد شريف.

أحمد انتاجه غزير لدرجة أني مش قادر أتابعه، كل يومين تقريبا تلاقيه عمل فيديو أو موسيقى جديدة، متابع لكل الأخبار و مغرق المدونين و النشطاء مجاملات و كلام حماسي أكثر مما يستحقوه بكثير. الشغل بروح مصرية جدا لكنه فاهم برضه ازاي يعمل رسالة تخاطب الأجانب وقت الحاجة. و طبعا بسبب غزارة الانتاج المستوى بيتذبذب أحيانا لكن بيفضل أغلبه حلو جدا.

و بمناسبة تجاهل عذرائيل لدعوات و آمال عموم المصريين سنة كمان تعالوا نغني مع أحمد الشريف

سنة حلوة يا جميل سنة حلوة يا زعيم سنة حلوة يا ... مزور يا جبان يا فاشل يا قاتل سنة حلوة يا حرامي و بالمرة برضه نشكر سيادة الرئيس على جمايله اللي مغرقانا و نغني مع أحمد الشريف

سانكيو على الفقر على القذارة على القرف سانكيو على المجاري الطافحة سانكيو على الزبالة

الاستقلال التام أو الموت الزؤام

و أحنا في بيروت حضرنا عرض مسرحي أسمه الزائدة للفنانة اللبنانية لينا صانع بناء على نصيحة للأستاذ بيار أبي صعب اللي تحدث عن العرض على أنه حاجة ثورية جدا جدا.

بغض النظر عن رأيي في العرض (كان ممل نييييك) أكثر نقطة خبطتني مش العرض نفسه لكن سياقه، العمل بسيط جدا عبارة عن واحدة قاعدة على كرسي و جوزها واقف بيتكلم، مع ذلك العمل ممول من قبل جهتين أجنبيتين على الأقل. ثاني حاجة خبطتني كانت الجمهور. العرض المفروض أنه صادم، بيخبط في الدين و معرفش ايه لكن كل جمهوره كان فنانين،

للأسف الظاهرتين مسيطرين على مجتمعات الفنانين عندنا في مصر برضه، خد عندك مثلا ما يسمى بالسينما المستقلة. نسبة كبيرة من الأفلام له تيترات طوييييييييلة بغض النظر عن مدى بساطة الفيلم، و كثير منهم متكلف مبالغ كبيييييرة في حين أنك تقلب في يوتيوب تلاقي ناس عملت حاجات مشابهة ببلاش تقريبا. (بلغني أن فيه ناس بتملى التيترات عشان مش منظر يعني الفيلم يبقى عليه اسم واحد بس).

حتى مهرجان أفلام الموبايل اللي عاملاه فرقة المفروض أنها فرقة شارع كان متمول من جوود نيوز.

أما موضوع الجمهور فالفن عندنا فعل استنمائي الفنانين بيعملوا مع نفسهم في الضلمة و المناديل و الصابون قريب منهم.

قارن ده بتجربة زي Tarnation مثلا، فيلم شارك في ساندانس و كان و حاز على جائزة أفضل فيلم تسجيلي في مهرجان لوس أنجليس، و مع ذلك مهواش فيلم مهرجانات فقط دور عليه في شبكات تبادل الملفات و التورنت و ما شابه و هتلاقيه منتشر جدا. الفيلم تكلف تحت 220$ و تقريبا متعملهوش أي دعاية. لا تمويل ولا حبسة في تجمعات استنمائية ولا حتى اهتمام بجودة الصورة و التكنيك، فن و خلاص (و ده تورنت للفيلم لو حد مهتم)

أنا معنديش مشكلة مع التمويل الأجنبي (شغلي أصلا معتمد على التمويل الأجنبي)، لكن عندي مشكلة لما نبقى غير قادرين تماما على العمل بدون التمويل الأجنبي (و بعدين نسمي نفسنا مستقلين)، و طبعا معنديش مشكلة أن الفنان يقرر يكلم نفسه بس، أو يتكلم عن نفسه بس، أو يكلم أصحابه بس، كل واحد حر و ضرب العشاري مفيد أحيانا. لكن عندي مشكلة كبيرة في أن الغالبية تتقبل تماما موضوع أنهم هيكلموا نفس الجمهور و خلاص (و دي حاجة ملهاش دعوة بحجم الجمهور، عادي يعني أنك تعمل حاجة و مش مستني غير خمسة يشوفوها، المشكلة لما يبقوا نفس الخمسة هما اللي بيشوفوا كل حاجة).

أكثر حاجة بقى بتقلقني في "الفنانين" المصريين هي الغياب شبه التام للاشتباط ضد السلطة عدا في حالات قليلة جدا، أنا مبقولش دور الفنان أنه يعمل كذا، كل فنان حر يعمل اللي هو عاوزه، بس متصور أن البديهي أن لما نسيب كل حد يعمل اللي هو عاوزه هيظهر بشكل عضوي تماما مجموعة من المبادرات و لو قليلة اللي بتنخور في السلطة السياسية (بغض النظر بقى مبادرات مرتبطة بحكات سياسية ولا معزولة عنها).

حاجة ثانية أقل في الأهمية شوية بس برضه بتستفزني، الفنان عندنا قاعد مستني الفرصة، تلاقي الواحد من دول يا دوبك بيلحق يخلص عمل واحد في السنة، مبيعملش حتى تجارب مجنونة كده على الجنب.

طيب هل ده يعقل؟ في رسام مبيشخبطش؟ في شاعر مبيكتبش هرتلة و حلمنتيشي؟ التجريب و اللعب المستمر أتصور أن جزء أساسي من صقل الفن و الفنان، و نقص الامكانيات مش حجة.

و طبعا الفلكلور المصري بيتحتم تفسير كل شيئ بغياب دور الدولة و تفشي تأثير الوهابية و هيمنة اقتصاديات السوق و قلة أماكن العرض و قلة الامكانيات و باقي الردود الجاهزة.

طيب يمكن يكون الكلام ده كان ليه معنى في يوم من الأيام، لكن تعالى نشوف الوضع الحالي فيه تقنيات رخيصة نسبيا لتسجيل و هندسة و منتجة و انتاج الموسيقى و الأفلام (أي مشغل mp3 كفتة بيسجل صوت و ثمنه لا يزيد عن 200 جنيه، و فيه كاميرات صيني تقضي الغرض ثمنها يجي 500 جنيه و الباقي سوفتوير يا شقيق). و طبعا عمل الجرافيك ما هو الا سوفتوير و مسح الرسومات ممكن تعمله عند النت كافيه بجنيه الصفحة أو تشتري سكانر بتحت ال200 جنيه.

دهاز الكمبيوتر نفسه مش رخيص بس مش غالي قوي برضه و حسب كلام حكومتنا 10% من البلد عندهم حواسيب، و فيه سوق خرافي للمستعمل يعني تقدر تقضيها بتحت الألف جنيه.

مش عاجبكم الصيني؟

لي اصدقاء عملوا ستوديو تسجيل صوت بامكانيات عالية و بتكلفة بعض ألاف الجنيهات، يعني أقل من تكلفة عمل فيلم بضين بتمويل من مؤسسة برو هلفاتيا.

تقريبا مفيش شاب و شابة خلصوا التعليم الثانوي ميعرفوش يستخدموا الكمبيوطر أو على الأقل يلاقوا حد يساعدهم.

فيه كمان عندنا اختراع لطيف أسمه الانترنت بيتكلف في أسوأ الأحوال 90 جنيه شهريا و متاح الساعة بجنيه في أغلب بنادر المحروسة و هتلاقي شباب قرود بيركبوا الوصلة غصب عن عين أم طارق كامل. و الانترنت ده بقى حضرتك بيوصلك لحوالي 8 مليون مصري، ده غير العرب و عرب الشتات و كمان باقي العالم. يعني أجدع من أي ميتين أم جاليري ولا مركز ثقافي من اللي أنت محبوسين فيهم دول.

طيب ليه يا ترى مبشوفش أفلام السيما اللي بيقولوا عليها مستقلة على النت؟ ليه الغالبية العظمى من الفرق المصرية ملهاش تسجيلات على النت و قاعدة تشتكي من استحالة انتاج اسطوانات؟

ليه اللي بيحاولوا يستقلوا تماما قليلين، ليه التجريب مقتصر على الموضوع و المعالجة و مش على الوسيط و الجمهور و طريقة العرض و التوزيع؟

يعني اذا كانت قناة الجزيرة بتستخد يوتيوب عشان تتخطى الحواجز اللي بتمنعها من الوصول لجمهورها في الولايات المنحدة عيبة عى شباب فنانينا النشر على النت؟

بالذمة مش حاجة تفرس؟

بصوا كدها على نجاح المدونين المصريين في خلق مساحة ليهم في الاعلام و السياسة و الكتابة الأدبية؟ الانترنت و التكنولوجيا الديجيتال الرخصية بتوفر فرصة لأجيال جديدة من الفنانين أنهم يكتسحوا تماما يخرجوا بره قوقعة الجمهور المحدود المتكرر و جو المثقفين البايخ، أنت خايفين تجربوا الجمهور ولا ايه؟

بالنسبة لي أهم فيلم مستقل في مصر هو رجال لا تعرف المستحيل، فيلم (رغم ان ممكن اعتباره فيلم تافه) اتعمل بعيدا عن كل مراكز التأثير، اتعمل بجهود ذاتية تماما و اتوزع و اتعرض برضه بجهود ذاتية تماما و لا أظن أن انتشاره يقل عن انتشار أفلام محمد خان مثلا. و الكلام ده كان قبل ما الكاميرات الديجيتال تنتشر و ترخص و قبل ما النت يبقى سريع و رخيص.

فيه محاولات لطيفة على يوتيوب، بعض الفرق اختارت تعمل مواقع (أحنا حاليا مستضيفين فريق رسالة و مجموعة 100 نسخة لانتاج الموسيقي الالكترونية).

يمكن استخدام تقنيات مشابهة للمدونات لنشر ابداعات الفنانين المستقلين من كوميكس و موسيقى و فيديو و جرافيكس و غيره. و يمكن كمان بجهد قليل نسبيا عمل مواقع متخصصة لمتابعة كل فن من دول (موقع لكل رسامي الكوميكس و الكاريكاتير المصريين مثلا).

و خلي التمويل لعمل استوديوهات مشتركة مفتوحة لعدد كبير من المبدعين أو لتأجير سيرفرات متفرغة لخدمة مجتمع الفنانين المستقلين ككل. أو لخلق آليات توزيع بديلة أو لتمويل فعاليات ضخمة مش لانتاج أي و كل عمل.

أصلا أنا مش مدون

أرجع من السفر في دماغي حواديت كثيير ، يجي في بالي المدونة، مش يبقى لطيف لو كتبت عن بيروت، دأنا حتى شفت الضاحية الجنوبية و الاعتصام و مخيم شاتيللا و عاصرت اللبنانيين و هما عايشين القلق من العودة للحرب الأهلية.

بس مش عارف أجيلها منين، مفيش كتابة عايزة تيجي، أصلي لما بسافر لازم لما أرجع أحكي كل الحواديت لكل الناس اللي بقابلهم و باين كده الحدوتة اللي اتحكت باللسان مينفعش تتحكي بالكيبورد.

طيب بلاش بيروت أنا راجع محمل كوميكس لطيفة جدا، أغلبها مش معروف و دي بقى أصلا مبلاقيش حد أحكيله عليها، طيب ما تيجي أخبطلي تدوينة كده عن الناس اللي بتكتب سيرتها الذاتية في صورة كوميكس، من سبايجلمان لمارجان ساترابي لصديقتنا لينا مرهج.

كل ماجي أفكر في مدخل للحدوتة ألاقي خبر منيل يشتتني، منعم اتقبض عليه، الباشا الفاضي عبد الفتاح مراد ملفقلي قضية، نواب أخوان بيتقبض عليهم، ضرب نار في سينا، مركز الخدمات النقابية بيتقفل، القضاة معرفش مالهم.

بلاش هبل، أنت هتصدق الهيلمان اللي معمول و تحس أنه واجب أنك تدون؟ أنك بتناضل بالكيبورد؟ لا أنت تنفع ولا أنت عايز. و بعدين لو هتكتب في الكلام ده ايه الجديد اللي هتقولله؟ ما الجرائد بتحكي فيه و الأمور واضحة و مفقوسة و مش عرضة أصلا لاختلاف الرأي. طيب منعم ضروري حاجة تتعمل لمنعم ده برضه صديق و كمان يمكن بكره تكون مطرحه و تحتاج اللي يقف معاك، سيبك من الكوميكس و الحوارات و أكتب عن منعم.

كتبنا عن منعم ما تيجي بقى نجرب الموضوع اللي بيقولوا عليه نعبر عن نفسنا ده، هاه أي حدوتة لطيفة كده. تليفون "محدش بيدون عن تحويل التأمينات لشركة قابضة ليه" يادي النيلة. باظت.

طيب أكتبلكم عن ثانية اعدادي؟ أصل أنا عندي امتحانات ثانية اعدادي بعيد عنكم، ما هو كبارات العيلة صحتهم مش مساعداهم فالبت أختي الصغيرة محدش فاضيلها و شكلها هتسقط في ثانية اعدادي، فالمهم تفتق ذهني أنهم يبعتوهالي فترة الامتحانات أذاكرلها، أنا أصلا ثانية اعدادي دي كانت بداية فشلي الدراسي و لحد قريب كان مدرس الدراسات بتاع اعدادي بيجيلي في الكوابيس، لكن تعمل ايه في الاحساس بالذنب، احساس بالذنب عشان مش بساعد في مشاكل الشيخوخة اللي بتواجه العيلة و احساس بالذنب عشان من جواية فرحان بالبت سناء اللي ملهاش في العلام ولا المدارس و عرفت تربي أهلها و مدرسينها و تخليهم يستسلموا و يتقبلوا الفشل الدراسي. المهم عندي ثانية اعدادي و ده موضوع يستاهل تدوينات من أول ذكريات المدرسة لحد نوادر سناء (و يا سلام بقى لما تعمل اسقاطات سياسية على نوادر سناء) و اشي بقى شتيمة في المناهج و نظام التعليم و يلعن أبو مبارك على اللي جابو مبارك و كده يعني.

ندخل بقى في الهبل، كل خمس دقائق صحفي يتصل يسأل على قرد الرمال، هو مين و بطل تدوين ليه. على ما تقنعهم أن الراجل كتب أسبابه على مدونته و أنك مش ممكن هتديهم رقم تليفونه بما أنه المفروض بيحاول يخلي شخصيته سرية و أن عموما له ايميل ممكن يستخدموه خلاص أي فكرة لتدوينة في دماغك راحت. طيب تعليقك و رأيك في الموضوع بلا تعليق بلا بتاع متخليناش نغلط في حد و ربنا يوفق الجميع ايه رأيكم نتكلم عن منعم؟

المهم لما حاجة من الحاجات دي بتشتتني لا بكتب عنها ولا بكمل في اللي كنت ناوي عليه.

أنا أصلا مش مدون، يعني قلب كده في المدونة مش هتلاقينا قمنا بأي عمل يندرج تحت الصحافة الشعبية، ولا أنا بعبر عن نفسي بجد بدليل أني تقريبا مكتبتش عن أي حاجة مهمة بالنسبة لي بجد، لا كتبت عن مراتي ولا أهلي ولا كتبت عن الكوميكس ولا كتبت عن البرمجيات الحرة و الهوة الرقمية و لا عن شغلي ولا أي حاجة ليها القيمة في التكنولوجيا ولا عن أفلام ولا موسيقى بحبها. حتى السجن مكتبتش عنه بجد.

يعني في الثلاث سنين اللي هما عمر المدونة (أول سنة فاضية تقريبا) حاولت محاولة ولا اثنين في كل سكة من دول و مبسوط جدا من النتائج، و كتبت تدوينات بحب أرجع أقرأها. بس كل فين و فين.

اللطيف في الموضوع أن فيه ناس بتيجي تقرأ المدونة كل يوم و من حين لآخر بقابل حد منهم و أسمع كلام جميل، و أنا طبعا أبعد ما يكون عن التواضع فمش هخبي عليكم أن الموضوع ده بيعجبني، و برضه مصلحه بيطلع لنا منه سفر و تخفيض على الكتب بس يعني نفسي أفهم اللي بيزور كل يوم ده مستني ايه؟

ساعات بكتب تدوينات و أستنى أتفرج على اللي بيزور ده هيعمل ايه، هيرد ازاي، الواحد شاف حاجات عجب، مثلا خريج العلوم اللي المفروض علموه منطق اللي معتبر أن تصبيعي لمبارك بالطريقة الغربية مش بالطريقة المصرية دليل على أني شغال لصالح قوى أجنبية.

طيب أنا في اللحظة دي الفأر اللي في المتاهة ولا الراجل ابو بلطو أبيض اللي حط الفأر في المتاهة؟

على سيرة الفأر و المتاهة نفسي برضه أكتب عن قصة خيال علمي لاسحاق عظيموف استخدم فيها التشبيه ده، ولا بلاش دي فيه قصة خيال علمي برضه عبقرية فيها فأر في معمل له دور مهم. دأنا حتى كنت بدأت ترجمة قصة لعظيموف و بطلت و نفسي قوي أكتب عن الخيال العلمي و ازاي بقى اتعلمته من أمي و معرفش ليه مبكتبش.

المسألة طبعا مش مأساة، لا أنا رحاب بسام ولا ألف ولا عمرو عزت، محدش خسران يعني لو مكتبتش الحاجات دي، ولا انا خسران قوي، صحيح نظريا النشاط الهلامي اللي أسمه تدوين هو الحاجة التعبيرية الوحيدة اللي بعملها بما أني بطلت أرسم و أعزف و أعمل جرافيكس بس عادي ما أنا مش فنان (و لا عايز دي عالم فاضية و مخها تعبان).

المشكلة أني بيجيلي الرغبة أني أكتب الكلام ده و معرفش. معرفش عشان الوقت، معرفش عشان مبعرفش، معرفش عشان مش طالبة معايا التعليقات البضينة، معرفش عشان مش طالبة معايا أكتشف أن البتاعة بالذات اللي واخدها جد و عاجباني الكل طنشها، معرفش ليه معرفش.

يمكن الحل أن لما تجيلي فكرة تدوينة أكتب تدوينة عن فكرة التدوينة و برضه التدوينة البيضة تنفع في اليوم الأسود.

عموما منورين يا أخوانا و المدونة مدونتكم، و مادام وصلتم لحد هنا أقترح تقلبوا في الأرشيف يمكن تلاقوا حاجة تعجبكم لحد ما ألم نفسي و أكت حاجة تعجبني.

Free Monem - الحرية لمنعم

early morning sunday the 15th of April 2007 state security arrested Egyptian blogger Abdol Monem Mahmoud, Monem was on the run for two days after receiving news of special forces breaking into his home in Alexandria and intimidating his parents. he has been detained for 15 days under temporary custody while the prosecutor investigates his case, in practice the prosecutor is likely to renew his custody for weeks if not months without facing trial.

Monem is a member of the Muslim brotherhood, Egypt's largest opposition group. he is the editor of their English Language website http://www.ikhwanweb.com . while there is a large scale crack down on the brotherhood at the moment with many of rank and leadership in jail , some facing military tribunals we believe that Monem was arrested mainly in reaction to his online activity. prior to his arrest Monem was coordinating a campaign against the arrests and military tribunals. he joined the Egyptian blogosphere's campaign against torture talking about his torture incident and participating in a variety of anti torture event including the launch of Amnesty International's latest report on Egypt.

Monem was among the first Muslim Brotherhood members to start a blog, he is the reason why many of them joined the Egyptian blogosphere, these blogs are allowing the younger generation in the brotherhood to have it's say and claim a stake in decision making within the group, for the first time in recent politically history we can see MB members debating, arguing and disagreeing over both points of ideology and specific political actions. they've used their blogs to criticize their own leadership and members of parliament just as much as they used them to criticize the government. and perhaps most importantly now that the Egyptian blogosphere is more representative of all the political and ideological spectrum it has become a space where we can learn more about and from each other and where we can find more common ground and work together in our common quest for freedom and democracy in Egypt.

