You are here

Archive for September 2005

عم سمير و البقال المسلم

على سيرة الجنان والبقال

زمان كانوا البقالين في الحتة عندنا قليلين و كان أقربهم لينا عم سمير، و ده طبعا كان البقال اللي بنتعامل معاه، أهلي بيحكولي أني أول أما اتولدت عم سمير سألهم سميته المولود ايه و استغرب جدا لما قالوا علاء و قالهم الموضة الأيام دي أسامي أمريكاني زي مايكل و بيتر.

أتاري الراجل افترض ما دمنا زباين دائمين يبقى أكيد مسيحيين.

المهم زاد عدد السكان و زاد زباينه المسلمين لحد منتصف التسعينات ابتدت الناس تتنك و بقوا على استعداد يمشوا مسافة و لا يشتروش من البقال المسيحي و الراجل رزقه قل.

شوية كده و حد اشترى المحل اللي جنبه و حوله بقال له اسم اسلامي، و طبعا اشتغل جامد جدا و مفيش أي مشاكل و الرزق على ودنه، أهلي قرروا مقاطعة البقال المسلم اللي جاي يشعل الفتنة و ياكل رزق عم سمير.

مرة بنشتري لبن من عم سمير و اللبن كان خلصان من عنده، فقالنا اسألوا الراجل اللي جنبي، أمي قالتله لا مبنحبش نشتري منه، ضحك الراجل و قاللها متقلقيش دول تبغنا.

الراجل السهن اشتري المحل و عين مسلمين فيه عشان حاله يمشي.

طبعا لا يمكن أتصور الجيران اللي عارفين كل حاجة عن حياتي الخاصة من غير ما أشاركهم فيها يكونوا مش عارفين موضوع عم سمير و البقال المسلم، أكيد بعد شوية فهموا الملعوب بس طنشوا طالما أن شكلهم عادي مسلمين بيشتروا من محل مسلم.

بما أن الموضوع كله مسرحية أصت عائلتي و أنا من بعدهم على الالتزام بدورنا و لا يمكن أتعامل مع محل المسلمين لو عاوز حاجة ناقصة عند محل عم سمير يطلبها هو من الناس اللي جنبه.

طبعا التطور الطبيعي للقاهرة خلا الموضوع كله ملوش معنى، عم سمير و عميله المزدوج على شارع فيصل، نص شغلهم دلوقتي مع ناس معدية في الشارع و مش ساكنة لا تعرف مسلم و لا مسيحي، فتح حوالينا ما لا يقل عن عشرين بقال و بيتنافسوا في ازاي يدلعونا و الواحد بقى بيطلب بالتليفون و خلاص، و معنديش أي فكرة الناس دي بتكسب ازاي في ظل المنافسة الشديدة دي.

بعد ما أجرنا الهرم

بعد ما أجرنا الهرم ما بقيتش عارف أنا بنتمي لأي طبقة

بس سيبك أنت الرقاصة كانت جامدة جدا

و أديني أديني أكتر ... المياه في أيدك سكر

و مع ذلك ما فيش فايدة، perl و كرنل و موديوووول و كفاية و يسقط يسقط و حتى الرقص على باطل و نص، العيال دي عاوزالها أجازة

Mubarak New Look 2

مبارك و النيو لوك الجزء الثاني

download

أقوى من سنجام

الجزء الأول

ليش تأخر عباس

ليش تأخر عباس


من البين ياحسين من زغري وشاب الراس
تانيت ناديت ليش تأخر عباس؟
ريته يـمي .. يـجلي همي .. وينه عمي
ليش تأخر عباس؟

يبدأ فيلم الدعاية الانتخابية لأحمدي نجاد بأغنية بلهجة عامية عربية (غالبا عراقية) تقول ليش تأخر عباس. أغنية أكثر من رائعة، لحن و أداء بسيط، كلمات مؤثرة ، بس مش فاهم حاجة من الكلام رغم بساطته، مين عباس؟

قررت أفهم الأغنية، هاتك يا جووجل، اتفتحت قدامي دنيا معرفش عنها حاجة، معرفش كتير عن الشيعة و فنونهم رغم هوسي بايران.

المغني يسمى رادود، و باسم الكربلائي من أشهر الرواديد، الشاعر جابر الكاظمي، القصيدة عبارة عن لطمية!

لقيت حوارات مع الشاعر و مع الرادود، أهم سؤال هو هل عشت قصة حب تعبر عنها في أغانيك؟ هل حبك الدنيوي خلاك تفهم حبك للحسين و أهله أكتر؟ طبعا في السكة كلام كتير عن قمع و بهدلة على ايدين صدام.


مليت .. ظليت .. انطر واحسب لحظات
وتنوح .. هالروح .. تقدر تصبر هيهات
دمعي يهمي ... جفني مدمي ... وينه عمي
ليش تأخر عباس؟

يعني ايه رادود؟ يعني ايه لطمية؟ ما هو الفن الحسيني؟ ايه الموضوع؟ لسه بحاول أعرف، للأسف كل التسجيلات real audio سيئة جدا بالعافية تتسمع، و كل حاجة مدفونة في منتديات لازم تشترك فيها الأول، لكن واضح أن في فن شعبي خطير مستنيني أكتشفه، و واضح أن مريدي الفن ده متوزعين على بلاد الشيعة، بيتكلموا عن حفلات في البحرين و تسجيلات في طهران.

لكن مين عباس؟ و ليش تأخر؟


انتظر والقلب يـخفق ... مثل جنحان اليمامه
قلت ليش طلبت منه ... الماي واخذتني الندامه
هم صدق يرجع لي عمي ... برايته وجوده وحسامه
ريت لا يروي دليلي ... بس يرد لي بالسلامه
ياريت .. لا جيت .. لا منه طلبت الماي
ونيت .. اتـمنيت .. لا تبرد نار حشاي
هذا هضمي .. موتي حتمي .. وينه عمي
ليش تأخر عباس؟

هو عباس بن علي، أبي فضل العباس أخو الحسين و حامل رايته. تحكي الأسطورة أنه كان أشجع الشجعان و كان جيش يزيد بيخاف منه.

في معركة كربلاء حاصر جيش يزيد جيش الحسين الصغير و منعهم من الوصول للفرات، كانت مهمة عباس أنه يخترق الحصار عشان يجيب مياه لمعسكر الحسين، في كل مرة كسر فيها عباس الحصار مات واحد من رفاقه لحد ما تبقى هو الوحيد اللي حي.

خلصت المياه في المعسكر و بانت علامات العطش على الكل، كان معاهم عائلة الحسين، نساء و أطفال، و الكل عطشي.

طلبت منه سكنه بنت الحسين مياه، عباس مستحملش العذاب اللي هي فيه، خد فرسه و رايته و سيفه و انطلق نحو النهر.


ولو ان يا بوي لقيته ... عن لساني اعتذر منه
قله ياعباس ارجع ... ما تريد الماي سكنه
ترجيت .. وادعيت .. ياريتك حي تلقاه
موجود .. وردود .. ترجع للخيمه وياه
هو حلمي .. هو عزمي .. وينه عمي
ليش تأخر عباس؟

قدر فعلا يكسر الحصار لوحده، وصل الفرات و هو عطشان، رفض يشرب لحد ما سكنه و الحسين يشربوا، ملأ القربة و رجع.

في الطريق نزل عليه جيش يزيد كله، حارب، قطعوا ايده اللي شايله السيف، ماستسلمش، قطعوا ايده اللي شايلة الراية، و بعدين رموه بالسهام.

بيقولوا طلعتله بدل دراعاته جناحات طار بيها للجنة.

لما الحسين وصله خبر موت أخوه ذبل و أكتأب و قال انقصم ظهري، تحكي الأسطورة أنه لو كان العباس شرب المياه كان انتصر.