When I got arrested back in May 2006, thousands of people across the globe joined in an international campaign of solidarity asking for my release. I'm forever grateful to every single person who participated in that campaign, while it did not actually result in my immediate release it ensured I wasn't tortured or maltreated in prison and it helped the cause of freedom and democracy in Egypt by bringing it to the attention of millions through blogs and main stream media.

and today I ask you to show the same solidarity for my friend and fellow blogger Abdol Monem Mahmoud. while we blong to different political ideologies we shared the same vision and in fact Monem did more for the cause of democracy in Egypt that I would ever hope to achieve.

Links

link.net blocks ikhwanweb.info

scroll down for english text

بعد اعتقال عبد المنعم محمود بلغني أنه موقع اخوان وب اللي كان محرره عبد المنعم اتحجب في مصر.

حاليا الحكومة المصرية معندهاش قانون صريح يسمح لها بحجب المواقع و بالتالي الحجب بيتم بتواطئ موفري خدمة الاتصال و غالبا بيكون عن طريق تسميم بيانات الdns الخاصة بالموقع. و دي حاجة بتتم عند كل موفر خدمة اتصال على حدة.

لأن أحيانا بسمع أخبار خاطئة عن حجب مواقع حاولت اتأكد بنفسي و جربت أشوف عنوان http://www.ikhwanweb.info بيشاور على ايه عند تشكيلة من موفري الخدمة، جربت راية و ياللا و تي اي داتا و نايل أن لاين و لينك دوت نت.

في كل اللي جربتهم لينك دوت نت الوحيدة اللي عاملة حجب للموقع

أظن كده يبقى المفروض ندين شركة لينك دوت نت، يا ريت كل المشتركين عندهم يتصلوا بالدعم التقني و يسألوا ليه ikhwanweb.info مش شغال و لو مطلعش الموضوع خطأ تقني و اتحل بسرعة يبقى نبدأ حملة ضدهم.

ده شرح مبسط كان كتبه عزبي زماااان لموضوع تسميم بيانات الdns للي مفهمش الكلام اللي فات

لكل جهاز متصل بالانترنت عنوان رقمي يسمح للأجهزة الأخرى بالاتصال به وتبادل المعلومات معه، ولكن من الصعب على الأفراد حفظ هذه العناوين وربطها بالمواقع المختلفة، لذا كانت الحاجة لخادم الـ DNS حيث يقوم هذا الخادم بترجمة أسماء المواقع المختلفة الي أرقام يسهل على أجهزة الشبكة المختلفة التعرف عليها والاتصال من خلالها، ففي كل خادم DNS قائمة بأسماء المواقع وارقامها لتسهل عملية الترجمة.

بالانرنت مئات الألاف من خواديم الdns لكنك في المعتاد تعتمد على خادوم خاص بموفر خدمة الاتصال يتم ضبطه تلقائا لحظة اتصالك بالانترنت. في الأصل يجب أن تتطابق قوائم أسماء المواقع و أرقامها في كل خواديم الdns في العالم

في بعض الأحيان يتم تعديل القائمة بتغيير العناوين الرقمية لتشير الى مواقع اخرى غير الموقع الأصلي، وفي هذه الحالات عندما تحاول الأجهزة المعنمدة على هذا الخادم الاتصال بالموقع المرغوب يقوم بتوجيهها لموقع مختلف طبقا لتلك القائمة المعدلة.

I heard that the English language Muslim Brotherhood website (http://www.ikhwanweb.com) was blocked in Egypt after the arrest of the website's editor Egyptian blogger Abdol Monem Mahmoud. web censorship is rare in Egypt, there is no law that allows the government or courts to block websites so when a website is blocked this means the ISPs are complicit in the act, either responding to direct illegal orders from state security or taking their own initiative. typically the blocking is done by DNS poisoning, when you use your ISPs DNS server to resolve a domain they send you wrong information, since we get more false alarms about censorship than factual reports I decided to test for myself. I tried to resolve the ikhwanweb.info domain from DNS servers of Raya, NileOnLine, TeData, Yalla and Link.net

and to my surprise only Link.net blocks the website

for the techies link.net's DNS servers are 213.131.65.20 and 213.131.66.246, here is a sample test

#link.net
alaa::~$ dig @213.131.66.246 ikhwanweb.info

; <<>> DiG 9.3.2 <<>> @213.131.66.246 ikhwanweb.info
; (1 server found)
;; global options:  printcmd
;; Got answer:
;; ->>HEADER<<- opcode: QUERY, status: SERVFAIL, id: 3227
;; flags: qr rd ra; QUERY: 1, ANSWER: 0, AUTHORITY: 0, ADDITIONAL: 0

;; QUESTION SECTION:
;ikhwanweb.info.                        IN      A

;; Query time: 2939 msec
;; SERVER: 213.131.66.246#53(213.131.66.246)
;; WHEN: Wed Apr 18 19:47:14 2007
;; MSG SIZE  rcvd: 32

#link.net
alaa::~$ dig @213.131.65.20 ikhwanweb.info

; <<>> DiG 9.3.2 <<>> @213.131.65.20 ikhwanweb.info
; (1 server found)
;; global options:  printcmd
;; Got answer:
;; ->>HEADER<<- opcode: QUERY, status: SERVFAIL, id: 9019
;; flags: qr rd ra; QUERY: 1, ANSWER: 0, AUTHORITY: 0, ADDITIONAL: 0

;; QUESTION SECTION:
;ikhwanweb.info.                        IN      A

;; Query time: 2242 msec
;; SERVER: 213.131.65.20#53(213.131.65.20)
;; WHEN: Wed Apr 18 19:47:26 2007
;; MSG SIZE  rcvd: 32

#nile online
alaa::~$ dig @62.140.73.1 ikhwanweb.info

; <<>> DiG 9.3.2 <<>> @62.140.73.1 ikhwanweb.info
; (1 server found)
;; global options:  printcmd
;; Got answer:
;; ->>HEADER<<- opcode: QUERY, status: NOERROR, id: 57731
;; flags: qr rd ra; QUERY: 1, ANSWER: 1, AUTHORITY: 2, ADDITIONAL: 0

;; QUESTION SECTION:
;ikhwanweb.info.                        IN      A

;; ANSWER SECTION:
ikhwanweb.info.         81533   IN      A       204.10.105.180

;; AUTHORITY SECTION:
ikhwanweb.info.         81486   IN      NS      inc1.dotinc.org.
ikhwanweb.info.         81486   IN      NS      inc2.dotinc.org.

;; Query time: 360 msec
;; SERVER: 62.140.73.1#53(62.140.73.1)
;; WHEN: Wed Apr 18 19:47:29 2007
;; MSG SIZE  rcvd: 96
note how it fails to resolve when using link.net servers

س: لماذا لم تشارك في مظاهرة الأمس

ج: عشان أنا جبان ابن وسخة و خايف على نفسي لدرجة أني بعمل على روحي كل ما أسمع كلمة مظاهرة

و بعدين أنا بايع القضية و متواطئ مع الأمن كمان

و يا ريت محدش يطلب مني أنشر تنويه أو اعلان عن مظاهرة ثاني أبدا ﻷن بصفتي عميل جبان متخاذل لا يصح أني أشارك في التحريض على التجمهر.

لو حد منكم شافني في مظاهرة ثاني يبقى أنا يا أما جاي بالغلط يا أما جاي أقضي مصلحة يا أما أمن الدولة باعتيني أراقب عليكم.

و على فكرة ده مش تغيير مواقف، أنا طول عمري جبان ولا لي في الموضوع أصلا و كنت واخد المسألة سبوبة و خلاص ربنا فتحها علينا الحمد لله و مفيش داعي للبهدلة بقى.

و يلعن كسمين أم اللي يزعلكم

Monem arrest timeline

You might have heard about the arrest of Egyptian blogger Abdol Monem Mahmoud, since this particular story was being reported while it was happening some conflicting/confusing information got disseminated, this is my attempt to piece together the sequence of events.

if you spot any mistakes please post corrections. I can probably find out exact time that each of these events happened, but eh too lazy, the order is the important thing

  1. fri 13 feb - dawn : state security arrests several muslim brotherhood members
  2. Monem receives a phone call from his mother informing him that special forces raided their alexandria home and he is wanted
  3. fri 13 feb - early morning: Monem decides to turn himself in in order to spare his parents any hardships
  4. in preparation for his arrest monem sends emails and SMSs informing people he is about to turn himself in and posts a couple of posts on his blog that can be used as a seed for a campaign
  5. fri 13 feb - morning: not able to reach Monem bloggers assume he already turned himself in and got arrested
  6. Monem contacts his lawyers who tell him to wait until they find out more details
  7. fri 13 feb - noon: lawyers find out there is no legal arrest warrant and advice monem not to turn himself in
  8. fri 13 feb - afternoon: news that Monem is still free and on the run reaches the blogosphere
  9. Monem hears his father's health is deteriorating and he needs to be hospitalized, monem is now confused and starts contemplating hiding for a longish period
  10. fri 13 feb - evening: Monem shoots two videos, one about his father's health that gets posted on youtube (is this the first time a wanted political prisoner on the run posts videos on youtube? I'm sure state security appreciated this touch), the other is an interview with Al Hewar TV (his current employer)
  11. sun 15 - dawn: Monem judging that since there are no legal arrest warrants he is technically allowed to travel and decides to try and leave the country on a pre-shceduled business trip
  12. Monem passes passport control and boards the plane but gets arrested before plane takes off
  13. sun 15 - afternoon: hours later Monem shows up in front of shobra prosecutor is charged with silly charges that can put him in jail for a very long time, Monem will spend 15 days in custody then appear before the prosecutor again, prosecutor will most probably send him back to jail when th 15 days are over. this can go on for 6 months (enough time to cook up a good anti-terrorism law?). his arrest is now legal (or as legal as it gets in the land of the pharaohs)
  14. mon 16: Link.net blocks ikhwanweb.info website
  15. wed 18: Monem's father hospitalized and in intensive care

meanwhile we (as in everyone who does that kind of thing) are franticly trying to organize a campaign.

while it sounds exciting that the details where made public as they where happening, that the campaign started before he got arrested and that Monem managed to participate/influence the campaign while hiding, and while it is true that mobile phones, the internet, web 2.0 and all that jazz made this possible I'm not sure it makes much of a difference in the end :-(

عبد المنعم و أبوه و عبد المنعم و أبوه

فاكرين عبد المنعم جمال الدين؟

اللي مش فاكر يشوف الفيديو ده

والد عبد المنعم جمال الدين اللي شفتوه في الفيلم ده توفي الشهر اللي فات، مات من غير ما يشوف ابنه حر و يا عالم آخر مرة قدر يشوف فيها ابنه كانت امتى. و والدته اللي شفتوها في الفيلم برضه رجل في الدنيا و رجل في الأخرة، ادعولها تعيش لحد ما تشوف ابنها حر.

طيب عارفين عبد المنعم محمود؟

شوفوا بقى الفيديو ده

والد عبد المنعم في حالة صحية حرجة و منعم قلبه ملهوف على والده و نفسه يطمئن عليه و بعدين يسلم نفسه لكلاب مبارك دي قصة عبد المنعم و أبوه و دي قصة عبد المنعم و أبوه و مين عالم ممكن بكره تبقى قصتك أنت و أبوك

قولوا لمهدي عاكف أن بين صفوف جماعته منعم

معلق مجهول أشار لتدونية منعم الأخيرة عن أحداث جامعة الأسكندرية في 9 أبريل 2003 و مقتل الطالب الشهيد محمد السقا على أنها ممكن تكون السبب وراء محاولة اعتقاله

رغم أني أشك أن ده السبب الوحيد لكن التدوينة فعلا شهادة مهمة عن اليوم ده، و أنا بقرأها لاحظت تعليق منعم بيرد فيه على تعليقات محبطة تعاملت مع الحدث كأنه حدث أخواني صرف، شوفوا التعليق كده

طبعا أنا شايف ان نظرة عبدالرحمن ونظرة محمد السيد سلبية للغاية احنا اللي بنعمل في العمل العام اللي بنصدر شعور الخوف طلاب الاخوان في اسكندرية ومشرفيهم صدروا شعور الخوف للصف ومنه للطلاب يبقي مينفعش بأه نذكر تاريخ عبدالحككم الجراحيومطصفي كامل ونضال المصريين من اجل الحرية ونمسح التاريخ عشان نضحك علي الناس وميخفوش ويقوموا يخرجوا تاني للمظاهرات

ياسلام ده مش منطق ابدا حدث ذي ده مبقاش ملكنا ده ملك الامة اللي صنعته يبقي حق علي اللي شاركوا فيه وعندهم شهادات ورويات تملاء كتب انهم يعرفوا الناس التاريخ ده واجب وفرض علي اللاخوان وطلابهم اللي بيصدروا نفسهم في العمل العام انهم يكسروا حاجز الخوف عن الناس عشان تتحرك لكن للاسف رجعت جامعة اسكندرية الف سنة وراء وبقي الشباب بتعها حكماء العصر احنا خايفيين علي الناس لا وبصدر ليهم مشاريع مهمة لتحركهم شنطة الخير وجمع الملابس الشغل اللي يتحرك فيه اي حد ومش محتاج من الاخوان او غيرهم انهم يقوموا بالدور ده

الدور المطلوب منكم حس الناس علي الحركة بس روح القوة والمطالبة بالحرية

أنا معرفش منعم كويس لكن بعتز بمعرفته جدا، و التعليق ده يلخص هو مين بالنسبة لي و ليه أي حد يعرفه لازم يعتز بيه و بمعرفته، المذهل في منعم مش بس قدرته على تقبل النقد، لكن قدرته على نقد الذات بصراحة تامة و دائما،

بعد كلام منعم بيومين ألاقي جريدة المخبر اليوم بتقول نقلا عن مصدر في مكتب الارشاد

أن الجماعة تنوي تقديم نحو ١٥ مرشحاً لها في انتخابات الشوري فقط، وليس صحيحاً ترشيح ما بين ٢٠ و٣٠ مرشحاً، حتي لا يفهم أحد أن المقصود هو الحصول علي نسبة ٥% من نسبة المقاعد في مجلس الشوري، مع نسبة الـ٢٠% في مجلس الشعب للجماعة، مما يؤهلها لترشيح مرشح لرئاسة الجمهورية. وأوضح أن الجماعة تؤمن بمبدأ المشاركة لا المغالبة في جميع الانتخابات علي كل المستويات، لإيمانها بالعمل الديمقراطي.

أقرأ كلام منعم و أنكسف من نفسي، ما أنا لا عندي خبرة زي خبرته ولا أعرف أتحمل اللي اتحمله و لا هعمل قده، بس يحل علي التفائل و الأمل. أقرأ بقى كلام المصادر المسئولة بتاعت الجماعة و أنكسفله و أحس بالاحباط. يعني أنت يا منعم اتعذبت و انحبست قبل كده و مطارد دلوقتي عشان المشاركة لا المغالبة؟!!!

و ...

أفرجوا عن عبد المنعم محمود

تصحيح

أسف جدا على نشر معلومات خاطئة، عبد المنعم متقبضش عليه و مسلمش نفسه، هو كان بيفكر يسلم نفسه بعد اقتحام منزله و تحرش الأمن بوالده المسن لكن بما أن مفيش أي قرار من النيابة بالقبض عليه يبقى الاقتحام ده كان بغرض اختطاف غير مشروع، منعم حاليا مطارد و أنا بصراحة قلقان عليه و على والده جدا.

عشان تفهموا خطورة الموضوع يا ريت تقرأوا تعليقه على مدونة ياللا مش مهم


الكلاب ولاد الكلاب قبضوا على صديقي المدون الأخواني عبد المنعم محمود.

أنا لسه عارف الخبر دلوقتي من عبد المنعم نفسه، اقتحموا بيته و ملقهوش، فيا دوبك أخطر الناس أنه هيتقبض عليه و بعدها سلم نفسه لأمن الدولة و معنديش أي تفاصيل غير ايميل سريع بعته منعم نفسه قبل القبض.

فيه تعريف بعبد المنعم على مدونة انسى

ضروري المدونين المهتمين يبدأوا حملة تضامن.

سبق أن اعتقل عبد المنعم على خلفية قضية i2 و كان من القلة اللي تم تعذيبهم وقتها

منعم له دور رئيسي في الحملة ضد المحاكمة العسكرية لقيادات الأخوان و غالبا القبض عليه الغرض منه اسكات الحملة، أظن أقل واجب أننا نوريهم أن القبض على شخص واحد مش كافي لاسكات حملة زي دي.

مفيش حاجة أسمها 30 فبراير

قام قالك

The first issue of the journal Internationale Situationniste defined situationist as: "having to do with the theory or practical activity of constructing situations. One who engages in the construction of situations. A member of the Situationist International". The same journal defined situationism as "a meaningless term improperly derived from the above. There is no such thing as situationism, which would mean a doctrine of interpretation of existing facts. The notion of situationism is obviously devised by antisituationists."

فعاليات المؤامرة الدولية - 4

امبارح ختم بجلسة عن آسيا، كلمة رانابير سامدار كانت كويسة جدا، فكك فيها تماما التصور الحالي عن نجاح مشروع الهند التنموى عن طريق مقارنته ببداياته و مش بالوضع بعد انتهاء الاحتلال مباشرة. صعب ألخص كلامه لأنه كان مليان تفاصيل و معلومات عن صناعات محددة في ولايات محددة و تحليله كان مبني أساسا على التعامل مع كل ولاية هندية على أنها وحدة لوحدها. حهاول ألقطه بكره و اسأله عن كتب أو مواقع عن الموضوع.

يمكن أهم تنظيره طرحها البروفيسور كانت تنظيرة مرتبطة بسلطة القانون، بدأ الأول في شرح ازاي أن الديمقراطية متطلب أساسي لتحقيق مناخ يسمح بظهور أي جماعات منظمة تنظيم مستقل، و الديمقراطية بالأساس هي عملية طرح مطالب، لكن أغلب الدول منظمة بطريقة تفترض أن فيه أساليب لطرح المطالب دي مقبولة و الأساليب دي فئة محدودة و معدودة (بمعنى أن أغلب حكومات العالم مشابهة للحكومة المصرية اللي بتقول أنها معندهاش مشكلة مع التظاهر لكن أحنا اللي مش حضاريين و بنتظاهر غلط).رانابير رأيه أن تصور أن فيه أساليب مقبولة للاعتراض و طرح المطالب و الضغط فكرة منافية تماما للديمقراطية. و مثاله كان عن تجمع فلاحين في قرية قرب كالكاتا صعد في مظاهراته لدرجة أنه قفل القرية تماما و منع دخول أي ممثل للحكومة (من أي نوع) أو للأحزاب (من أي حزب مشارك في الحكم) و ازاي الحكومة الهندية اعتبرت ده خروج عن قواعد الديمقراطية السليمة و أخدت رد فعل عنيف.

بيوصل بالمسألة لمداها بأنه بينقض أصلا القانون كمرجعية، في كلمته دعا لأن نتعامل مع القانون على أنه مرجعية للدولة و السلطات المختلفة و ليس مرجعية للأفراد و لا للعمل السياسي.

وقت العشاء قابلت يوري جوردون الاسرائيلي الثاني في القعدة، عضو فوضوويون ضد الجدار. و عرضنا فيلم "بالعين حبيبتي" عن النضال السلمي المشترك (فلسطينيين و اسرائيليين و دوليين) في قرية بالعين الفلسطينية ضد بناء جدار الفصل العنصري على أراض القرية. و أنا بتفرج على الفيلم فهمت أكثر نقطة رانيبار عن سلطة القانون و طبعا كالعادة لما بشوف حاجة عن فلسطين أول فكرة بتيجي في دماغى هي عدم جدوى نبذ العنف في الصراع ده.