الأغنية بلسان سكنه، بتتسائل ليه عمها عباس مرجعش بعد ما راح يجيب المياه؟ بتتحسر و تندم و تلوم نفسها أنها طلبت منه المياه، بتقول تفضل النار اللي في جوفي بس أشوف عمي جنبي.


لو عاد .. ينعاد .. عمري وكل همي يروح
لو مات .. هيهات .. من بعده تعيش الروح
يبقى سهمي .. قلبي مرمي .. وينه عمي
ليش تأخر عباس؟

صعب تلاقي بني أدم متحركوش قصة الحسين، رغم أننا للأسف منعرفش تاريخ العرب و المسلمين كويس و أغلبنا يسمع موضوع الحسين طشاش، لكن برضه ليهم معزة عندنا، مظنيش قريت حاجة في جريدة مصرية أثرت في (عاطفيا يعني) زي مقال ابراهيم عيسي يا حسين أنت فين بتاريخ 31 أغسطس.

بس يا ترى ايه اللي مأخر عباس؟

ملحوظة

الكلام اللي فات ده حدوتة عباس بن علي الأسطورية، يا ريت محدش يتعامل مع الكلام ده على أنه دقيق تاريخيا، للأسف أنا جاهل جدا بتاريخ الموضوع كله و كان أول مرة أسمع أن الحسين لي أخ أسمه عباس أصلا.

و برضه متخدوش على كلامي بخصوص الأسطورة، ده اللي أنا لقيته بعد ما خبط شوية في النت، أنا بس كنت عايز أفهم الأغنية، و بعد الحدوتة دي لقيت الأغنية أحلي بكتير من انطباعي الأولاني.

لو حد عنده أي معلومات عن عباس بن علي، أو عن موضوع الرادود و فنونه يا ريت تشركونا.

بودي وعدني أنه هيضيف معلومات لصفحة ويكيبيديا اللي عن عباس بن علي


نزل الأغنية

كلمات من البين كاملة


من البين ياحسين من زغري وشاب الراس
تانيت ناديت ليش تأخر عباس؟
ريته يـمي .. يـجلي همي .. وينه عمي
ليش تأخر عباس؟


أنا ياحسين العزيزة ... سكنة يا صيوان داري
اعتذر منك يابوي ... وادري مقبول اعتذاري
بسبب لن حشمت عمي ... من العطش وبقلبي ناري
وراح عمي وانتظرته ... حتى ملّيت انتظاري
مليت .. ظليت .. انطر واحسب لحظات
وتنوح .. هالروح .. تقدر تصبر هيهات
دمعي يهمي ... جفني مدمي ... وينه عمي
ليش تأخر عباس؟


من البين ياحسين من زغري وشاب الراس
تانيت ناديت ليش تأخر عباس؟
ريته يـمي .. يـجلي همي .. وينه عمي
ليش تأخر عباس


انتظر والقلب يـخفق ... مثل جنحان اليمامه
قلت ليش طلبت منه ... الماي واخذتني الندامه
هم صدق يرجع لي عمي ... برايته وجوده وحسامه
ريت لا يروي دليلي ... بس يرد لي بالسلامه
ياريت .. لا جيت .. لا منه طلبت الماي
ونيت .. اتـمنيت .. لا تبرد نار حشاي
هذا هضمي .. موتي حتمي .. وينه عمي
ليش تأخر عباس؟


من البين ياحسين من زغري وشاب الراس
تانيت ناديت ليش تأخر عباس؟
ريته يـمي .. يـجلي همي .. وينه عمي
ليش تأخر عباس؟


هاك خذ مرسال مني ... وللقمر روح وتعنه
انشد عليه الشريعه ... بلكي تسمع خبر عنه
ولو ان يا بوي لقيته ... عن لساني اعتذر منه
قله ياعباس ارجع ... ما تريد الماي سكنه
ترجيت .. وادعيت .. ياريتك حي تلقاه
موجود .. وردود .. ترجع للخيمه وياه
هو حلمي .. هو عزمي .. وينه عمي
ليش تأخر عباس؟