النهاردة بدأ اليوم بجلسة عن الولايات المتحدة. شدني جدا كلام ستانلي أرونوفيتز عن سوق العمل في الولايات المتحدة مؤخرا و طبيعة الديون المتراكمة على الطبقة المتوسطة، أول مرة أفهم أهمية نقابة United SteelWorkers (اللي عضويتها مش حكر على عمال الحديد ولا حاجة) و الدور اللي لعبوه في سياتل. للأسف مقدرتش أكمل الجلسة عشان كان عندنا اجتماع تحضيري لجلسة الشرق الأوسط، أظن السكة اللي كانت ماشية فيها الجلسة هي توضيح أولا عمق تأثير سياسات الليبرالية الجديدة السلبي على المجتمع الأمريكي بما فيها الطبقة المتوسطة و بعدين الكلام عن صعود الراديكالية مرة ثانية في أوساط الشباب مع نقد لأداء الحركات الراديكالية الحالية و عجزها عن قراءة التحول الاقتصادي اللي هو بيقول عليه و تعاملها مع المواضيع على أنها مستقلة عن بعضها أو تركيزهم على نقد الادارة الحالية كأن الديمقراطيين هيفرقوا في حاجة.

جلسة الشرق الأوسط

بلا فخر أظن أنها كانت أفضل جلسة على الاطلاق، اتفقنا بدل ما نحكي للناس عن "الوضع في الشرق الأوسط" أننا نكثف كلامنا و نوجهه أكثر في اتجاه دور اليسار الراديكالي العالمي ايه.

اسحاق بدأ بالكلام عن دعم الصهيونية في أوروبا و صناعة الهولوكوست، لكن التريكة بتاعته كانت أنه يتفادى تماما الكلام على اليمين في أوروبا و يركز على أخطاء اليسار في الموضوع ده. بعدها نقل لسلخ حركات السلام الاسرائيلية اللي بتستهبل و الناس اللي زي أموس عوز و طبعا توبيخ شديد للأوروبيين اللي بيسمعوا الناس دي.

بعدها أنا اتكلمت، بدأت بشرح العلاقة ما بين حركة المطالبة بالديمقراطية و ما بين الصراع ضد الامبريالية (أول هتاف ضد مبارك في مظاهرات مناهضة الحرب، اشتعال الاضرابات العمالية في نفس وقت مظاهرات التضامن مع الانتفاضة الخ). بعدين اتكلمت عن ازاي لو الحركة العالمية ناوية تتعامل بجدية مع المنطقة لازم يستعدوا للتضامن و العمل مش مع اليسار اللي هو في النهاية صورة من نفسهم لكن مع اللاسلاميين بصفتهم القوى الشعبية الحقيقية في المنطقة. بعدها وضحت أن من منظور الاسلاميين الصراع ضد الامبريالية مهواش بالضرورة صراع ضد الرأسمالية و ازاي أن حكوماتنا لا يمكن وصفها بالليبرالية الجديدة رغم انصياعها لشروط الليبرالية الجديدة و أديت مثال ببيع القطاع العام و ازاي أن اللي بيحصل اليومين دول مهواش البيع بالطريقة اللي بنشوفها في أمريكا اللاتينية مثلا لكنه بيع دافعه الأساسي هو الفساد المباشر (الوزير هيضرب كام في جيبه) أو محاولة سريعة للتخلص من التزامات الدولة أو من وجود تكلات عمالية منظمة الخ، و بالتالي الخطاب المعادي أساسا للرأسمالية مش هيمشي لوحده في المنطقه. بعدها اتكلمت في مسألة تقييم الراديكالية و نسبيتها. أخر نقطة نظرية طرحتها كانت عن أهمية النضال لتحرير أو بناء مؤسسات ديمقراطية تقليدية (بما أن كل الجلسات تقريبا كانت مركزة على فشل الديمقراطية التقليدية)، منظرتش قوي في الحتة دي مجرد طرحت أمثلة عملية، حملة التضامن مع القضاء المصري كمثال لأكبر تحرك قدرت حركة الديمقراطية تحققه و أعلى تنسيق ما بين كل قوى المعارضة رغم أن الهدف هو تحرير مؤسسة المفروض أنها في التحليل اليساري التقليدي مكرسة لحماية الوضع القائم. و بعدين اتكلمت عن الاضرابات العمالية الأخيرة و ازاي ارتباطها بانتخابات النقابات العمالية هو اللي أداها الزخم الشديد ده مش في حين أن النضال على المطالب المباشرة شغال بقاله سنين بحجم أصغر بكثير و أخيرا حكيت عن اتحاد الطلاب الحر (اللي هو كيان مشابه جدا للتصورات اللي عند النشطاء الطليان عن الأطر المثلى للتنظيم) و ازاي نشأ كجزء من الصراع على تحرير اتحاد الطلاب الرسمي.

و ختمت كلامي بأني أنكش شوية في حتة تقييم حكومات اليسار الجديد عن طريق افتراض ظهور حكومة يسار داخل فيها اليسار الراديكالي في مصر بعد بكره مثلا و طلبت من الجمهور يحاول يفكر في حلول سريعة لمشكلة المرور (مع توضيح ازاي حوادث الطرق و المواصلات عندنا ضحاياها أكبر من ضحايا الحروب ضد الامبريالية) و مشكلة نعمل ايه في أجهزة أمنية عضويتها تقارب على المليون كلهم مسلحين و مغرقين في تراث من القمع و الفساد و البلطجة، و أخيرا بما أن القعدة كان فيها ناس بتوع بيئة كثير ادارة نهر النيل و صعوبات تنظيم استهلاك المياه بطريقة لا مركزية. طبعا في أوروبا و أمريكا اللاتينية الأجهزة الأمنية مبتبقاش بالحجم ده و مصادر المياه متنوعة و أصلا مفيش تراث دولة متحكمة في كل شيئ تماما، كلامي كان مفهوم أكثر للناس بتوع أوروبا الشرقية و ياللا العجب الولايات المتحدة (ستانلي شايف أن سوق العمل في المنطقة عندنا مشابه أصلا للي هو بيوصفه في أمريكا).

بعدي اتكلم يوري بشكل مختصر عن مصاعب و مشاكل النضال المشترك و اتكلم شوية عن مخاطر العمل مدة طويلة على قضية الأمل فيها ضعيف (تحويل النضال لطقس الغرض منه الاستعراض أو غسل الضمير و السلام) و أخيرا ختم بتوضيح قلة عدد الاسرائيليين المعادين للصهيونية. و تصوره أن ممكن ده يتحسن عن طريق تكثيف العمل مع و على أقليات اليهود في أوروبا.

الجلسة استقبلت كويس و ناس كثير اهتمت تناقشني بعدها.

سياحة

كان فيه بعد كده جلسة عن كردستان و تركيا و كلمة لمصطفى برغوثي لكني قررت أزوغ و أتفرج على فينيسيا. أي وصف أو صور لا يمكن يحضروك لموضوع مدينة على بحيرة ده، المدينة عبارة عن مجموعة جزر صغيرة جدا مربوطة بكاري كثير، الطرق يا أما أرصفة تمشي عليها برجلك يا أما قناوات تمشي فيها مراكب، التنقل بالأوتوبيس أو التاكسي النهري (و للسياح الجندولا طبعا).

من الأخر cute city لكن مش المكان اللي تزوره و أنت لوحدك، الجو كان حلو جدا (امبارح كان مطرة بلا توقف، الربيع في أوروبا بضان)، اتمشيت أربع ساعات في البلد، اتفرجت على محلات الفنانين و الحرفيين و المكتبات و اتمنيت لو منال كانت معايا، نفسي مجابتش كنائس أو متاحف و أنا لوحدي، ركبت الأوتوبيس النهري و أخدتلي شوية صور (طبعا بدأت رحلتي في المغرب و بالتالي الصور كلها وحشة)، تهت شوية في المواصلات و بعدين رجعت على المركز.

بتفرج دلوقتي على فيلم عن الحركة الطلابية في اليونان، هيييه العيال بترمي مولوتوف على البوليس.

فعاليات المؤامرة الدولية - 3

جلسة أمريكا اللاتينية مملة شوية، رغم أن المتحدثين ناس شغالة في حركات مهمة و ليها شغل حقيقي و أكيد عندهم خبرات مهمة، و مع ذلك أغلب كلامهم ممكن ألاقيه على النت أو مليان شعارات و خلاص.

طبعا ممكن يكون انطباعي ده متأثر بالترجمة الفورية، الأداء لما كان الكلام بالطلياني كان أحسن بكثير. على العموم أغلب الحضور مبسوط.

عموما أهم نقطة انطرحت هي علاقة الحركة بالمؤسسة الديمقراطية النيابية و تقييم أداء حكومات اليسار الجديد المختلفة.

دي من المناقشات الأزلية طبعا اللي الواحد بيفوت فيها في أي تجمع يساريين، حكومة لولا حكومة تقدمية ولا حكومة ليبرالية جديدة متخفية، حكومة شافيز سلطوية ولا ديمقراطية الخ.

من منظوري المشكلة أصلا في كيفية التقييم، و الدايلما الأزلية بتاعت اصلاح ولا ثورة.

هاه لو حد مهتم برأيي الشخصي، أنا شايف أن تقييم ثوري ولا لأ مش مفروض يكون على النتائج ولا حتى على الأهداف، المفروض يكون على أساليب العمل، و عموما بحصر تقييمي للمقارنة بالوضع قبل التجربة مش بالأهداف، هل الوضع بعد حكومة لولا أفضل ولا أسوأ ولا مش فارقة كثير؟ طبعا سهل على أقول كده، متفهم تماما أن اللي اشتغلوا سنين عشان الناس دي توصل للحكم ميكتفوش بالاجابة دي.

بيقولوا أن الليبرالي هو محافظ دخل السجن، و بيقولك أن المعتدل هو راديكالي وصل للحكم.

واحدة من المواضيع المتكررة برضه هي الاحتياج لآليات اعلامية ضخمة، افتكرت نصيحة ريتشارد ستالمان لشافيز أنه يقلد الجزيرة.

بدأت أشكل في دماغي هقول ايه بكره.

حجم اليسار في أمريكا اللاتينية مرعب.

فعاليات المؤامرة الدولية - 2

تصحيح: كل الأماكن الشبيهة اسمها مركز اجتماعي بغض النظر عن اطار الملكية، و البتاع اللي أنا فيه ده متاخد وضع يد فعلا مش مملوك قانونا.

تخليلوا في اجتماع دولي بالشكل ده الناشط الوحيد اللي مقدرش يشارك بسبب تعنت حكومته ناشط أمريكي!! عضو سابق في الفهود السوداء و قبل سفره بيومين حكومة الولايات المتحدة قررت تعيد فتح واحدة من قضايا الفهود السوداء و منعته من السفر.

الجلسة الأولى مخصصة للكلمات الافتتاحية.

فيه شبه اتفاق أن حركة مناهضة العولمة بصورتها ما بين أحداث تشياباس 1994 و جنوة 2001 مرورا بسياتل 1999 انتهت و أن الحركة بصورتها الحالية في أزمة و محتاجة تعيد بناء نفسها بصورة مختلفة (البعض رأيه أن ده بدأ فعلا و أننا ابتدينا نشوف صور جديدة من العمل و التنظيم).

مسلي جدا أنك تشوف الناس دي كلها بتتكلم على أن أهم خطوة الحركة العالمية وصلتها هي أنها عدت خلاص الصور التقليدية للديمقراطية و تخلت تماما عن المؤسسات اللي من نوع البرلمان و القضاء على أساس أن دي مؤسسات مفقود الأمل منها. في نفس الوقت تبص في بلادنا تلاقي ثلاث أربع الصراع مبني على محاولة لانقاذ أو اعادة بناء المؤسسات دي.

المتحدثين من أجيال قديمة و بالتالي ثيمة اعادة تعريف الطبقة العاملة أو على الأقل التجمعات اللي أحنا معنيين بيها بحيث تكون واسعة و شاملة أكثر متكررة كثير، فهل نشمل كل من يعمل أيا كان العمل؟ ايه موقف العامل في عمل ذهني بحت الخ.

ثيمة ثانية متكررة هي أننا داخلين على مرحلة بدل الهيمنة المطلقة للولايات المتحدة هيبقى فيه هيمنة مشتركة تدخل فيها كل الحكومات الكبرى. و أن ده حصل كرد فعل للصراع ضد الهيمنة على أمل أن يخف حدة الصراع، و فيه خلاف بقى ده تطور ايجابي و يدينا فرصة أكبر ولا سلبي و يصعب المهمة.

أنطونيو نيجري

شيوعية اليوم مش مفروض تكون معنية بالسلطة، هدف الحركة هو بناء مؤسسات مستقلة تماما تدير الحياة، الكلام مش عن فوضويية، أحنا شايفين ضرورة لتنظيم المجتمع و تنظيم عن طريق مؤسسات، لكن المؤسسات دي لازم تكون غير سلطوية و مركزة على العاملين في المنطقة الجغرافية المحيطة بيهم، أنا مقصدش سوفيتات السوفيتات كانت مفتوحة لعمال من نوع محدد جدا و مرتبطة بمؤسسات أخرى، أنا بتكلم عن ادراج كل صور العمل (بما فيها ستات البيوت و الطلبة أي عمل).

حد ثاني

لو الجيوش اتحولت لبوليس البوليس بيتحول لجيش داخلي، الحرب تعريفها مش صراع ما بين قوتين عسكريتين الحرب هي الحكم بالعنف و الارهاب و بالتالي تعريف السلام لازم يتغير ليشمل كل أشكال مقاومة الحكم بالقوة.

الحقيقة باقي الكلام كان نظري قوي على ذوقي مناقشات عن مركزية الدخل كمفهوم سياسي و حاجات من دي. أنا طبعا فصلت و طلعت أتمشى في المطره. و كلام عجيب من نوع أن كميونة باريس بدأت باطلاق الرصاص على الساعات في الميادين.

وقت الغذاء بما أن الأغلبية ناوية تتكلم عن موت البرلمان و اعادة تصنيف الدخل واضح أني مش هعرف أتكلم غير مع اسحاق، اتمقلصنا شوية على الأوروبيين و عجزهم التام عن تخيل عالم مختلف عن عالمهم "وفقا لاسحاق حركة مناهضة العولمة مهياش تحالف واسع، أن تتضامن مع نفسك حاجة سهلة و متستاهلش أصلا الكلام عنها، أن تتضامن آخرين هو الاختبار الحقيقي لقوتك كحركة". بعدها حكالي عن ابنه اللي عنده 12 سنة و ازاي كان بيحب بيريز لحد ما شاف مشاهد اطلاق النار على شاطئ غزة و ازاي لقاه ماشي في مظاهرة ضد الحرب الأخيرة في لبنان بيهتف بسقوط الصهيونية.

بعدها دخلنا في نقاش على ضرورة تسمية موقف معاداة الصهيونية و هل مقبول أن الواحد يبقى عمليا بيشتغل ضد الكيان الصهيوني لكن ما بيعلنش رفضه المباشر للأيديولوجية و لا لأ (أنا طبعا رأيي أن ضروري تعلن بصراحة عدائك للفكرة و هو شايف أن ده مش عملي لأنه هيتصنف في اسرائيل على أنه متطرف و محدش هيسمعله).

تفاديا للخلاف نقلنا للكلام عن الكورة، الكورة في ايطاليا مربوطة ارتباط عجيب بالسياسة.

U left me on Pause

Every time u travel without me, I know that I'll have plenty of free time.. I can do all the delayed mashaweer, visits and tasks.. I start planning my busy schedule and write notes with events, calls, dates.. spend a lot of time trying to fit all these things in the few days u r not here..

And as soon as u leave, I just lose interest in doing anything, in going out, attending meetings or concerts, shopping, watching movies, ..

Even afraid of seeing friends.. I think I'll feel more lonely when doing the things we do together without u.

This doesnt mean that I dont go out and do stuff.. but I have to push myself to wake up and get ready and go out, and it's only to pass the time.

How the hell do some people live without a companion???

Love u.

فعاليات المؤامرة الدولية

أول حاجة اكتشفت أني انبعت، الاجتماع في ضاحية قريبة من فينيسيا يعني مش هشوف المياة ولا هركب الأتوبيس النهري، و بما أن كثير من راديكاليي اليومين دول بيعتبروا السياحة شر مش هقدر أعبر عن خيبة أملي.

الاجتماع هيتم في مركز اجتماعي مستقل، واضح أن فيه مراكز عديدة من دي في أيطاليا (خصوصا في الشمال)، بعد طرد و اخلاء الكثير من ال(squats) ابتدوا يكرروا التجربة لكن على أراضي مملوكة بشكل قانوني (أكيد الصراع على مدى ثورية النقلة دي كان ضاري). المراكز الاجتماعية مستقلة تماما، ملهاش تسجيل أو صفة قانونية و ممولة ذاتيا بتبرعات (مفيش تمويل) و شوية أنشطة رابحة (مكتبة و بار و مطعم). و طبعا العاملين كلهم متطوعين.

لسه مفهمتش قوي أنشطة المركز لكن واضح أن دي بتختلف من مكان لمكان.

النهاردة أول يوم في الاجتماع و الناس بدأت توصل، الكوفيات الفلسطيني موجودة بكثافة شديدة لكن طبعا ملابس و علامات حركة الزاباتيستا الجدد و EZLN أكثر انتشارا، الانتفاضة الفلسطينية فقدت صورتها الثورية الرومانسية خلاص.

المباني مزينة بالجرافيتي و المكان مرقع بوسترات و لافتات، مش فاهم منها غير البوسترات اللي عن ثورة الانترنت اللاسلكي و البرمجيات الحرة و مناهضة الملكية الفكرية. الأممية السادسة رقمية يا جدعان.

و طبعا في كل حتى Ya Basta! و دي معناها كفاية للي ميعرفش

المكتبة بيتباع فيها منتجات الزاباتيستا و الفلوس بتروح لهم في المكسيك لتمويل حركتهم و مساعدة مجتمعات السكان الأصليين اللي هما بيشتغلوا معاها، المنتجات فيها قهوة مزروعة بطرق عضوية خالصة، ملابس مقاتلي الزاباتيستا، مشغولات يدوية، أفلام تسجيلية عن الحركة الخ.

غير منتجات زاباتا بيبيعوا كتب و سيديهات، أشي ماركسية و عولمة و حقوق انسان و حركات ثورية و طبعا حضور قوي للكوميكس، كوميكات تحت الأرض (بترجموا underground في السياقات الثقافية ازاي؟) و حتى حاجات ألان مور (على أساس أن V ثوري فوضووي يعني).

بكره هتكون جلستي و على المنصة معايا هيكون اثنين اسرائيليين معاديين للصهيونية، المنظمين عملوا معايا اجتماع مخصوص امبارح عشان يؤكدولي معلومة أنهم معاديين للصهيونية و من الناس الحلويين مش الناس الوحشين :-)

قابلت منهم اسحاق لاور، شاعر و كاتب من ضمن القلائل اللي رفضوا يخدموا في الجيش الاسرائيلي في السبعينات (قبل ما تبقى موضة) و اتحبس بسبب موقفه ده. اتكلمنا شوية عن اليسار المعتدل في أوروبا و دعمه للكيان الصهيوني. بصراحة رغم أن الراجل أيديولوجيا معانا و واخد موقف شجاع لكن لقيت صعوبة في التعامل. افتكرت ران صديقي الاسرائيلي المقيم بجنوب أفريقيا، ران برضه من ضمن الناس اللي اتحبست في لرفضه الخدمة العسكرية و هاجر بعدها على جنوب أفريقيا. ملقيتش مشكلة في التعام مع ران أبدا بس ده يمكن لأن زوجته صديقة عزيزة مثلا؟

طبعا بما أننا ثوريين و بتاع فلازم منلتزمش بالمواعيد، أول جلسة كان مفروض تبدأ من ساعة الا ربع.

تحديث عن المعتقلين

تحديث: أطلق سراح الجميع في وسط الصحراء و هما بخير، كفارة

بعد ما المعتقلين قضوا ليلة كاملة في عربية ترحيلات واقفة في قلب الصحراء بالقرب من التجمع الخامس بلغنا أنهم أفرجوا عن عمر سيزر .

عمر اترمى في الصحراء (حرفيا، سابوه على الرمل) و هو دلوقتي تائه بيحاول يوصل للطريق.

تضامنوا مع وزير الداخلية و وزير العدل و النائب العام و رئيس الوزراء

تنويه

هذه التدوينة خالية من البذائات و منزوعة الدسم ، مش حبا منا في الأدب لا سمح الله لكن تقية و حماية لشخصنا من خطر قضايا السب و القذف، أستسمح جمهوري العريض اللي تعود منا على مستوى أداء معين أنه يعذرني المرة دي، صدقوني أنا زيكم شايف أن في طرف من أطراف القضية الشتيمة فيه تبقى مديح لكن ما باليد حيلة.

أيوه أنا فعلا بأناشدكم تتضامنوا مع السادة وزراء العدل و الداخلية و الاتصالات و كمان رئيس الوزراء (ياللا يمكن نشيلهم جمايل تنفعنا في يوم أسود)، أصل المسألة أن سيادة القاضي المبجل عبد الفتاح مراد رافع قضية ضدهم و ضد الدولة كلها في محلس الدولة على أساس أن السادة الوزراء دول فشلوا في حماية الوطن من المواقع الارهابية الشريرة و بيطالب بحجم المواقع دي.

مين بقى المواقع الارهابية الشريرة؟ مدونة بنت مصرية، مدونة صاحب الأشجار، مدونة الله الوطن فاطمة، مدونة الصعيدي، موقع الشبكة العربية لمعلومات حقوق الانسان، موقع مركز هشام مبارك للقانون، موقع مركز النديم لتأهيل ضحايا التعذيب الخ.

شفتوا ازاي بقى؟

دلوقتي عدالة القاضي عبد الفتاح مراد رافع القضية دي مش خوفا على الوطن من المواقع الارهابية زي ما بيقول لكن كمحاولة للضغط و الانتقام من الناس اللي كتبت عن فضيحة (أسف عن احتمال فضيحة يعني) نسخه لمحتوى تقرير الشبكة العربية و تدوينة لبنت مصرية في كتبه عن المدونات بدون الاشارة لأصحاب العمل الأصلي.

عارف الولية اللي لما تختلفوا مع بعض تروح خابطة نفسها في الحيطة لحد ما راسها تجيب دم و تروح القسم تتهمك انك ضربتها مع أنك مقربتش ناحيتها أصلا؟ أهي الولية دي ملهاش أي علاقة بالقضية بتاعتنا ولا حاجة.

المهم رغم أن السبب وراء القضية خناقة ملهاش علاقة لا بالدولة و لا بحجب المواقع ولا بالارهاب، لكن القضية دي قضية خطيرة و ممكن يترتب عليها نعت المواقع دي بأنها ارهابية فعلا و ممكن يترتب عليها حجب المواقع دي.

لو مش عاوز المواقع دي تتحجب، لو عاوز تضمن أن الانترنت تفضل فضاء لحرية التعبير، مهم تشاركنا . بكره الصبح أول جلسة في القضية و يحق لأي مواطن يحمل رقم قومي أنه يحضر الجلسة و يتدخل (تدخل هجومي) معلنا للمحكمة عن رفضه لطلبات القاضي مراد بالحجب.

طبعا ده مش هيكون تضامن مع حبيب العادلي، ده هيكون تضامن مع محاميو و نشطاء حقوق الانسان اللي بيقضوا كل وقتهم في الدفاع عنا، هيبقى تضامن مع المدونين، هيبقى تضامن مع الصحافة الشعبية، هيبقى تضامن مع حرية الرأي و التعبير. هيبقى دفاعا عن حقكم في أنكم تقرأوا و حقكم في أنكم تكتبوا.

ميعادنا يوم الثلثاء 26 مارس الساعة 9 صباحا في مجلس الدولة بشارع مراد بالجيزة

لمزيد من المعلومات راجعوا موقع حملة سيبونا

تنويه

الدعاء أو الشتيمة سرا أفعال لا يعاقب عليها القانون حتى الآن يعني براحتكم

أخر الأخبار عن المعتقلين

الناس اللي اختطفت امبارح و هما بيحاولوا يعتصموا في ميدان التحرير اعتراضا على التعديلات الدستورية لسه لحد دلوقتي محتجزين في عربيات ترحيلات، يعني قضوا ليلة كاملة في العربية و لحد دلوقتي مش باين هيعملوا فيهم ايه.

الاحتجاز في عربية ترحيلات لا فيها مكان للنوم ولا تهوية ولا اضاءة ولا حمامات و من غير توفير رعاية صحية (معاهم أحمد دروبي المصاب بالسكر) ده صورة من صور التعذيب.

اختطاف مالك مصطفى

تحديث : أفرجوا عن مالك و أنا لسه مكلمه دلوقتي، منتظرين أخبار عن محمد عبد القدوس و جيمي هوود

كفارة يا شهيد مالك يا أسد 30 فبراير

تحديث العربية لسه قدام ماكلدونالدز الجامعة الأمريكية و محتجز فيها حوالي 7 أفراد. (السبعة كانوا مخبرين، مالك مش قليل)


مالك اتخطف من ميدان التحرير و هو في طريقه للمشاركة في وقفة أمام مجلس الشعب للاعتراض على التعديلات الدستورية و التضامن مع نواب الشعب المعتصمين.

آخر الأخبار أن مالك محتجز في سيارة ملاكي القاهرة نمرتها 865171 العربية كانت واقفة أمام ماكدونالدز الجامعة الأمريكية و اتحركت تجاه ميدان التحرير من خمس دقائق، للأسف لم نتكمن من متابعتها.

اتقبض كمان على محمد (جيمي هوود) جمال و الأستاذ محمد عبد القدوس و مفيش أي معلومة عن مكانهم و فيه ناس كانت اتمسكت و اتسابت زي الصحفي عصام فضل.

المظاهرة اتفضت بالعنف و المتظاهرين تقهقروا و متواجدين دلوقتي في نقابة الصحفيين، يا ريت اللي يقدر ينزل يشاركهم لحد ما نسمع أخبرا عن المعتقلين.

عاجل: المعتقلين بدأوا اضراب عن الطعام و اعتصام أمام قسم الظاهر

بما أن استهبال أمن الدولة ملوش حدود لم يفرج عن أي من معتقلي كفاية لحد دلوقتي رغم أن النيابة أمرت باخلاء سبيلهم كلهم، مأمور و ظباط قسم الظاهر أظهروأ أنهم مخصيين و غير قادرين على تنفيذ قرار النيابة بدون أوامر مباشرة من مباحث أمن الدولة و طبعا أمن الدولة سايقة في الاستهبال.

المعتقلين بدأوا اضراب عن الكعام احتجاجا على استمرار احتجازهم اللي ملوش أي مبرر و مأمور قسم الظاهر الجبان رفض يعمل محضر يثبت فيه الاضراب.

كمان فيه اعتضام أمام قسم الظاهر تضامنا مع المعتقلين و من أجل تشكيل ضغط على ظباط المباحث و مأمور القسم، يا ريت اللي يقدر يشارك، القسم قريب من ميدان السكاكيني بمنطقة الظاهر (قريب من محطة مترو غمرة و منزل كوبري أكتوبر بتاع غمرة برضه و اللي يسأل ميتوهش).

و أكتب على حيطة الزنزانة حكم مبارك عار و خيانة

تحديث عن تحقيقات النيابة مع معتقلي كفاية

تحديث: أدي النهار عدا و لسه محدش أفرج عنه، يعنى قمة الاستهبال، لما أنتم مش ناويين تسيبوهم اديتوهم اخلاء سبيل ليه؟

رغم قرار اخلاء سبيل الجميع برضه محدش أفرج عنه لحد دلوقتي، و آخر الأخبار المأمور كان بيقول للمحامين أنا دلدلول مليش لازمة و بتاع أمن الدولة ده هو اللي في أيده كل حاجة، شكرا سيادة مأمور قسم الظاهر على صراحتك، الراجل اعترف أن رغم أنه مأمور ملو شنباته غير قادر على تنفيذ أمر نيابة و يا عارف بيعرف يدخل الحمام لوحده ولا بيحتاج أمن الدولة تشطفه برضه.

شكلها كده محدش خارج قبل بكره.


هيييييييييه مبروك يا جماعة الكل خد اخلاء سبيل

طبعا محدش فاهم حاجة خالص، ده تضارب في الأوامر مثلا ولا ايه اللي بيحصل، ما علينا المهم دلوقتي أن يتم الافراج الفعلي عنهم بسرعة و من غير بهدلة. و أدينا مستنيين الأخبار

تحديث: تم ترحيل المعتقلين من النيابة الى قسم الظاهر و المفروض أنهم دلوقتي في اجرائات الكشف عن اي قضايا سابقة ممكن يكونوا مطلوبين فيها و بعدها يتم الافراج عنهم


قائمة الأسماء النهائية (لاحظوا أن كان فيه أخطاء في كل القوائم السابقة)

  1. وليد صلاح
  2. محمد عادل
  3. خالد عبد الحميد
  4. بهاء صابر
  5. كريم رضا
  6. مصطفى سيد اسماعيل
  7. أحمد عبد الجواد
  8. ناجي رشاد
  9. محمود الورداني
  10. أحمد علاء
  11. عمر ابراهيم
  12. عصام شعبان
  13. جاد الاسلام جمال
  14. فيكتور نجيب
  15. أحمد أبو ستيت
  16. أحمد اسلام وحيد
  17. حمادة رجب محمد عبد اللطيف
  18. نائل يحي
  19. عمرو مصطفى عبد العظيم
  20. محمد عبد المالك
  21. رامي توفيق

التحقيقات في أخرها خلاص و متوقع صدور قرار النيابة بعد قليل

هنوافيكم بالأخبار أول بأول

التحقيقات معتمدة على محضر تحريات لمباحث أمن الدول اتعمل يوم 10 مارس 2007 الساعة العاشرة و أشر عليه المحامي العام لنيابة أمن الدولة معطيا المباحث الحق في القبض على الناس في حالة التلبس فقط بعدها بساعتين (يعني العملية دي كان بيتخطط لها قبل المظاهرة بخمس أيام على الأقل). الكلب اللي حرر المحضر أسمه محمد الأنوار

التحقيق تم في نيابة قصر النيل لكن بصلاحيات نيابة أمن الدولة، اتقدم للتحقيق 21 معتقل (هنوافيكم بقائمة الأسامي النهائية قريبا) بعضهم رفض التحقيق لعدم دستورية نيابة أمن الدولة و بعضهم قبل التحقيق.

رقم القضية 1754 اداري قصر النيل لعام 2007 و التهم

  1. الاشتراك في تجمهر مؤلف من أكثر من خمس أشخاص الغرض منه تعطيل تنفيذ القوانين و اللوائح و التعدي على رجال الشرطة و بث دعايات مثيرة و تعطيل حركة المواصلات العامة و تعريض حياة الأشخاص للخطر.
  2. بث دعايات مثيرة و اذاعة أخبار من شأنها تكدير الأمن العام و الحاق الضرر بالمصلحة العامة
  3. حيازة و احراز محررات و مطبوعات معدة للتوزيع و اطلاع الغير عليها تتضمن موضوع الاتهام سالف ذكره
  4. التعدي بالقوة و الاشارة على موظفين عموميين و كان ذلك أثناء و بسبب تأدية وظيفتهم (مفيش مجني عليهم)
  5. تعريض سلامة النقل البري للخطر عمدا و تعطيل سيرها

جدير بالذكر أن التهمة الثالثة بتذكر أحراز و في محضر أحراز رقمه 425 لعام 2007 و مع ذلك مفيش أي أحراز قدمت للنيابة!!!!

على نفس النغمة التهمة الرابعة بتذكر موظفين عموميين تم التعرض ليهم و مع ذلك مفيش قائمة بأسماء المجني عليهم الموظفين العموميين الغلابة اللي أحنا خرشمناهم و صبعنالهم دول.

المحامين على خلاف هل النقل البري اللي تم تعريض سلامته للخطر هو خط النقل البري اللي تحت بلكونة التجمع أم اللي تحت بلكونة الغد.

باركوللي يا ولاد أنا اترقيت من مجرد متظاهر لمحرض و عنصر اثاري مرة واحدة، بيقولك اسمي ذكر ضمن قائمة ب19 محرض مطلوب القبض عليهم (مفيش خوف حقيقي من القبض علينا بسبب المحضر ده لأن كان مفروض يتقبض علينا تلبس، ده ميمنعش أن يكون فيه محضر أخرى طبعا لكن مستبعد).

ترحيل المعتقلين لمجمع محاكم الجلاء بانتظار عرضهم على النيابة

أخر أخبار معتقلي كفاية

تم ترحيل كل المعتقلين من قسم الظاهر الى مجمع محاكم الجلاء بانتظار عرضهم على النيابة، الأساتذة المحامين في طريقهم دلوقتي.

ده معناه أن ممكن الحبس يطول بل و ممكن يتعمل قضية كمان.

يا ريت اللي يقدروا ينزل يتجمعوا دلوقتي أمام مبني مجمع محاكم الجلاء عشان نسمعهم صوتنا و يعرفوا أن الناس معاهم.

يسقط يسقط حسني مبارك

يسقط يسقط حسني مبارك

يسقط يسقط حسني مبارك

تحديث عن اعتقال المتظاهرين

بعد آخر تحديث انضمينا للاعتصام اللي كان قدام حزب التجمع، و تابعنا الاتصالات لحد ما عرفنا أن فيه أكثر من عربية ترحيل و أن فيه وف من تشتيت المعتقلين و بالتالي مطلوب متابعة عربات الترحيل، تركنا الاعتصام و توجهنا عشان نشارك في المتابعة و في النهاية اتجمعت كل العربات عند قسم الظاهر.

في قسم الظاهر نزلوا المجموعات المختلفة و جائت أكثر من عربية محملة معتقل واحد فقط و بان أن العدد يمكن يكون أكبر من توقعاتنا الأولى، المهم كان معنا محامين و بعد فترة بدأوا يفرجوا بالقطارة، أكتشفنا أن د يحي القزاز كان معاهم و بدأنا نتأكد من قائمة الأسماء، بعد الافراج عن 13 معتقل توقفوا عن الافراج و ظباط المباحث و أمن الدولة سابوا القسم خالص و روحوا

المهم على الساعة 3 فقدنا الأمل في افراجات أخرى و في أن يسمح لمحامينا بالدخول للاطمئنان على المعتقلين. فاضل مجموعة صغيرة مننا و من المحامين واقفين أمام القسم و الباقي روح. متوقع أن يتم عرض جزء من المعتقلين على النيابة غدا.

من المدونين تم الافراج عنمحمد طاهر لكن يبقى محمد عادل و مصطفى سيد اسماعيل في الحجز

أنا هدخل أنام بقى

قائمة بأسامي المفرج عنهم

  1. محمد طاهر
  2. عبدالخالق فاروق
  3. أحمد الجندي
  4. محمد إسماعيل,
  5. فتحي فريد
  6. أحمد اسلام
  7. صلاح الوتيدي
  8. محمد عبدالسلام قطري
  9. محمد سعدعبدالحفيظ
  10. محسن سميكة
  11. د.يحيى القزاز
  12. محمد بدر
  13. عمرو عادل

قائمة بالمحتجزين في قسم الظاهر

  1. أحمد عبد الجواد
  2. كريم رضا
  3. محمد عادل صاحب مدونة ميت
  4. عبد الهادي المشد
  5. رامي توفيق
  6. نائل يحيى
  7. خالد عبد الحميد
  8. عبد الحميد عرفة
  9. وليد صلاح
  10. أحمد علاء
  11. محمد عبد اللطيف
  12. بهاء صابر
  13. ناجي رشاد
  14. عمر إبراهيم
  15. محمد مالك
  16. حسام شعبان
  17. محمود الورداني
  18. حمادة فيصل
  19. جاد الاسلام جمال
  20. فيكتور نجيب
  21. أحمد أبوستيت
  22. محمد محمود الشهير بعلي
  23. عامر عبدالمنعم,
  24. بلال (حزب غد)
  25. إسلام( حزب التجم
  26. أحمد اسلام وحيد
  27. علي عبد الحميد
  28. محمد فتحي
  29. مصطفى سيد اسماعيل

عاجل القبض على أكثر من 20 متظاهر من ضمنهم اثنين مدونين

تحديث على الأقل مجموعتين من المعتقلين بيتم ترحيلها دلوقتي، أخر الأخبار كانوا واقفين في صلاح سالم بالقرب من منشأة ناصر

اثنان مدونين من ضمن المعتقلين محمد عادل صاحب مدونة ميت و محمد طاهر صاحب مدونة مواطن مصري واخد على قفاه

أنا لسه هربان من مظاهرة التحرير دلوقتي، الأمن هجم بعنف و اتفتت المظاهرة لثلاث مجموعات على الأقل و بعدها بدأوا في اختطاف الشباب المتظاهرين

قدام عيني قبضوا على بهاء صابر و أربعة أخرين

محمد عادل (ميت) اتصل بي و كان فيه دوشة حواليه و كان بيوشوش بيحاول يقوللي حاجةـ بعدها تليفونه فصل، أنا قلقان يكون اتقبض عليه هو كمان.

قبضوا على 20 واحد على الأقل و أحنا بنحاول نجمع أساميهم

حاليا والدتي الدكتورة ليلى سويف و الدكتورة عايدة سيف الدولة و معاهم اثنين ثلاثة كمان معتصمين في ميدان التحرير (أمام مسجد عمر مكرم) و رافضين يمشوا الا لما يتم الافراج عن كل الشباب، المعتصمين محاطين بألاف من جنود الأمن المركزي و كلاب مباحث أمن الدولة.

في مجموعة متظاهرين متجمعة بالقرب من حزب التجمع و مجموعة أخرى عند نقابة الصحفيين.

مظاهرة التجمع متحولة الى اعتصام مفتوح الى أن نعرف أخبار المعتقلين و الكل بيضم عليها.

وصلنا اتصال بيبلغنا بترحيل المعتقلين الى قسم الدراسة

هنحدث التدوينة دي كل ما توصلنا أسامي

المجموعة الأولى (أسامي مؤكدة)

  1. نادية رشاد
  2. محمد عادل
  3. محمد طاهر
  4. وليد صلاح
  5. أحمد الجندي
  6. عبد الخالق فاروق
  7. محمد مالك
  8. محمود الورداني
  9. أحمد علاء
  10. عمر ابراهيم
  11. حسام شعبان

باقي المجموعة

  1. نائل يحى
  2. أحمد عبد الجواد
  3. محمد فتحي
  4. محسن سميكة
  5. رامي توفيق
  6. فتحي فريد
  7. محمد عبد اللطيف
  8. مصطفى سيد اسماعيل
  9. محمد سعد عبد الحميد
  10. صلاح وتيدي
  11. عبد الهادي المشد
  12. عامر عبد المنعم
  13. محمد عبد السلام
  14. بهاء صابر
  15. خالد عبد الحميد
  16. محمد بدر
  17. اسلام ؟؟؟؟؟
  18. بلال ؟؟؟؟
  19. أحمد عبد السلام
  20. عمر عادل؟
  21. على عبد الحميد؟
  22. عماد صابر؟
  23. محمد اسماعيل؟
  24. كريمة الحفناوي

معا من أجل كرامتنا ... معا من أجل سلامتنا - نشوفكم يوم السبت و ميفتكوش الفيديو

التعذيب و المعاملة الغير انسانية من أكبر المصايب اللي بتواجهنا في مصر، و أظن بقى واضح خلاص أن الكل عرضة ليها، من أول سائق الميكروباص الغلبان عماد الكبير للمظهرجي الشقي محمد الشرقاوي لحد ابن الأكابر أمجد مختار، و طبعا مش فارق راجل ولا ست و شاب ولا طفل ولا كهل، مسلم ولا مسيحي التعذيب يمكن يكون الحاجة الوحيدة اللي فيها مساواة تامة في بلدنا.