من البين ياحسين من زغري وشاب الراس
تانيت ناديت ليش تأخر عباس؟
ريته يـمي .. يـجلي همي .. وينه عمي
ليش تأخر عباس؟


نذر راح انذر يابوي ... لو يرد عباس ليه
انثر عيوني ودليلي ... فوق رمل الغاضريه
وثاني رجوه لو شفتكم ... للخيم جيتو سويه
افرح واشهق مسرة ... واصعد لهام الثريه
لو عاد .. ينعاد .. عمري وكل همي يروح
لو مات .. هيهات .. من بعده تعيش الروح
يبقى سهمي .. قلبي مرمي .. وينه عمي
ليش تأخر عباس؟


من البين ياحسين من زغري وشاب الراس
تانيت ناديت ليش تأخر عباس؟
ريته يـمي .. يـجلي همي .. وينه عمي
ليش تأخر عباس؟

عن النهاردة

و الله يوم حافل بس معنديش حاجة أقولها غير:

اخترعوا دين أم السايلانت (silent) بقالهم زمن يا ولاد المتناكة، اتعلموا تستخدموه أو متنزلوش من بيوتكم

شفتوا يا ناس شرف الجندية

و النبي يا جماعة حد يقوللي الكلام ده مش صحيح

القوات المصرية قتلت فلسطيني برفح

عن الجزيرة

وفيما قالت مصادر طبية وشهود عيان إن فلسطينيا استشهد في رفح جنوب قطاع غزة إثر إطلاق الرصاص عليه من جنود مصريين حاولوا منع المئات من الاقتراب من السياج الحدودي للقاء أقاربهم على الجانب الآخر، نفى المتحدث باسم الرئاسة في مصر سليمان عواد أن يكون حرس الحدود المصري قد قتلوا أي فلسطيني.

مش عارف أقول ايه، لو الكلام ده صحيح تبقى مصيبة، لأول مرة أحس بقرف من أني مصري، خلاص هنشارك الاسرائليين في جرائمهم، منحل ميتين أم الجيش اللي مالوش لازمة ده، يوم يضرب في المتظاهرين و يوم يقتل في الفلسطينيين، و عشر أيام يشحت من أمريكا، فكوه و أصرفوا الفلوس على التعليم ولا حاجة.

يووه كل يوم مسيرة تلات ساعات من غير أمن

late as usual, server suffering under the load, this aggregator thing is way too popular, will write in English since I wrote most of this in an email anyways.

On election day the youth of the movement hijacked the protest and turned it into a three hours march across downtown Cairo, we ended up with hordes of thugs attacking us at Attaba and had to withdraw to the relative safety of the journalist syndicate, everyone thought this would be the last day of protests without heavy security presence.

But it was not to be, it seems that in the no man period between the old and the new president there is no one in charge to give orders to security, hell maybe this new president guy will be better, he sure looked younger.

الرجل الانتخابي و ابتدت المسيرة باشا يا باشا يا باشا يا كبير

So we found ourselves again without security presence, but this time the protest is organized by Hamla (aka the popular campaign for change) and not Kefaya (aka the egyptian movement for change), unlike Kefaya who freak out when given a chance to take bold actions, Hamla use any opportunity they can get to raise the roof and engage in more daring tactics (after all kefaya never planned to organize any protests until hamla pressured them by taking the streets, many of the milestone protests commonly attributed to kefaia like the book fair protest and the shobra protest where actually organized by hamla), so this time everyone wanted to march, we didn't have to fight with anyone, the marching plan was still the topic of heavy debates and minor fights but thats to be expected.

(photos)

it was bigger this time, our peak must have been like 5000 we started with no more than 200 after 10 minutes of marching we where bordering 1000. we marched for 3 more hours, they brought 200 thugs this time but we managed to unite the protest in one bulk so they decided we where too big to attack anyway.

minimal fights this time, tagamuu party joined wanted to march till omar makram mosque and stay there, we had already learned the technique of playing along with their ideas till the last moment then continuing on our way.

later the elders wanted to stop at talaat harb, we played along then moved again.

all this with almost no fights, George Ishak is furious at me for slandering him, I'm being blamed for attaba, I'm not exactly the most popular person at the moment, but the radical young ones still talk to me.