أحمد سيف الاسلام المحامي بمركز هشام مبارك للقانون (و أبويا) عن العلاقة بين التعذيب و الاعتقال في مصر

لتنزيل الفيديو

دلوقتي أكيد تابعتوا ازاي المدونين مع الصحافة المستقلة و الفضائيات و منظمات حقوق الانسان قدرت مش بس توثق و تفضح وقائع تعذيب لكن تبحث و تتقصي و تضغط لحد ما بقى عندنا أكثر من قضية بتنظر في المحكمة على خلفية نشر فيديوهات التعذيب، و أشهرهم طبعا كليب عماد الكبير.

يوم السبت الجاي 17 مارس مجموعة من المدونين (من ضمنهم أبطال قضية عماد الكبير وائل عباس و دماغ ماك و محمد الشرقاوي و حسام الحملاوي و أسد) و مجموعة من نشطاء و محاميو حقوق الانسان (من ضمنهم الشبكة العربية لمعلومات حقوق الانسان و مركز هشام مبارك للقانون و جمعية المساعدة القانونية لحقوق الانسان) هيتجمعوا في جمعية المساعدة القانونية - 2 شارع معروف تقاطع شارع طلعت حرب 2 الدور الرابع - وسط البلد عشان نتناقش في ازاي ممكن نوسع الحملة ضد التعذيب و نعلي تأثيرها. الاجتماع هيكون من الساعة 5 مساء للساعة 9 مساء

مهم كمان نعرض المضايقات الأمنية اللي بيتعرض ليها المدونين و نشطاء حقوق الانسان و نسمع آخر أخبار قضية هويدا طه، و نتكلم شوية في ايه الحماية اللي ممكن نقدمها لبعض. هنعرض في القعدة وقع التعذيب في مصر و نتناقش في تطويره و نشوف اذا كان حد مستعد يتطوع يشارك في تحريره.

القعدة هيبقى فيها مداخلات مختلفة حقوقية و قانونية و تقنية و نتمن ى كمان أننا نتعرف على بعض أكثر و نقضي وقت لطيف برغم كئابة الموضوع.

يا ريت تشاركونا، يوم السبت 17 مارس من 5 الى 9 مساء بمقر جمعية المساعدة القانوين لحقوق الانسان - 2 شارع معروف تقاطع طلعت حرب (عمارة يعقوبيان) الدور الرابع - وسط البلد - القاهرة.

لمزيد من التفاصيل

خبر عاجل: القانون تعيشوا أنتم

قبل ما تقرأ يا ريت تشوف الحوار المنشور على مدونة زنزانة مع روضة أحمد محامية عبد الكريم، لجنة دفاع عبد الكريم فيها محامين كبار معروفين في مجال حقوق الانسان، لكن روضة محامية شابة لسه في أول الطريق و هي اللي شالت القضية من أول التحقيقات الي اليوم، محدش من المتضامنين مع عبد الكريم منبهرش بروضة و حبها.

لسه واصلني الخبر، محكمة استئناف أسكندرية أيدت الحكم على عبد الكريم بالأربع سنين (أيوه بما فيهم السنة بتاعت اهانة رئيس الجمهورية) و مش بس كده و حكمت المحكمة كمان بقبول الدعوى المدنية (دعوى الحسبة يعني).

المذهل في الأمر أن بعد قضية نصر حامد أبو زيد تم تعديل القانون بحيث لا يحق لأحد رفع دعوى حسبة مباشرة و القانون بينص على أن دي من اختصاصات النيابة، لكن ايه دخل القانون بالموضوع أصلا؟ هو المحاكم ساحات لتطبيق القانون لا سمح الله؟!

من المقلق أيضا تجاهل القاضي لتوضيح الدفاع أن حكم محكمة الدرجة الأولى باطل لأن القاضي حكم على عبد الكريم بمادة في القانون تم تعديلها، أيوه القاضي ذكر في حكمه نص مادة مش موجود حاليا في القانون و أيوه محكمة الاستئناف اعتبرت ان ده عادي جدا.

المحامين مندهشين من سرعة الحكم، رغم تقديم أكثر من مرافعة مطولة و مركبة، يعني كان مفروض ياخد وقته يقرأ المذكرات و يراجع نصوص القانون و أوراق القضية. عموما الأمل مكانش كبير أصلا و برضه مش كبير في مرحلة النقض أحمد سيف الاسلام (محامي عبد الكريم) بيقول أن عمره ما شاف برائة في قضية اذدراء أديان واضح أن نسبة كبيرة من قضاتنا عاجزين عن الالتزام بالقانون لما الموضوع بيمس الدين. (و عاجزين عن اظهار الرحمة في تخفيف العقوبة حتى لو اللي ماثل قدامهم شاب صغير أو كهل أو مريض نفسي).

يعني محكمة استئناف أسكندرية بتقولكم ينفع يتحكم بنص غلط أو نص القاضي مش عارفه.

و ينفع يترفع عليكم قضايا من جهات غير مختصة برضه مش مهم.

و اللي يقول على مبارك أنه ديكتاتور و مستبد هيتحبس.

مبروك على الاسلام و الأمة.

نص الحكم على المدون المصري عبد الكريم نبيل سليمان

أولا أفكركم أن النهاردة الأثنين 12 مارس هو جلسة الاستئناف في قضية المدون المصري عبد الكريم نبيل سليمان.

و ثانيا يا ريت تدخلوا تقرأوا بيان و لم يؤخذ الكلام الى المحكمة و توقعوا عليه.

لم يؤخذ الكلام إلى المحكمة!

ده نص الحكم على عبد الكريم اللي القاضي بيشرح فيه أسبابه لحبس عبد الكريم أربع سنوات، يا ريت تقرأوه.

مبدأيا بغض النظر عن نزاهة و عدالة المحكمة و النيابة من عدمه أنا ضد محاكمة و حبس أي فرد بسبب تعبيره السلمي عن رأيه، بغض النظر رأيه ده ايه و تعبيره السلمي ده استخدم ألفاظ و تعبيرات عاملة ازاي، لكن أهم من ده كله لازم المحاكمة تكون عادلة لأن من غير محاكمة عادلة مش هيفرق أصلا القانون عاجبني ولا لأ المسألة هتخرج خارج سياق القانون. كنت كتبت قبل كده عن التجاهل السافر للقانون و العدالة من قبل النيابة العامة، و كان واضح تماما أن السيد وكيل النيابة بيحكم دينه و مشاعره و بيحاول يعلي السكور بتاع حسناته يمكن يطلعله قصر زيادة في الجنة ولا حاجة و كل ده على حساب عبد الكريم، من أول حبسه احتياطيا بدون أي سبب مقنع و لمدة أطول من متطلبات التحقيق لحد تعمد التفتيش في معتقدات عبد الكريم بدل من التحقيق في الوقائع.

المحكمة مكانتش فجة زي النيابة لكن عندي ملاحظات على نص الحكم تخليني أشك أن القاضي توصل لقراره مبكرا و بناء على عقيدته و مشاعره برضه مش بناء على القانون، وفقا لهيئة دفاع كريم المحكمة ارتكبت أخطاء قانونية فادحة كمان لكن دي صعب علي فهمها و أتصور أننا هنعرف عنها أكثر بعد الجلسة.

هتلاقوني عملت بعض المقاطع ببنط ثقيل، و دي المقاطع اللي هعلق عليها

مما يؤدي للاضرار بالوحدة الوطنية

بعيدا عن أسطورة أن أصلا فيه وحدة وطنية، دي حتة مش مفهومة خالص بالنسبة لي، حسب فهمي للمصطلح الوحدة الوطنية دي معناها أن المسلمين يبطلوا يدبحوا المسيحيين و يحرقوا كنائسهم و أن المسيحيين يبطلوا (معرفش بصراحة يبطلوا ايه بالظبط بس ما علينا هنفترض أن فيه سلوك ما للمسيحيين بيغذي احتمال وقوع جرائم عنف طائفي و يشعلل الكراهية بين الطائفتين)، دلوقتي عبد الكريم قالك أنا ملحد و مفيش ربنا أصلا، يعني هو في ناحية و طرفي الوحدة الوطنية المزعومة في ناحية ثانية خالص، ازاي يكون نقد عبد الكريم لدين أمه له تأثير على العلاقات ما بين المسلمين و المسيحيين؟ و الأدهى ازاي القاضي يعتبر أن تعليق عبد الكريم الناقد للاسلام اللي جاء كرد فعل لطعن مسلم لراهبة مسيحية و مهاجمة عصابة من الغوغاء المسلمين لكنيسة تهديد للوحدة الوطنية؟؟؟ يعني بعد أحداث محرم بك كان فاضل شوية وحدة وطنية و جاء عبد الكريم و خلص عليهم باعلان الحاده و نقده للرسول و الصحابة؟

خد بالك ده كلام النيابة مش القاضي لكن القاضي بعد كده قال كلام يفهم منه أنه موافق النيابة على الموضوع ده، خدي بالك بقى أن عبد الكريم الوحيد اللي بيحاكم على خلفية أحداث محرم بك، يعني اللي حرق و كسر و شرع في القتل و أرهب و هدد عادي ميخصش النيابة في شيئ لكن اللي كبت مقال بيتحاكم، عادي يعني.

ولدى سؤاله عن ..... وايمانه بسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

دي تقريبا كده محكمة التفتيش بتاعة الأزهر اللي سألت السؤال ده مش محكمة التفتيش بتاعت النيابة، المهم ممكن حد يشرحلي ليه حد يسأل في تحقيق عن مدى ايمانه بسيدنا محمد؟ و هل يعقل أن القاضي ميلاقيش أي مشكلة في السؤال خالص؟ هل نحاكم على ما في قلوبنا الأيام دي؟

و يا ترى مسموح بالسؤال عن الله و الرسول فقط؟ و لا ممكن كمان تسأل في تحقيق عن رأيك في القرآن مخلوق أم أزلي و عرش الله كائن مادي أم استعارة و آدم نبي أم لا و الانسان مخير أم مسير و هل تؤمن بالجن أم لا و ما شابهها من الأسئلة المصيرية الملحة التي طالما شغلت عقول علمائنا و مفكرينا حتى صرنا خير أمة.

كما هاجم نظام الحكم بذكره ان الرئيس مبارك رمز الاستبداد وقاهر العباد فى مقاله بايعو الرئيس مبارك أميراً للمؤمنين

خد بالك من دي يا كابتن أنت و هو، أولا مهاجمة نظام الحكم حرام (ما هو الأزهر اللي بيسأل) و مش بس حرام جريمة و جنحة كمان (ما هو النيابة اللي بتسأل)، صحيح الحكم بيقول اهانة الرئيس، لكن التحقيق بيقول مهاجمة نظام الحكم، و كلنا طبعا عارفين أن وظيفة مجالس التأديب الجامعية و النيابة العامة و المحاكم و مصلحة السجون منع أي هجوم على نظام الحكم بصفتنا يعني في بلد ديمقراطي و كده.

اعترف بما هو منسوب اليه من اتهام

وسألته المحكمة عن التهمة المنسوبة اليه فاعترف بها

دي بقى اللي مصيبة، كل اللي فات ده تفاصيل كده مش مهمة و مش مسئولية القاضي، لكن تعالى نشوف دي و نشوف سيادة القاضي بيفكر ازاي.

نفرض مثلا مثلا مثلا أن سيادتك متقدمة للمحاكمة بتهمة القتل مع سبق الاصرار و الترصد، و قمتي سيادتك قلتي أن واقعة القتل حصلت فعلا و أنك كنتي مسئولة عنها فعلا لكنها مكانتش مع سبق الاصرار و الترصد ولا حاجة ده كان دفاع عن النفس لأن أصلا المجني عليه يا عدالة المحكمة كان بيحاول يغتصبك.

يبقى كده أنتي اعترفتي صح؟ بس اعترفتي بايه؟ هل اعترفتي بما هو منسوب اليك من اتهام؟ هل اعترفتي بالتهمة المنسوبة اليك؟

لأ طبعا أنت اعترفتي بالوقائع فقط لكن بتقوللي أنك بريئة من التهمة المنسوبة اليك، و أي قاضي نصف لبة هيفهم الفرق على طول.

طيب عبد الكريم اعترف أن الكتابات المذكورة في تحقيقات النيابة كتاباته فعلا و قال كتبتها تعبيرا عن رأيي، لم يعترف بالتهم اعترف بالوقائع، ممكن النيابة تثبت غير ذلك و ممكن القاضي ميصدقهوش، لكن مينفعش يتقال أنه اعترف بالتهمة دي تبقى استهبالة شديدة جدا.

يا ريت الاستهبال وقف هنا، القاضي بيقول اعترف بالتهم، طيب اعترف امتى؟ في تحقيقات النيابة و في جلسة سابقة على جلسة النطق بالحكم صح؟

عظيم جه القاضي يوم النطق بالحكم و غير التهم المنسوبة اليه، يبقى ازاي عبد الكريم اعترف؟ هل ينفع الواحد يعترف بتهمة ستوجه اليه في المستقبل؟ ده كده يبقى سيادة القاضي بيدعي أن كريم يعلم الغيب و كلنا عارفين أن ده شرك بالله.

موس علاء بيقولك لا يفسر بالدهاء ما يمكن تفسيره بالغباء، لكن صعب قوي قوي أفترض أن فيه قاضي مش فاهم الفرق ما بين الاعتراف بالوقائع و الاعتراف بالتهم و أن فيه قاضي مش فاهم الاستحالة الفيزيقية في الاعتراف بتهمة مستقبلية، ده ملوش غير اسم واحد لكن مش هنقوله عشان قضايا السب و القذف كثرت الأيام دي و خلينا مع الرصين أحسن.

قد اطمأنت الى أدلة الثبوت فضلاً عن إعتراف المتهم امام المحكمة

الحتة دي برضه مهمة جدا. بيقولك الدفاع طلب خبير لشكهم في أن المحكمة مختصة بالنظر في الدعوى دي بما أن في رأي الدفاع وقائعها تمت خارج البلاد، و كانوا عاوزين الخبير يشرح الموضوع ده.

طيب القاضي قالك الأدلة اللي عندي كافية و المتهم اعترف (أيوه للمرة الثالثة بيقولنا أنه اعترف، يا حاللولي).

هنفرض جدلا أن الأدلة كافية و أن المتهم أعترف، الأدلة كافية لايه؟ لثبوت حدوث الجريمة.و المتهم اعترف بايه؟ بوقائع الجريمة. ايه علاقة ثبوت حدوث الجريمة بمدى اختصاص المحكمة؟ هو الدفاع كان قالك هنجيب خبير يثبت أن الوقائع محصلتش؟ يعني الدفاع غبي؟ شايف موكله معترف بالوقائع بس بيطلب خبير يثبت أنها محصلتش؟ ما الدفاع قال لعدالتكم أن الخبير عاوزينه للنظر في اختصاص المحكمة؟ أحنا عارفين أن سيادتك قاضي في مكمة جزئية و لسه في أول الطريق بس مش للدرجة يعني؟ أكيد عدى عليك قبل كده قضية كان فيه شك في تخصكم و لا تخص غيركم.

طيب تعالى نفهمها، نفرض أن سيادتك بعد ما اعترفتي بقتل المغتصب الشرير دفاعا عن نفسك محامينك قاللوا للقاضي حضرتك حتى لو كان مش دفاعا عن النفس أصلا الحادثة حصلت موزمبيق و المحكمة دي أخرها محرم بك ملهاش دعوى باللي بيحصل في موزامبيق خالص.

ممكن يطلع المحامين غلطانين و الحادثة لم تحدث في موزمبيق لكن لازم يكون في أدلة بتحدد اختصاص المحكمة و اعترافك يكون بيحدد الحادثة وقعت فين عشان المحكمة تقول بس يا محامين بلاش تضييع وقت الأدلة باينة قدامي أهه كل حاجة حصلت في محرم بك و مفيش داعي لانتداب خبير. طبعا في قضايا القتل الاختصاص أسهل من قضايا النت لأن الجثة و السلاح بيتلاقوا في مكان معين و لأن الشهود بشوفوا الحدث في المكان ده و هكذا، في قضايا النت الموضوع أعقد بكثير و مفيهوش حتى تشريع قاطع و واضح و كان مفروض الدفاع ياخد حقه في طرح وجهة نظره، و مجاتش يعني على جلسة زيادة.

دون حاجة أن تلفت نظر الدفاع إلى ذلك

وفقا لكلام القاضي يحق للمحكمة تعديل التهم و مواد القانون من غير ما تخطر الدفاع و نحكمعليه بكلام غير اللي الدفاع رد عليه (أصلا الدفاع حرم من حقه في الترافع من كثر عدالة المحكمة). لو الكلام ده صحيح تبقى مصيبة و مسخرة و محدش يهوب ناحية محكمة أبدا بقى لحسن الموضوع طلع عوق و لو مش صحيح يبقى فيه خطأ كبير ارتكب في القضية دي.

طبعا مش بعيدة على قوانينا (ما هو بتوع الحزب الوطني و أسلافهم هما اللي كتبوها) لكن بجد بجد بجد يعني ينفع يتغير التهمة الموجهة اليك في نفس النفس اللي بينطق فيه الحكم؟ بجد بجد بجد مفيهاش حاجة لما محاميك يتبعت و يدافع عنك في تهم غير اللي هيتحكم عليك فيها؟ يعني تخيلي كده أنك محاميكي مقضي وقته كله بيرد على تهمة القتل مع سبق الاصرار و الترصد يقوم القاضي يقلبها خيانة عظمى على أساس اللي كان هيغتصبك ده طلع رئيس جهاز مباحث أمن الدولة و أنت مش واخدة بالك مثلا (أنا بقول أسيب سيناريو القتل و الاغتصاب ده لحسن بهوق قوي).

نزع القدسية النبوية عن محمد بن عبد اللاه و وصف أصحابه سالفى الذكر بأنهم سفاكى الدماء مع أنهم رموز طائفة المسلمين على الأرض ومجمع كافة المسلمين فى بقاع الأرض على هذه القدسية للرسول محمد صلى الله عليه وسلم

خد بالك يا كابتن منك ليه، محكمة محرم بك جزئية حكمت أولا أن كل مسلمي العالم مؤمنين ايمانا تاما لا شك فيه أن الرسول مقدس (و ليس مجرد بشرا أنزلت عليه رسالة) و أنه لا خلاف على كل الصحابة (بغض النظر عن الفتنى الكبرى أو غيرها) فكل الصحابة رموز فوق النقد لكل المسلمين.

أيوه أنا عارف أن كثير منكم شايف كده فعلا، بس مصدقين أن كل مسلمي العالم شايفين كده بالظبط؟ متأكدين يعني أن دي مسألة مفيش عليها أي خلاف؟

التى يستطيع الاطلاع عليها أى شخص دون رغبة ما يوفر ركن العلانية

مش عارف بقى دي فيها خطأ في الكتابة أو النقل أو يمكن انا فاهمها غلط.

لكن لو أنا فاهمها صح سيادة القاضي بيثبت هنا العلانية، أولا مقالش ده بناء على ايه، هو أصلا رفض انتداب خبير للنظر في الموقع المرفق في ملفات التحقيقات و الأدلة كانت مطبوعات عن موقع مش عرض للموقع ذاته أمام القاضي. يعني يبدوا لي أنه أقر بالعلانية بدون أي دليل فعلي.