بالونات كفاية تحلق فوق المسيرة المسيرة في فم فصر النيل المسيرة تترك ميدان التحرير

Shabab flew 100 yellow balloons with kefaya written on them, the police hunted them down.

street merchants and beggars joined us and even lead the chanting, it took a few minutes to convince everyone they are not going to attack us. Bahaa cried when he saw them.

some hot heads wanted to go back to attaba to beat the bastards who attacked us, I helped convince them to cool down.

everytime we say a mubarak poster we shouted 'الحرامي اهه' (catch the thief or something like that).

that's it really, felt great, I went totally mad again, jumping up and down screaming till my lungs hurt, add this to spending the previous night and day preparing for EGLUG's installfest and you can see why I spent the next day sleeping.

went to the greek club for a couple of beers with friends. while leaving the greek saw some officers stacking the metal barricades they use to squeeze us.

المسيرة بجوار البستان مول  المسيرة في طلعت حرب الحواجز الحديدية الشهيرة

الثورة الفوشيا

اللحظات التاريخية حاجة غريبة لا يمكن توقعها، بتحصل ببطء، بتكبر و تتسلق فيك و جواك لدرجة تحس أنك لو مش مركز كانت فاتتك.

يوم 7 سبتمبر 2005 كان زي ما توقعت لحظة تاريخية لشباب ما بعد المعارضة، لكن اللي متوقعتوش، اللي مستجرتش حتى أحلم بيه هو تاريخية ازاي بالظبط.

أذا كانت المظاهرات اللي من بعد يوم الاستفتاء طلعت الرجل الأخضر اللي جوايا و خلتني أشيل كرادين حديد غصب عن عين أعداد لا تحصى من الأمن المركزي، و أضرب ظباط (و أنضرب طبعا)، و أزعق و أزئر ولا كأني بلعب حديد و جودو كل يوم، مظاهرة الأربع طلعت من جوايا بيتر بان، لقيتني بأتنطط و بأطير، و بأضحك و بأتشاقى، و لقيت أي حاجة أتخيلها بتتحقق و لقيت اللي حواليا بيتعدوا مني (أو هما اللي عدوني). بعمل اللي أنا عاوزه مهما شخطوا في الكبار، وصل الموضوع أن الكبار يا أما انضموا لينا و أستعيلوا يا أما خدوا بعضهم و مشيوا.

طبعا السادة الكلاب الجعانة خريجي أقسام العتبة نفضت تراب الجنيات من علينا ووقعونا في الأرض، بس كابتن هوك لسه مأنتصرش و لينا معاد تاني.

فاكرين الكائن اللعين اللي مصر يحلم و يصدق أحلامه اللي أنا افتكرته عقل بعد القضاة ما طلعوا وكلاء نيابة؟ ابن اللذين طلع لسه أهبل و ركبني و خلاني أتصرف بكل الهبل و العبط و قمة قلة الأدب اللي ممكن أوصلها.

ايه الكلام اللي أنا بقوله ده؟ باين تعليقاتكم خلتني أصدق أني بكتب! نحكي القصة أحسن. بس ابدأوا بالصور

و هطلع في السي أن، الأن أن أن

القصة بتبدأ بالCNN،بعد ما أتفقت مع ماما أنها تعدي علي قبل منتحرك نروح اللجنة الانتخابية بتاعتنا طلعتلي ماما بموضوع الCNN، أنا مبحبش التلفزيون، جهاز لعين بيمسح الدماغ، مينفعش غير في التهريج و الفرفشة، اتربيت من غير تلفزيون و عمري ما فكرت أشتري واحد، بعد تجربة الجزيرة المؤلمة أكتشفت أنه مينفعش حتى بلاتفورم نوصل للناس منها، و طبعا لو لفيت و درت صعب تلاقي حاجة أسوأ من الCNN، المهم عشان بس بغير من شعبان عبد الرحيم وافقت.