مش بس كده، تقريبا كده بيقولك كشرط للعلانية أنك يبقى ينفع تتطلع على الحاجة دون رغبة، طيب دي حصلت ازاي يعني؟ لتقرأ مقالات عبد الكريم لازم تزور المواقع المنشور فيها مقالات عبد الكريم و غالبا لازم تبذل جهد في ده ده مش تلفزيون بتسع قناوات فقط بحيث يبقى مؤكد هتتشنكل في أي حاجة بتبث فيه؟

لكن يمكن أنا فاهم غلط، كلام القانون مش زي كلامنا، يعني يمكن يكون النص ده بينطبق على الكتب مع أنك لازم تروح تدور على الكتاب و تختاره من بين عشرات الألوف من الكتب بنفسك. لكن المقلق هو غياب الأدلة عن علانية المواقع مش يمكن يكون ناشرها في أماكم محتاجة اشتراك؟

طبعا ده مش هيفرق في حالة عبد الكريم، لكن عممها، أنت نشرت حاجة في منتدي كر على مجموعة أصدقاء ثم تسرب ما نشرت مطبوعا للنيابة و لقيت نفسك بتتحاكم، ممكن يقف قاضي يقول علانية علانية و لو طلبت خبير هيقولك ما أنت اعترف يا روح طنط.

ما يحرض الطوائف الأخرى على النيل من المسلمين وتحرض المسلمين أيضاً على النيل ممن يريدون النيل من رموزهم

مش عارف أضحك على دي و لا بجد فيه ناس بتفكر كده؟

حد يشرحلي فين التحريض للطوائف الأخرى بالظبط؟ عبد الكريم كان بيحرض طائفة الملحدين على مقاتلة المسلمين باين عليه مش كده؟ أيوه الأربعتاشر ملحد و نصف في البلد اللي كانوا بيقرأوا لعبد الكريم دلوقتي منخرطين في تنظيم جهادي مسلح للنيل من المسلمين عشان عبد الكريم قال أن أصحاب نبيهم كانوا سفاكي دماء.

و الواد عبد الكريم ده بقى طلع سهن، مش بس حرض التنظيم الطليعي الالحادي ده، راح من وراهم و قابل مجموعة من عتاولة السلفيين (في مقابلة سرية رتبها له أبوه) و حرضهم على مقاتلة الأربعتاشر و نصف ملحد الباقيين.

الحتة دي بصراحة مش مفهومة بالنسبة لي خالص، لكني متأكد أن الأخوة طلائع القص و اللصق هيشرحوللي ازاي دي بديهية تماما.

خرج فى مقاله عن حدود النقد المباح إلى المساس بشخص رئيس الجمهورية بأن وجه إليه الفاظ تمس شخصه وهو أن الرئيس مبارك هو رمز للإستبداد وقاهر العباد

أوعى وشك، واخدلي بالك يا مؤمن أنت و هو؟ من يوجه للسيد الرئيس ألفاظ مثل رمز الاستبداد و قاهر العباد هيدخل السجن سنة. أدي عدالة و نزاهة المحكمة قالتها أهوه، كله يسمع. عدوا معايا كده كام مدون و صحفي و ناشط سياسي أو حقوقي و كام واحد قاعد على القهوة و كام سواق تاكسي (و كلهم لاتنتفي فيهم صفة العلانية) قال كلام مشابه أو أشد؟

منورين يا أخواننا، كله يروح يعمل توكيلات لمحاميوا مركز هشام مبارك و يعدي بالمرة على التوحيد و النور يطلب منه شنطة السجن (هما عارفين اليه المطلوب متحملش هم أنت) عشان وارانا عدالة عاوزين نطبقها.

يا مبارك أنت وحش

يا مبارك أنت كخة

و يسقط يسقط حسني مبارك

قوللوا للكلب العادلي و سيده بكره الشعب هيقطع ايده

أفرجوا عن عبد المنعم جمال الدين

مصر فيها ألاف المعتقلين السياسيين، محدش يعرف عددهم بالظبط لكن عارفين كويس مدى الظلم الواقع عليهم و البهدلة اللي بتحصلهم، من أول معتقلي الجهاد للي محبوسين من الثمانينات لمعتقلي الجماعة اللي محبوسين من التسعينات لحد معتقلي السلفيين اللي بيتقبض عليهم النهاردة، و كله من غير محاكمة. مش بس من غير محاكمة، ده المحكمة بتحكم بالبرائة و الافراج و يستمر الاعتقال.

من فتره اتصلت بنا أسرة واحد أقدم معتقلي مصر، و حاول بعض المدونين أنهم يحكوا عن قصة الأسرة دي كمثال للهم اللي عايش فيها مئات الأسر.

ده فيديو بسيط عملناه أنا و مالك مع والدي المعتقل عبد المنعم جمال الدين و فيه تعليقات من الأستاذ أخمد سيف الاسلام المحامي بمركز هشام مبارك للقانون عن أوضاع المعتقلين في مصر، الفيديو تم تحضيره بكاميرا محدودة الامكانيات جدا و أحنا طبعا لا لينا في السينما و لا بتاع فيا ريت تتغاضو عن المستوى الفني السيئ و مشاكل الشوشرة و خلافه. يتبع الفيديو روابط لتدوينات و مقالات عن عبد المنعم.

لتنزيل فيديو حوارات مع أسرة المعتقل المصري عبد المنعم جمال الدين

أخوكم عبد المنعم جمال الدين

  • اعتقل عقب اغتيال السادات في 1981
  • قضى ثلاث سنوات متنقلا ما بين سجون طره و أبي زعبل و الوادي الجديد بدون توجيه تهم أو محاكمة ثم أفرج عنه
  • تم اعتقاله للمرة الثانية عام 1993
  • برأته المحكمة العسكرية في قضية طلائع الفتح سنة 1993 لكن استمر اعتقاله
  • في 1999 اتهم في قضية العائدين من ألبانيا (رغم أنه كان معتقل منذ 1993) و برأته المحكمة العسكرية مرة ثانية و مع ذلك لا يزال في المعتقل
  • تزوج قبل الاعتقال الثاني بفترة بسيطة و له ابن عمره 13 سنة لم يراه أبدأ
  • بسبب سوء الأوضاع في السجون تحول من شاب الي كهل مصاب بأمراض الكلى و الكبد و انزلاق في الغضاريف


من مالك

عبد المنعم 13 عاما وراء الجدران

(13 سنه ياما 13 سنة يابا عجزت يابا عجزت ياما ومبقتش اعرف ادخل حمام) تذكر دموع أمه عندما تم ترحيله في الخفاء الى الوادي الجديد ولم يعلموا أهله بمكانه الا بعد 9 أشهر . تذكر امه وهي تسجد امامه وتقبل قدميه وتبكي
(ياضنايا الحمدلله اني شفتك الحمدلله انك بخير )
حاول ان ينهض امه من أمامه لكنه لم يستطع ألام الظهر والعظام جعلته يخر بجوارها ,صرخت الام ,جاء الحراس حملوه من على الأرض الى داخل الزنزانه. كانت كلمات امه تتردد داخله
(عجزت قبلي يا منعم,عجزوك قبل أمك يا ضنايا !!حسبي الله ونعم الوكيل في كل ظالم ومفتري ربنا ع الظالم) ....

عبدالمنعم...13 عام وراء الجدران...2

الست .....حرم عبد المنعم جمال الدين ساكنه هنا ؟
ايوه مين عايزها ؟
انا ....أمين شرطة أمن دولة ,جاي من طرف الباشا ....نقيب أمن دوله
خير ؟
عايزها في كلمتين كدا .
أستدعت أخاها لكي يجلس معاها فهي لا تأمن شرهم أبدا,أسترسل أمين الشرطه في الأسئله وإسترسلت هي في الخيال,منعم سنوات إعتقاله الطويله,خوفها من زيارته لكي تتفادى التحرشات ولكي تستطيع ان تبعد طفلها عن جو الموت الذي يحياه والده,هي ماتزال تحبه ,لم تطلب الطلاق رغم ان ذلك حقها قانونا وشرعا,لكنها لا تستطيع ان تراه . مضى الأمين الى حاله,أسئله معاده ,مكرره ,لامعنى لها ,لا تعرف ما الذي يحدث ولما ,أحست بدوار شديد حاولت أن تستلقي قليلا فقط كي تحاول الا تموت رعب ....

من عائلة عبد المنعم

شقيقة عبد المنعم

وفى احدى الزيارات لم نجد عبد المنعم، واخبرونا انه قد تم نقله لسجن استقبال طرة! دون مراعاة الى حالته الصحية، ليحاكم فى قضية (العائدون من البانيا)، ولا نعلم كيف ذهب اخى وعاد على البانيا وهو بين فراش المرض والزنزانة، وبرأته المحكمة العسكرية من القضية ورغم تبرئة المحكمة لاخى فى كل قضية لفقت اليه ، الا ان الاخلية ابت الافراج عنه، فقد صدرت العديد من قرارات اعتقاله واحد تلو الاخر ، وقدمنا نحن تلالا من التظلمات لم يفلح اى منها، ففى كل مرة تنتهى فترة الاعتقال ، يصدر قرار جديد بتكرار اعتقال اخى لمعاودة ممارسة نشاطه، رغم انه لم يخرج لساعة! ....

والد عبد المنعم

فقد قامت إدارة السجن بوضعه ومجموعة من المعتقلين المرضى في بهو بارد عبارة عن ممر بين غرف مستشفى السجن التي لا يوجد بها عناية أصلاً !! وهذا الممر عبارة عن 180 سم شديد البرودة لا يسع لثلاثة أشخاص! لكن إدارة السجن إمعاناً في إذلال المعتقلين المرضى وضعت 25 معتقلاً مريضاً في نفس المر حيث لا توجد أسرة ولا أية مستلزمات خاصة بهم!! بالإضافة إلى أنهم لا يستطيعون النوم إلا قرفصاء فينامون وهم قعود ....

من التعذيب في مصر

في الوادى الجديد..ممنوع المرض

حالة عبد المنعم تتردى يوما بعد الآخر ، وادارة السجن ترفع شعار"ممنوع المرض" ، والداخلية تحتفل بيوم الشرطة، ووزيرها يتفاخر ببسالة رجاله فى الحفاظ على أمن الوطن، وأسرة عبد المنعم تعد سنوات حرمانه من الحرية والعلاج......... ....

يحدث في طره

"كانت حالتي تسوء كلما علمت أنه أضرب عن الطعام وكدت أموت عندما علمت أنه محمول علي كرسي في إحدى زيارات ابنتي له التي روت لي أنه كان يرتدي جلبابا من الخيش وأنه كان يطلب عدم زيارته لما يلاقيه من إهانات حيث يضطروه إلى الزحف علي يديه ورجليه من مكان الحبس لمكان الزيارة كنت أسمع آهات المعتقلين المعذبين وأصوات الضرب والصراخ ونحن علي أبواب المعتقل، كان قلبي ينفطر لما يحدث بالداخل وتكرر عدم السماح لي برؤيته رغم ساعات السفر الطويلة وتكلفته، و عندما أعادوه إلى طره ورأت أمي حالته وآثار التعذيب أصيبت بجلطة في المخ والقلب وشلل نصفي كانت تنتظره كل رمضان وفي الأعياد كل عام أرسلت استغاثات إلي وزير الداخلية ومصلحة السجون والنائب العام دون جدوى رغم أن لدية مشاكل مرضية عديدة بالكبد والكلي والعظام والغضروف ونريد الإفراج عنة لعلاجه ومحاولة مساعدته في بناء أسرته المكونة من زوجته وطفلهما لاستكمال الحياة التي توقفت منذ ١٤ عاماً، حتى أنه تخيل أن ابني هو ابنه الوحيد،عندما زرته لأول مرة ....

من المصري اليوم

١٤ عاماً في سجن المعتقلين رغم البراءة والمرض

منذ ٤ سنوات وقع وحيدي علي مبادرة نبذ العنف ونقل بعدها لسجن استقبال طرة وهو الآن عنده مشاكل مرضية عديدة بالكبد والكلي والعظام والغضروف وأريد استرداده لعلاجه ومحاولة مساعدته في بناء أسرته المكونة من زوجته وطفلهما لاستكمال الحياة التي توقفت منذ ١٤ عاماً. ....


و لا بد من يوم معلوم

تترد فيه المظالم

أبيض على كل مظلوم

أسود على كل ظالم

أخبار محاكمة الكلب اسلام نبيه و قريبا حلقة نقاشية عن دورنا في مواجهة التعذيب

خبر على الماشي لحد الشباب اللي حضروا المحكمة النهاردة ما يكتبوا.

النهاردة كانت جلسة محاكمة الكلب ابن الكلب (أبوه مدير أمن سابق) اسلام نبيه، الجلاد المسئول عن تعذيب عماد الكبير و هتك عرضه.

إسلام نبيه ضابط شرطة عذّب مواطنا و انتهك عرضه في مركز شرطة ناهيا و صور فعلته بالفيديو

و تم تأجيل لجلسة 2 ابريل بناء على طلب الدفاع و القاضي أمر باستمرار حبس اسلام نبيه، فيه حواديت كثيرة عن أجواء المحكمة و تفاصيل مهمة لكن باختصار كده الدفاع بيتنطط بقضية هويدا طه و حكم البراءة اللي أخذه الكلب الثاني

من ناحية ثانية جاري التحضير لحلقة نقاشية عن دور الصحافة الشعبية و المدونين في مواجهة التعذيب، الحلقة داعي ليها جمعية المساعدة القانونية و قريب نتكلم في التفاصيل.

عن البطة و الرغيف الفرنساوي

ماعت كاتبة تدوينة لطيفة عن باريس، صحيح مليانة مغالطات من نوع أنها هتحس بالبرد هناك لكن أكثر حاجة رومانسية فيها موضوع رغيف الباجيت اللي هتجيبه للبط ده و بمناسبة الباجيت و البط و الرومانسية أحب أهديها المشهد ده


الحوار قلب كئابة و دي فرصة كويسة الواحد يبدأ مناورته، ويل حس أنه خسيس و هو بيقولها "أكيد هتقابلي حد ثاني"

"تفتكر؟"

"طبعا فيه رجالة كثير ... قصدي يعني أنك لسه صغيرة و ... يعني أنا قصدي أحنا اتقابلنا أهوه، صحيح أنا متحسبش بس يعني فيه رجالة كثير و كده" قطع الجملة في النصف على أمل أنها تلقط الطعم
.....
انسى شكلها حلقتلي

"و ليه متتحسبش؟"

أيوه باضتلك في القفص يا سيدي
"عشان ... مش عارف؟"

ظهر ماركوس فجأة في وسطيهم و وقف يتنطط من رجل لرجل زي ما يكون عايز يروح الحمام و قالهم
"أظن أني قتلت بطة"


ماركوس مصدقش نفسه، ماتت؟ البطة ماتت. هو صحيح كان بيحاول يضربها بالساندوتش على رأسها، لكن ما هو طول الوقت بيحاول يعمل حاجات و مبتنفعش. اشمعني دي؟ مش هو حاول يكسر السكور في لعبة ستارجيزر اللي في محل الكباب بتاع شارع هوروسي و منفعش، و حاول يقرأ أفكار نيكي بأنه يبحلق في ظهر رأسها طوال حصة الحساب و طلع على فاشوش. اشمعني يعني الشيئ الوحيد اللي عرف يعمله أصلا مكانش عاوزه يتحقق بجد ولا حاجة. حاجة تفرس صحيح.

و بعدين من أمتى البط بيموت من ضربة ساندوتش؟ تلاقي العيال بتقضي نصف وقتها بترمي حاجات على البط في ريجانت بارك. لازم يعني بختي يوقعني في بطة تعبانة؟ أكيد كان عندها القلب ولا حاجة أكيد أصلا كانت خلاص على وش الموت و بالصدفة يعني الساندوتش بتاعي خبطها في نفس اللحظة.

لكن هتفرق في ايه، محدش هيصدقني، كل اللي شافوه رغيف فينو بيخبط البطة في رأسها و البطة طبت ساكتة. أي شهود موجودين هيشاوروا عليه و هيلاقي نفسه محبوس بسبب جريمة هو بريئ منها.

ويل و سوزي و ميجان و ماركوس وقفوا على طرف البحيرة يبحلقوا لجثة البطة الطافية على وش المياه. "مفيش حاجة تتعمل خلاص" قالها ويل الجدع الروش اللي بيحاول يعلق طنط سوزي ده "سيبك منها فين المشكلة؟"

"افرض حد شافني؟"

"تفتكر حد شافك؟"

"معرفش بس يمكن حد شافني و يمكن حد قالي أنه هيبلغ الجنايني"

"يمكن حد شافك ولا مؤكد حد شافك؟ و يمكن هيبلغ الجنايني ولا أكيد هيبلغ الجنايني؟"

الراجل ده مش عاجبني مش هرد عليه

ويل تسأل "ايه اللي عايم على وش المياه جنب البطة ده؟ هو ده الرغيف اللي رميته عليها؟"

ماركوس هز راسه بتناحة.

"ده مش ساندوتش عادي! ده زفت رغيف فرنساوي، باجت ... رميت على البطة باجت يا ماركوس؟؟!!! ما طبعا قتلتها عارف يعني ايه باجت ده ممكن يقتلني أنا مش البطة"

سوزي اتنهدت "ايه يا ماركوس، اللي أنت عملته ده؟ أنت كنت بتحاول تعمل ايه بالظبط؟"

"ولا حاجة يا طنط"

"ما هو باين" قالها ويل بسخرية. ماركوس خلاص كرهه هو فاكر نفسه مين؟

"أنا مش متأكد ان أنا المسئول" ماركوس قالك أجرب النظرية بتاعتي عليهم، لو طنط سوزي مصدقتنيش يبقى مفيش أمل النيابة و البوليس يصدقوني.

"تقصد ايه"

"أفتكر البطة كان شكلها كده عيانة و كانت هتموت كده أو كده" محدش رد عليه، ويل هز رأسه بغضب، و ماركوس قرر أن الدفاع ده مش هينفع مع أنها الحقيقة.

كانوا مركزين بشدة في جسم الجريمة و مخدوش بالهم من الجنايني لحد ما لقوه واقف جنبهم، مصارين بطن ماركوس قفشت في بعضها و قالك خلاص دي بداية النهاية.

"بص البطة ماتت" ويل قالها كأنها أكبر مأساة عاشها في حياته. بصله ماركوس و قال لنفسه يمكن مش بكرهه للدرجة.

"نعم يا أفندي؟ اللي اتقالي أنكم قتلتوها. أنت عارف يا محترم أن دي جناية؟ البط ده ملك الملكة"

"حد قالك أن أنا قتلتها؟؟!!" قالها ويل بتعجب شديد "أنا؟"

"مش أنت الواد اللي معاك ده"

"ماركوس يقتل بطة؟ ده ماركوس ده ملاك و بعدين هو بيحب البط جدا. مش كده يا ماركوس؟"

"اه دول حيواني المفضل، مش المفضل قوي يعني أنا بحب الدلافين أكثر حاجة لكن بعد الدلافين مفيش أحلى من البط، و برضه البط ده طيري المفضل" أي كلام طبعا، أنا بكره كل الحيوانات و الطيور أصلا.

"اللي اتقالي أن بسلامته كان بيرمي عيش فرنساوي على البط، الرغيف الواحد يوكل بلد"

"أنت عارف بقى شقاوة العيال، عموما أنا شخط فيه و هو بطل خلاص" ماركوس رجع يكرهه، أنا برضه قلبي كان حاسس أنه هيخلى بي.

"يعني الواد ده اللي قتل البطة؟؟"

"هه؟ لا طبعا .... ااااه فهمت قصدك لا هو رمى العيش بعد البطة ما ماتت، كان بيحاول يغرق الجثة عشان ميجان الصغنونة دي زعلت من المنظر"

الجنايني بص على عربية الأطفال لقى طفلة متكلفتة في بطانية و نايمة.

"ما شكلهاش زعلانة ولا حاجة"

"ما هي قعدت تعيط لحد ما تعبت من كثر العياط و نامت المسكينة"

وقفوا ساكتين كلهم، ماركوس لقط أن دي لحظة مصيرية، يا أما الجنايني هيتهمهم كلهم و يجرجرهم على القسم يا أمأ هيفوت الموضوع.

"دلوقتي أنا لازم أمشي في البركة و أجيبها، و طبعا هدومي هتتبل و زي ما أنت شايف الجو برد"، هيييه برائة واضح طبعا أن ماركوس مش رايح السجن بسبب جريمة هو غالبا ما ارتكبهاش أو يعني احتمال ميكونش ارتكبها.

"المهم بس ميكونش أنفلونزا الطيور ولا حاجة" قالها ويل بتعاطف شديد قبل ما يمشوا بعيد عن البحيرة. و في اللحظة دي ماركوس اتخايل بمامته، شافها واقفة قدامهم سادة الطريق و مبتسمة. شاورلها و لف عشان يقول لطنط سوزي أن ماما جأت و قبل ما يتكلم بص بطرف عينه ملقهاش. حس أنه عبيط و قرر ميجيبش سيرة لحد.

from Nick Hornby's About a boy

نصيحة اقرأوا الرواية بس متشوفوش الفيلم.

طبعا المقارنة ما بين تدوينتي و تدوينة ماعت توضح على طول الفرق ما بين لندن و باريس

و بالمناسبة

بعد الحكم على عبد الكريم و البهائيين الكفار هينيكوا أختك

أيوه هينيكوا أختك

هينيكوا أختك

أختك

أختك

بعد حرمان البهائيين من استخراج أي أوراق رسمية و حبس عبد الكريم لتعبيره عن رأيه الكفار أمثال البهائيين و عبد الكريم مجبرين دلوقتي ينافقوا

مجبرين يدعوا أنهم مسلمين و موحدين و يقوللوا الشهادتين.

مجبرين مرة بحكم قضائي بيطلب منهم بشكل شبه مباشر أنهم يعملوا كده و مرة ثانية بحكم قضائي بيخوفهم من كشف حقيقتهم

نتيجة ده أن ممكن جدا بكرة واحد يتقدم يطلب ايد أختك

أيوه أختك

و ممكن الواحد ده يكون كافر (لا سمح الله) و مش هتقدر تعرف لأن لما تبص في بطاقته هتلاقي مكتوب مسلم و لما تجوجله هتلاقي مدونته برضه مكتوب فيها مسلم

و بعد الجواز هينيك أختك

الكفار هينيكوا أختك

الكفار هينيكوا أختك

الكفار هينيكوا أختك

و لقد أذعر من زنقر


ملحوظة

هذه التدوينة ذكورية منحطة، لكن خالية من أي اهانات للسيد الرئيس للأسف، حاولت أتصور سياق الكفار هينيكوا فيه السيد الرئيس و بعدين لقيت أن حتى الكفار هيقطعوا الخلف لما يشوفوا وشه فمعرفتش أهينه في التدوينة كما هو مستحب وفقا لقواعد 30 فبراير الثورية. (ما سبق لم يكتب بنية اهانة الرئيس، ده مجرد سرد علمي لطباع الكفار اللي الحمد لله أنه سخر لنا قضاء مستقل لحماية أمتنا و عفة رئيسنا منهم).

تساؤل

بعد حرماننا من حقنا الطبيعي في اهانة والد الرئيس المقبل و لاستحالة حصر المقدسات و تفادي ازدرائها خصوصا بعد اثبات امكانية اهانة مفاهيم زمنية مجردة بشكل قاطع لا جدال فيه ، محتاجين فقيه قانوني يقولنا هل من حقنا نهين عبد الحليم و أم كلثوم و محمد منير و تامر حسني و عبد الناصر ولا البطاطس هي الحل.

4 سنين

عبد الكريم خد 4 سنين حبس

3 سنين على تهمة ازدراء الأديان و سنة على تهمة اهانة السيد الرئيس

بيقولك مرة واحد قرر يرشح نفسه رئيس الجمهورية، مسكوه بتوع أمن الدولة و قالولوا أنت عبيط ولا ايه، قالهم هو شرط؟

الناس اللي كانت بتشجع محاكمة و حبس عبد الكريم، يا ريت تركزوا شوية على حتة سنة حبس على تهمة اهانة الرئيس دي، يا ريت تاخدوا بالكم كويس من معناها. و تفكروا كويس دي لما تعدي بالساهل كده ممكن تستخدم ثاني ضد مين و ضد كام حد في مصر.

فكروا كويس في عاقبة حبس الكافر الزنديق الكخة بتهمة اهانة الرئيس.

جلال الغزالي : شخصية من التاريخ المسكوت عنه

التدوينة دي استضافة لصديقتنا العزيزة عزة شعبان


جلال الغزالى

شخصية من التاريخ المسكوت عنه

يا عم جلال عسى أن تسامحنى على ما لم أفعل. فقد عز على فراقك، وآلمنى عدم رؤيتك قبل مماتك، وتأذيت أن أصدقاؤنا المشتركين لم يبلغونى وقت رحيلك، ويجلدنى الأحساس بالذنب لأننى منذ شهرين كنت قد قررت السؤال عنك وتكاسلت ولم أفعل، ويعذبنى أنك غادرت وبيننا خلاف.

هناك الكثير والكثير من تاريخنا القديم والحديث والمعاصر مسكوت عنه لأسباب عديدة. وقد رحل عنا منذ بضعة أيام جلال الغزالى، وهو شخصية من الشخصيات المسكوت عنها. لقد مارس مهنة المونتاج فى عدد لا يستهان به من أفلامنا القديمة، ثم حول نشاطه بعد ذلك إلى كتابة مسلسلات وسهرات تليفزوننا أيام السيتينات. وفى الثمانينات كتب بعض القصص والحواديت التى لم تنشر لأنه فقد الأتصال بالمصالح والأشخاص والمؤسسات.

وقبل أن يتوفى من الأهمال وعدم السؤال، وبعد إلحاح أصدقاؤه القليلين كتب بعض القصص والحواديت الأخرى. وقد كانت له حدوتة غير مكتوبة حكاها لى مرة زمان وأحببتها أسمها "المفيش"، وكنت من وقت لأخر ألح عليه حتى يحكيها لى مرة أخرى، وكل مرة كان يحكيها بشكل مختلف. ووقت بدأ فى كتابة قصصه وحواديته الأخيرة، أخذت ألح عليه أو أزن على دماغه -حتى مرحلة الصداع- أن يكتب حدوتة المفيش. وقد كتبها بالفعل وأعطاها لى. وأنا أحتفظ بهذه الحدوتة منذ حوالى عشر سنوات، لم أقرؤها لأحد ولم أذكرها لأحد، ولا أعرف إن كان من حقى أن أنشرها عليكم اليوم. لكنى كل يوم يتأكد لدى أننا نهدر ونضيع أجزاء هامة من تاريخنا دون أى نوع من أنواع الحفظ. لذا فقد أستقر رأيى أن أنقل لكم حدوتة "المفيش" لجلال الغزالى. لا أظن –لكنى أتمنى أن أكون مخطئة- أن أحدا سيهتم بنشر أعماله، وقد ضاق صدرى بالحواديت والأحداث التى أعرفها من تاريخنا المسكوت عنه، وأرى أنه ليس عدلا أن أحتفظ بها لنفسى فقط. أتمنى أن تعجبكم الحدوتة.


المفيش

تأليف جلال الغزالى

أنا راجل عجوز … من زمان وأنا عجوز … وليا من الأحفاد ولد وبنت صغيرين آخر نباهه وآخر جمال … اسم الولد سمسم والبنت سمسمه … وف كل ليله باحكى لسمسم وسمسمه حدوته قبل ما يناموا … وهى هى نفس الحدوته … مانا ما اعرفش غيرها … والأكاده أنها مش كاملة … أصلى سمعتها من جدى زمان وهو سمعها من جدوده وماحدش منهم كملها للى بعده … والغرابة إن الولد والبنت ما زهقوش من الحدوته الناقصة … بالعكس كانوا بيطلبوها ف كل ليلة واحكيهالهم ويناموا عليها … والليلة دى زى كل ليلة طلبوا منى الحدوته الناقصة وهما بيستعدوا للنوم … وزى كل ليلة حكيتهالهم … "كان ياما كان … فى بلد من بلاد زمان … راجل عطار ملو هدومه … عطارته لا يعلى عليها ووصفته ما تخرش الميه … وكانوا أهل البلد بيقدروه ويقصدوه فى كل حاجه … وخصوصا انه وارث أبا عن جد المهنة القديمة وكتب العطارة القديمة … لكن على غفلة كده من غير احم ولا دستور … صابه مرض غريب ما حدش قبل كده شافه ولا سمع بيه … الراجل لقى نفسه بيقل … كل يوم جسمه يقل عن اليوم اللى قبله … فتش فى الكتب القديمة ما لقاش أى ذكر للمرض ده … جرب على نفسه كل اللى أتعلمه من جدوده وبرضه فضل يقل ويقل … الناس طبعا لاحظوا واستغربوا ولما الحكاية زادت عن حدها … بقوا فى الرايحه والجايه يشاوروا عليه ويضحكوا ويقولوا الراجل القله أهوه … لف على كل الأطبا ماحدش منهم عرف داؤه ولا دواه … وفضل يقل يقل يقل لحد ما قرب يبقى مفيش … قعد المسكين فى بيته ما يخرجش منه وقفل دكان عطارته وبقى حاله ما يسرش عدو ولا حبيب … وف يوم من ذات الأيام مر ع البلد دى راجل حكيم ما حدش عارفله أصل ولا فصل ولا حد عارف إن كان جاى والا رايح … الحكيم ده سمع بحكاية العطار قال يمكن شفاه يكون على ايديا … راحله البيت وكشف عليه من ساسه لراسه والآخر قال له يا بنى أنت جسمك صاغ سليم ومافيهش أى مرض … العطار بكى وقال له ازاى يا حكيم وأنا عمال أقل لحد ما قربت أبقى مفيش … الحكيم قال له ما أنا عارف يا بنى وأنت حتى قليت ف الساعة اللى أنا قعدتها معاك … العطار قال له طب وايه العمل يا حكيم؟ … الحكيم بصله وقال له تكونشى يا بنى بتحب ومتلوع فى الحب؟ … العطار اندهش وقال له يعنى ايه يا حكيم؟ … الحكيم بحلق فيه وهو مستغرب قبل ما يسأله :
- ما تعرفشى يعنى ايه الانسان يتلوع فى الحب؟
- أنا خدت من صنف النسا كتير … لا اتلوعت فى جواز ولا اتلوعت فى طلاق … وكل شىء قسمة ونصيب.

الحكيم اتمعن فيه أكتر وهو بيسأله:
- أنت يا بنى ما فرحتش أبدا؟
- هللت كتير لكن ما فرحتش.
- ما حزنتش أبدا؟
- زعلت كتير لكن ما حزنتش.
- ما رقصتش أبدا؟
- سقفت كتير لكن ما رقصتش.
- ما صادقتش أبدا؟
- صاحبت كتير لكن ما صادقتش.
- ما كرهتش أبدا؟
- خاصمت كتير لكن ما كرهتش.
- ما هبلتش أبدا؟
- لخبطت كتير لكن ما هبلتش.
- ده أنت على كده يابنى تلاقيك ما عشقتش أبدا
ويطلع ايه بقى العشق ده؟

الحكيم وشه أصفر واتنطر جرى على بره زى ما تكون شياطين الأنس والجن بتطارده … العطار جه يمسك فيه قام قال له يابنى أنت دواك مش عندى.
- أمال عند مين ياحكيم؟
- عند كبير العشاق … روحله واعرض عليه حكايتك.
- والاقيه فين وامتى؟
فى أى ليله يكون قمرها طالع ومزهزه … روح على أرض فضا واحكى حكايتك.

وفى لمح البصر أختفى الحكيم زى ما تكون الأرض انشقت وبلعته … وبالليل خرج العطار اللى قرب يبقى مفيش للأرض الفضا … وكان القمر طالع ومزهزه وفارش نوره على كل الضلمه … العطار بكى ونهنه وكبش فى الأرض وحكى حكايته لكبير العشاق … البرق برق والرعد رعد وبص لقى القمر اتشق وخرجت من جواه ست على هيئة طير بيرفرف بجناحين فضه بيضووا فى نور القمر … فضلت تقرب تقرب لحد ما نزلت قدامه تبارك الخلاق فيما خلق… السمار محمر بلون الأرض العفية … والشعر هايش شواشى أشجار قوية … والعينين بتحكى أصل الحكاية وبتحكى سر الكون … والتقاطيع أكيده والجسم مخروط بفعل الرياح والشمس ودوران الأرض … المفيش أتهز لكن ما خافش … أترعش لكن ما كشش … سألها وجوه صدره دقات طبول الغابة وجاوبته بصوت الحياه الحقيقى وهى بتطوى جناحينها على جسمها:
- أنتى مين؟
- ماتفرقش.
- جايه منين؟
- ماتسألش.
- عايزه ايه؟

قربت منه وقرب منها … باسته وباسها وشرب من ميه المحياه … وسكروا من غير خمره … مدت ايدها وخدت ريشة من جناحها … حضنوا الريشة ما بينهم هما الاتنين … الريشة صبحت بساط ريح خدهم وطار … طلعهم جبال طايله السما والنسور ضللت عليهم ... وداهم جناين على مدد الشوف والعصافير غنتلهم ورفرفت حواليهم ... نزلهم بحار مالهاش قرار والسمك رقصلهم رقصة الحرية ... ولما الفجر شأشأ ... العطار لقى نفسه نايم لوحده فى الأرض الفضا ... ومعشوقته طايرة وبتقول له خلى الريشة معاك ... وفى أى ليله يكون القمر طالع ومزهزه ... شاور له بالريشة وقول له " يا قمر يا قمرمر ... يا عالى ومنور ... أنا العاشق ومعشوقتى سبحان من صور" ... تلاقينى جيتلك على طول ... وفى لحظة عليت فى الجو ورجعت دخلت القمر تانى ... العطار خد الريشة ومشى وهو فى دنيا غير الدنيا ... وهو ماشى لاحظ أن ضله على الأرض وعلى الحيطان عمال يكبر ... جرى على البيت وبص فى المرايه لقى نفسه بيزيد ... نام وحلم بعالم أجمل من أى خيال ...

وفى الليلة اللى بعدها جرى ملهوف على الأرض الفضا وشاور للقمر بالريشة وقال له " يا قمر يا قمرمر ... يا عالى ومنور ... أنا العاشق ومعشوقتى سبحان من صور" ... بص لاقاها طلعت من القمر وجاتله ... قرب منها وقربت منه ... باسته وباسها وشرب من ميه المحياه ... وسكروا من غير خمره ... حضنوا الريشة ما بينهم وبساط الريح خدهم وطار ... وداهم كواكب بعيدة فى الكون الواسع اللى مالوش أول ومالوش آخر ... غنوا ورقصوا وفرحوا ودابوا مع خلايق عايشين للعشق بالعشق ... شربوا وتاهوا ولاقوا واتلاقوا وانزاحت من قدامهم ومن بينهم كل الحواجز اللى حايشه الحقيقة ومكلبشاها ومغلوشه عليها ... ولما الفجر شأشأ ... العطار لقى نفسه لوحده فى الأرض الفضا ومعشوقته راجعة القمر وبتقول له خلى الريشة معاك ... وفى أى ليله يكون القمر طالع ومزهزه ... شاور له بالريشة وقول له " يا قمر يا قمرمر ... يا عالى ومنور ... أنا العاشق ومعشوقتى سبحان من صور" ... تلاقينى جيتلك على طول ... وفى لحظة عليت فى الجو ورجعت دخلت القمر تانى ... قام مشى وهو عمال يزيد ...

وليله ورا ليله فضل يزيد ويزيد ويزيد ... لحد ما بقى زى الأول وأحسن ... والناس رجعوا يقدروه ويقصدوه فى كل حاجة ... وفى يوم من الأيام ... كان القمر لسه جنين بيعافر عشان يتولد ... وقف العطار قدام المرايه متعاجب بنفسه ... برم شنباته وقلب خلقته والفار لعب فى مخه وقال " طب وأنا ايه اللى زانقنى على كده؟ ... وايه اللى يحوجنى للقمر أصلا؟ ... لا بقى دى شرعا ملك يمينى والمفروض وقت ما أعوزها ألاقيها وما تتوربش من غير أذنى" ... ولما القمر أتولد وزهزه وفرش نوره على كل الضلمه ... العطار نوى وراح على الأرض الفضا وشاور للقمر بالريشة وقال له اللى بيقوله كل مرة لكن بطريقة غير الطريقة ونغمة غير النغمة وروح غير الروح ... قال له "طيب زى بعضه يا قمر يا قمرمر ... يا عالى ياخويا ومنور ... أنا يا سيدى العاشق ومعشوقتى سبحان من صور وأما نشوف آخرتها" ... القمر وشه أصفر لكن برضو أنشق ... وهى جناحتها ما كانوش قادرين يشيلوها لكن برضو جت ... قربت منه راح باعد وقال لها "لا بقى أنا عدم المؤاخذه مش ملزوق على قفايا ... ايه اللى تيجى فى أوقات وتغيبى فى أوقات ووشك على وش القمر ... أنا راجل حمش وأنتى حرمه مهما كنتى ولازم أعرف كل حركاتك وسكناتك ودى سنه الكون ... ثم أنا مش مقصر ... أنا راجل مقتدر وحابنيلك بيت حيطانه دهب وأرضيته ياقوت وسقفه ألماظ على شرط ما تخرجيش منه بلا طيران بلا قمر واهمدى بقى" ... بص لاقاها أتكومت على الأرض وسط جناحينها وهى بتبكى ... ومن بين دموعها قالت له أنت حكمت علينا بالفراق ... قال فى عقل باله ده شغل نسوان وراح هاجم عليها عشان ياخدها بالعافية ... فلتت منه وبرفه جناح من جناحينها طار فى الهوا وراح واقع مدشوش على الأرض ... وهى عليت فى الجو ولما بعدت قالت له "أنت مش فاهم أى حاجه ... لو فى يوم من الأيام فهمت أبقا تعالى ... وبسرعة وصلت للقمر وغابت جواه ... العطار قام وهو بيلعن ويسب ويقول لنفسه "ولو ... هى حتروح منى فين؟ ... الريشة ومعايا والقمر طالع وبكره أجيبها على ملا وشها ...

وتانى ليله جه وشاور للقمر بالريشة وقال له اللى بيقوله كل مرة لكن لا القمر انشق ولا هى جت ولا حد سأل فيه ... حاول تانى وهو حيطق من الغيظ ولا حياه لمن تنادى ... روح بيته حيران ومخه بيودى ويجيب ... ولما بص فى المرايه أتفزع ... لقى نفسه رجع يقل تانى ...

وفى كل ليله والقمر طالع ومزهزه وفارش نوره على كل الضلمه كان بيجرى زى المجنون على الأرض الفضا ويشاور للقمر بالريشة ويقول له " يا قمر يا قمرمر ... يا عالى ومنور ... أنا العاشق ومعشوقتى سبحان من صور" ... لكن برضو لا حس ولا خبر ... وهو عمال يقل يقل يقل ... وفى يوم فكر وقال فى عقل باله "طب وأنا أتحوج للقمر ليه ... تاهت ولاقيناها ... ده كبير العشاق هو اللى رزقنى بالبنيه دى من أصله ... وهو بقا اللى يتصرف ... راح على الأرض الفضا وبكى ونهنه وكبش فى الأرض زى ما عمل أول مرة وهو بيكلم كبير العشاق. يا كبير ... يا كبير العشاق ... أنا بأقل تانى وقربت أبقى مفيش يرضيك البنية اللى رزقتنى بيها تعمل فيا كده هى والقمر اللى تبعك ده؟

البرق برق والرعد رعد وسمع صوت بيزلزل الأرض جايله من كل اتجاه.
ايه الدوشه اللى أنت عاملها دى؟ ... هى مش قالتلك لما تفهم أبقا تعالى؟
أيوه
وفهمت؟
لأ
خلاص بقا لما تفهم أبقا تعالى وأخرس دلوقتى خالص.

العطار سكت .. وسلم أمره لله .. ولما روح البيت شال الريشة فى صندوق قديم .. وشال الصندوق القديم فى دولاب قديم .. وقعد يقل يقل يقل لحد لما بقى مفيش.

وبكده فرغت الحدوتة اللى ما أعرفلهاش بقيه .. واللى دايما باحكيها لأحفادى الأتنين سمسم وسمسمة قبل ما يناموا .. وزى كل ليله أبتدوا يروحوا فى النوم .. بستهم وغطيتهم كويس .. وقبل ما أخرج من أوضيتهم سمعت الولد سمسم والبنت سمسمة بيكلموا بعض وهما بين النوم والصحيان.

سمسمة
أيوه يا سمسم
هو جدنا ليه ما بيكملش الحدوته؟
ما هو سبق وقال لنا يا سمسم .. هو سمعها من جده كده.
طب وليه جد جدنا ما كملهاش؟
عشان جد جدنا سمعها من جدوده كده.
طب وليه جدود جد جدنا ما كملوهاش؟
أكيد الراجل العطار اللى فى الحدوته ما فهمش.
ما فهمش ايه؟
الحيطان.
مالها الحيطان؟
لا هو أنت كمان مش فاهم يا سمسم؟
لأ مش فاهم.
طب لما تفهم ابقى تعالى.

وفى لحظة وج النور جوايا وحواليا .. رحت على أوضتى .. فتحت الدولاب القديم .. طلعت الصندوق القديم وفتحته .. خدت منه الريشه وجريت على الأرض الفضا .. كان القمر طالع ومزهزه وفارش نوره على كل الضلمه .. وأنا باجرى كنت بازيد وضلى بيكبر .. وقفت فى وسط الأرض الفضا وشاورت للقمر بالريشه وقلتله بكلى: "يا قمر يا قمرمر يا عالى ومنور أنا العاشق ومعشوقتى سبحان من صور وأنا فهمت .. خلاص فهمت." .. القمر أنشق ولاقيتها جنبى وبتكلمنى بصوت الحياه الحقيقى وهى بتطوى جناحينها على جسمها المخروط بفعل الرياح والشمس ودوران الأرض.

فهمت؟
فهمت
فهمت ايه؟
العشق جوا الحيطان يتخنق
واللى يعشق؟
ما يخنقش
واللى يخنق؟
ما يعشقش

قربت منى وقربت منها .. باستنى وبستها وشربت من ميه المحياه .. وسكرنا من غير خمره .. حضنا ريشتنا ما بينا .. وطيرنا.

جلال الغزالى
عام 1996

مذكرة الدفاع عن المدون المصري عبد الكريم نبيل سليمان

دفاعا عن حرية التعبير في مصر

امبارح تقدم الأستاذ أحمد سيف الاسلام المحامي بمركز هشام مبارك للقانون بمذكرة دفاع عن المدون المصري عبد الكريم نبيل سليمان اللي بيحاكم بسبب تعبيره عن رأيه بشكل سلمي على الوب.

ده ملخص مذكرة الدفاع و للمهتم مرفق تحت النص الكامل للمذكرة، القاضي رفض طلبات الدفاع باستكمال الأوراق و انتداب خبير و رفض يدي الدفاع فرصة لتحضير المرافعة، بالتالي المذكرات هي الدفاع الوحيد عن عبد الكريم، و القضية هيتحكم فيها في يوم 22 فبراير.


ملخص دفاع مركز هشام مبارك عن كريم فى الجنحة 788/2007 جنح محرم بك

يتمسك الدفاع الحاضر مع المتهم بكافة الطلبات المقدمة منه والثابتة فى محاضر الجلسات والمتمثلة فى طلب انتداب خبير من كلية هندسة بجامعة الاسكندرية لتحديد مكان موقع الحوار المتمدن الذى استمد منه الوثائق المسندة للمتهم وتحديد منشئ الموقع ومديره المسئول عن استضافة المادة لتحديد مدى انطباق قانون العقوبات المصرى عليه

كما طلب الدفاع ضم الشكوى المنسوب صدورها لبعض الطلاب التى بناءا عليها احيل المتهم لمجلس اتهام

كما طلب الدفاع ضم تحريات مباحث امن الدولة التى طلبتها النيابة العامة اثناء التحقيقات

التهم:

تقيد الاوراق جنحة بالمواد 98و و 102 مكرر و179 من قانون العقوبات ضد عبد الكريم نبيل سليمان لانه فى غضون عام 2005 بدائرة قسم محرم بك

اولا: قام بإثارة الفتنة وتحقير الدين الاسلامى بما نسبه الى الله سبحانه وتعالى وسيدنا محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم مما يؤدى الى الاضرار بالوحدة الوطنية والدين الاسلامى على النحو المبين بالتحقيقات

ثانيا: اذاع عمدا بيانات من شأنها تكدير الامن العام والحاق الضرر بالمصلحة العامة على النحو المبين بالتحقيقات

ثالثا: أهان رئيس الجمهورية على النحو المبين بالتحقيقات

مواد الاتهام:

م 98و ع بعد تعديلها بالقانون بالقانون 147لسنة 2006

يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن ستة اشهر ولا تجاوز خمس سنوات او بغرامة لا تقل عن خمسمائة جنيها ولا تجاوز الف جنيه كل من استغل الدين فى الترويج بالقول او بالكتابة او باية وسيلة اخرى لافكار متطرفة بقصد إثارة الفتنة او تحقير او اذراء احد الاديان السماوية او الطوائف المنتمية اليها او الاضرار بالوحدة الوطنية.

م 102 مكرر/1 ع بعد التعديل:

يعاقب بالحبس وبغرامة لا تقل عن خمسين جنيها ولا تجاوز مائتين جنيها كل من اذاع عمدا اخبارا او بيانات او اشاعات كاذبة اذا كان من شأن ذلك تكدير الامن العام او القاء الرعب بين الناس او الحاق الضرر بالمصلحة العامة.

م 179 ع:

يعاقب بالحبس كل من اهان رئيس الجمهورية بواسطة احدى الطرق المتقدم ذكرها.

الدفوع القانونية:

أولا: ندفع بعدم قبول الادعاء بالحق المدنى لمخالفته التنظيم الوارد فى المادة الثالثة من قانون المرافعات بشأن دعوى الحسبة حيث تلزم المدعى المستند على دعوى الحسبة تقديم طلبه للنائب العام وهو ما لم يحدث فى هذه القضية

ثانيا: ندفع ببراءة المتهم من كل ما اسند اليه إعمالا لاحكام الدستور المصرى والعهد الدولى للحقوق المدنية والسياسية بما تقرره من حماية لحرية الرأى والتعبير (الذى اضحى قانون محلى بعد التصديق عليه ونشره فى الجريدة الرسمية فى 15 ابريل 1982 العدد رقم 15 بقرار رئيس الجمهورية رقم 536/1981 ) واعمالا للمادة 60 من قانون العقوبات

ثالثا: ندفع بان الافعال المادية المسندة للمتهم اقترفت خارج البلاد ومن ثم لا تخضع لقانون العقوبات المصرى عملا بقاعدة اقليمية النص وفقا للمواد 1، و2، 3 منه

رابعا: ندفع بعدم انطباق مادة الاتهام الاولى 98و ع لعدم توافر عنصر استغلال الدين الذى تستلزمه المادة حيث تجرم استغلال الدين فى الترويج لافكار متطرفة وهو ما لا ينطبق على ما اسند للمتهم حيث اسند اليه انكاره للدين ومن ثم لا يستقيم هذا الاتهام مع القول باستغلاله الدين لترويج افكار متطرفة

خامسا: ندفع بانتفاء باقى اركان الركن المادى للجريمة المؤثمة بالمادة 98و ع حيث لم تبين ىالنيابة ماهية الافكار المتطرفة المنسوبة للمتهم وما وجه التطرف فيها علاوة على اثبات الغرض من الترويج بالاغراض المحددة فى المادة والمتمثلة فى:اثارة الفتنة او تحقير او ازدراء احد الاديان او الاضرار بالوحدة الوطنية

سادسا: ندفع بانتفاء القصد الجنائى حيث اصر المتهم على انه لم يقصد ازدراء الدين او تحقيره وكلما ما قصده ممارسة حقه فى التعبير عن رأيه فعندما سأله المحقق: "ما الغرض الذى تنشده من نشر هذه الموضوعات على هذا الموقع؟"
جـ: "التعبير عن رأيى لاثبات وجودى فى المجتمع"

وكرر ذات المضمون بصياغات مختلفة ص 2 من محضر مجلس التأديب
"بالطبع انا لا اكتب شيئا غير مقتنع به وهذا لا يعنى ان هذا سيظل ثابتا للابد فكل شئ قابل للتغيير والفكر على رأس هده الاشياء" ص 7 تأديب%% "انا مارست حقى فى التعبير عن رأى وهذه كل تهمتى" ص 9 تأديب
"القانون وضع لتنظيم علاقة الافراد مع بعضهم البعض وبين السلطات ولم يوجد لتقييد حرية الافراد وانا بالعكس لم ارتكب فعلا مخلا بالشرف بل كل ما فعلته هو التعبير عن رأى ومارست حقى" ص 9 تأديب
"واعتقد ان اكثر اللى بيسئ لسمعة مصر هم الذين يحققون معى بسبب اراء شخصية يفترض انى حر فى ابدائها بعيدا عن اى ضغوط وبالنسبة لشبكة الانترنت فلست وحدى الذى ينشر فيها ارائه كل اللى حصل انى اردت ان اكون صريح وشفاف وعرضت رأى بصراحة ونزلت هويتى الشخصية مما ادى الى ربط هذه الاراء المنشورة على هذا المكان الافتراضى بشخص موجود فى عالم الواقع وهو انا وهناك الكثير الذين يكتبون ويتكلمون وينقدون بحرية تامة ولا تطالهم اى عقوبات لانهم يكتبون باسماء مستعارة وهذا اكبر دليل على سلامة نيتى" ص 13 نيابة
"انا لا اعترف بشرعية التحقيق معى بسبب اراء شخصية ليس لها اى اثار على ارض الواقع واعبر عنها بصفتى الشخصية" ص 14 نيابة "انا ذكرت ارائى الشخصية وبأكد ان ارائى دى شخصية" ص نيابة
"انا خصصت لنفسى موقع على الانترنت لابداء ارائى الشخصية" ص 7 نيابة
"لان الانترنت اتاحلنا الفرصة دى تعبير عن ارأنا وانا بعبر على رأى على شبكة الانترنت" ص 9 نيابة
س: "ما قولك فيما قررته ان الدين الاسلامى يدعو الى كراهية الاخر وقتله والتعدى على عرض الاخر"
ج: "ايوه انا قلت الكلام ده وده رأى الشخصى" ص 9 نيابة
"انا كلامى مفهوش تحريض وانا لم احرض احد على شئ" ص 11 نيابة

سابعا: ندفع بعدم انطباق المادة 102 مكرر/1 ع لانتفاء فعل الاذاعة الذى تشترطه المادة وهو ما قد يقصد به انطباقه فقط على المواد المسموعة وليس على المواد المكتوبة

ثامنا: ندفع بانتفاء الركن المادى للجريمة الواردة فى المادة 102 مكرر ع لتخلف تحديد الاخبار او الانباء او الاشاعات المسندة للمتهم ولعدم اثبات كذبها فجاءت اقوال النيابة مرسلة دون تحديد اخبار بعينها منسوبة للمتهم كما لم تثبت النيابة كذب هذه الاخبار

تاسعا: ندفع بانتفاء قصد المتهم فى ترويج اخبار كاذبة من شأنها تكدير الامن العام حيث اصر المتهم على ان كل قصده هو مجرد ممارسة حريته يقول المتهم: لم يحدث اننى ابديت مظاهر غير لائقة ولم يحدث ان تحدثت عن شئ مخالف للحقيقة فى وجهة نظرى على الاقل 13 نيابة

عاشرا: ندفع بانتفاء الركن المادى لجريمة اهانة رئيس الجمهورية حيث ما اسند للمتهم لا يتعلق بشخص رئيس الجمهورية ويعد نقدا مباحا لسياسته فكل ما اسندته النيابة العامة للمتهم بخصوص هذه التهمة هو انه هاجم ايضا نظام الحكم بذكره ان الرئيس مبارك هو رمز الاستبداد وقاهر العباد متهكما بمقولة "بايعو الرئيس مبارك أميرا للمؤمنين"

حادى عشر: ندفع بانتفاء قصد المتهم اهانة رئيس الجمهورية
س: "وما مقصدك من مقولة ان حسنى مبارك امير المؤمنين ومندوب الاله وخليفته على ارض مصر وقاهر العباد ورمز الاستبداد"
ج: "ده رأى وانا بتهكم وانا شايف انه حاكم مستبد" ص 11
"هذا رأيى فى التعليق على هذا الحدث" (مبايعة شيخ الازهر لحسنى مبارك احد المرشحين لانتخابات الرئاسة الاخيرة) ص 8 نيابة
"وتعليقى ده يعتبر تهكم على اللى بيحصل فى مصر وبأكد ان مفيش ديمقراطية وده رأى الشخصى" ص 9 نيابة

وايضا تهمة اهانة رئيس الجمهورية لم يحدد المحقق الفاظ الاهانة

انكر المتهم كل التهم واكد انه لم يقصد الاهانة ولكن قصد نقد سياسة رئيس الجمهورية

اثنى عشر: على سبيل الاحتياط نلتمس اعادة الدعوى للمرافعة لاثبات حقيقة ما يمكن تخمينه من اخبار او انباء او اشاعات اسندت للمتهم

ثالث عشر: ندفع وعلى سبيل الاحتياطى الكلى بوجد ارتباط بين الجرائم المسندة للمتهم مما يستلزم عقابه فقط بعقوبة الجريمة الاشد

ودفع الدفاع بخصوص مدى توافر قصد المتهم فى الجرائم الثلاث فانه بمراجعة اقواله سواء امام مجلس التأديب ام امام النيابة دلل اكثر من مرة على حسن نيته واعتقاده الراسخ بان ما فعله ليس الا ممارسة لحريته فى التعبير عن رأيه فإذا اخطأ فى اعتقاده هذا فانه يشكل ما يسمى فى القانون المصرى وقوع المتهم فى غلط جوهرى أثر على نشوء العلم الصحيح بتوافر سبب من أسباب الاباحة ومن ثم ينفى هذا فى حد ذاته توافر القصد والنية المؤثمة حيث ارتكب ما ارتكب بحسن نية متصورا ان هذا من حقه

كما اكد الدفاع عن انه لا توجد فى قانون العقوبات جريمة تسمى جريمة تغيير الدين او الالحاد

AttachmentSize
karim_mozakera.pdf531.92 KB

الحق الأدبي

beating an anti war demonstrator

أحنا شاركنا في نشر الصورة الشهيرة لضرب متظاهر أيام مظاهرات رفض الحرب على العراق في مارس 2003 أيام ما بدأنا تنظيم مظزاهرات و استخدمناها أكثر من مرة في بوسترات و ما شابه، النسخة الرقمية اللي رفعناها على المدونة اتنقلت و اعاد نشرها و توزيعها بل و طباعتها في مئات الأماكن.

و طول الوقت ده تقاعسنا عن أننا ندور على المصور اللي خد الصورة من أن ده حقه علينا.

مؤخرا ماثيو كارينجتون اتصل بي و قاللي أنه صاحب الصورة، ده اعتذار مني ليه على عدم ذكر اسمه.

المدونين بيشتكوا كثير لما حد يعيد نشر أعمالهم من غير ما يذكر أسمهم لكن ضروري أحنا كمان نلتزم باحترام الحق الأدبي للآخرين. ده غير أن معرفة صاحب العمل ممكن تكون مهمة لأسباب عملية، دلوقتي لو عاوز صور ثانية من نفس المظاهرة أو نسخة أفضل من الصورة دي أنا عارف هتصل بمين.

في نقد الخطوط اليمنية

للمرة التانية بعد الجواز أسافر لوحدي...

المرة دي رايحة اليمن على الخطوط اليمنية، و ما ادراك ما الخطوط اليمنية :-))))

الكرسي:

الرحلة المرة دي ابتديت بوصولي المطار متأخر جدا .. غالبا كنت آخر واحدة أعمل check in، بس اطمنت لما لاقيت لسه في ناس واقفة في طابور على بوابة صالة الأنتظار. الصالة كانت زاحمة جدا و اللي زاد الطين بلة أني مش فاهمة ال boarding pass .. كنت فاكراه اعلان في الأول .. المهم أقلبه يمين شمال مافيش فايدة .. مش لاقية رقم الكرسي .. قلت بس القعاد هيبقى بالضرب و الخناق.

المهم لما الأتوبيس جه الناس قامت بسرعة تقف طابور على الباب، يانهار أبيض مالحقيتش الأتوبيس الأولاني، لما وصلت للموظفة اللي بتتأكد من البوردينج باس سألتها بكل براءة "لو سمحتي هو رقم الكرسي فين؟" ردت علي بحسرة "مافيش أرقام، يا ريتك لحقتي الأتوبيس الأولاني!!" .. قلبي وقع في رجليا.

وصل الأتوبيس و طلعت الطيارة. و الحمدلله طلعت كبيرة و واسعة و شرحة. أخترت الصف الشمال ابو كرسين و أقلت أقعد على الطرف مش جنب الشباك.

لحسن حظي ماحدش قاعد جنبي.

الوجبة:

و الله كانت مش بطالة .. الطبق الرئيسي كان: رز + خضار + فراخ (كنت سامعاهم بيسألوا الناس إذا كانوا عايزين فراخ ولا لحمة، لكن لسبب لا يعلمه إلا الله مسألونيش):

  • الخضار كان عبارة عن شرايح جزر لاصقة في بعض و 4 أو 5 بسلات (الحقيقة مش متذكرة كويس).
  • الفراخ كانت معقولة جدا، بس تأثير الصوص بتاعها على الرز فكرني بأسطورة الملك ميداس: أول ما الصوص يلمس الرز بيتحجر.
  • أما الرز نفسه فكرني بأيام زمان .. عصور ما قبل الرز الفاخر: غير أنه كان لازم ننقي الرز، كنا بنحطه في مصفة و ندعكه علشان كسر الرز ينزل و يتبقى الصحيح بس. الرز ده بقى كان العكس ..

السلطة كانت عادية لا تُأكل (اللي مضايقني أن الطبق كان مكسور). العيش كان بايت و محروق شوية. الكيكة كانت كويسة بالذات لو عرفت تتفادى الكريمة.

الفيلم:

بعد توزيع الوجبة .. التليفزيونات نزلت و بدأ عرض فيلم "أنا و خالتي" للرائع محمد هنيدي .. و ماله مش وحش ..

بس في حاجة ناقصة؟ فين الصوت؟؟؟ سألت واحدة من المضيفات فردت أن "السيستم بايز". طب بتحرجوا نفسكوا ليه؟!

واضح أني مش الوحيدة اللي سألت السؤال ده .. بعد شوية أفراد الطقم انصاعوا لرغبات الجمهور و طلعوا السماعات البلاصتيك من تحت البلاطة. و أول ما ابتدوا توزيع السماعات طفوا التليفزيون!!!

بعد شوية كتيرة شغلوه تاني بس المرة دي برنامج كوميدي على ما أظن .. مش فارقة ماهو السيستم بايز فعلا و السماعات مابتشتغلش!!!

الركاب:

عادي يعني .. لا جدير بالذكر غير اللي قاعد على يميني كرسي لوارا (فكرني ببعض مشاهد الكوميديا المبتزلة في أفلام عادل إمام) .. قعد و استريح و قلع الشبشب و رفع رجله على مسند الكرسي اللي قصاده (المقابل ليا) و مش محتاجة أوصفلكوا الريحة!!

مجلة الطيارة:

دي بقى اللي بجد كانت جامدة جدا .. غير أن أسلوب المقالات و أختيار المواضيع مختلف عن العادي بتاع الطيارات .. لاقيتهم عاملين موضوع عبارة عن اختبار كده زي بتوع ميكي، عن إتيكيت الانترنت، و ايه هو السخام، و مدلول الكتابة بحروف كبيرة، و أهمية قراءة الأسئلة الشائعة في أي منتدى قبل بدأ التفاعل.. و هكذا