طبعا زي الأهبل فاكر هيجي راجل ببتاعة صغيرة في ايده و شوتين و كلمتين و الليلة تعدي. لكن على مين، جم الجماعة بطقم كامل و عربية و مايكات و هيصة، منال كانت هتقتلني، المهم السادة قرروا يصورونا و أحنا نازلين من البيت، و يصورونا و أحنا بنركب التاكسي و يصورونا و أحنا نازلين من التاكسي، و يصورونا و أحنا بندخل مدرسة عشان نكتشف أن مفهياش لجنة و يصورونا لما ندخل مدرسة فيها لجنة مش بتاعتنا و هكذا.

طبعا مش محتاجة كلام اتشيع لي في الحتة كلها (أنا أصلا مش ناقص، غالبا أسهل طريقة توصل بيها عندي أنك تسأل عن شقة الواد الصايع السايب اللي نازل من المريخ). و طبعا الجيران اللي شافوني على الجزيرة في مظاهرات قبل كده زمانهم واخدين عني فكرة وحشة و بيقولوا بيعمل الكلام ده عشان الأمريكان.

المهم يعني أكتشفنا أن لا يمكن نراقب أنتخابات و الCNN في ديلنا، فزحلقت أمي و زحلقتهم.

5 مراقبة

المراقبة ابتدت في الحمام

حلوة دي؟ ولا أجدع مانشيت من النبأ و روزا اليوسف، و أنا أجدع منهم لأن دي بجد، الموضوع أن عمرو غربية عدى علينا بعد ما أنتخب، و دخل الحمام يحاول يغسل الحبر الفسفوري، ما أتغسلش لا بالصابون ولا بالكحول، منال مانجحتش تغسله لغاية دلوقتي، ماما عاصت وشها كله حبر و أدعولها تعرف تغسله قبل الدراسة ما تبدأ، شريف شال الحبر بعد ساعة بالظبط، يعني المسألة بتختلف، يا تري الفرق ما بين لجنة و لجنة و لا المسألة مسألة خلق؟ في ناس كده مايمسكش فيهم الحبر يا أخي!

دخلنا 3 لجان في الهرم، مدرستين و قسم العمرانية.

CNN crew and campaign advertisment on polling station enterance Citizen monitors NDP staff inside the polling station violations to the bone

المدارس من أول البوابة لحد حيطة الغرفة اللي قاعد فيها القاضي عليها دعاية أنتخابية لمبارك ، نظام الانتخاب نفسه تقريبا لا يمكن يتم من غير متعدي على بتوع الحزب الوطني، لو راجل و من ضهر راجل أعرف لجنتك ولا أنت مسجل أصلا ولا لأ و لا تروح فين ولا تعمل ايه من غير ما تسأل الحزب الوطني، و لو دكر أتكلم معاهم خمس دقايق من غير متلاقي نفسك بتمضي على ورق عليه صورة مبارك (و ده كله لتسهيل العملية الانتخابية).

المهم مفيش أي حد في البلد كلها عارف مين بالظبط اللي تم تسجيلهم تلقائيا، أنا كنت فاكر أنهم مواليد 1981-1986 في قسم العمرانية و قسم مدينة نصر قالولنا 1984-1986، في اللجنة قالولنا 1983-1986 و 1982-1986 بناءأ على موضوع 1982 منال عرفت تنتخب في لجنة وافدين بالبطاقة الشخصية فقط، مش عارف فين و أمتى هيطلعوا رقم بطاقتها الانتخابية (يللا حد واخد باله).

لجنة منهم القاضي بيشجعك تستخدم الستارة، اللجنة التانية الستارة موجودة بس لازم تطلبها، الاتنين تلاتة بتوع الوطني اللي جم انتخبوا مش بتوع ستاير بيقفوا بكل فخر يعلنوا أنهم بينتخبوا مبارك، موظف بيشرح لواحدة ست ازاي تنتخب و بيقولها تعملي علامة هنا و شاور على مربع حسني مبارك، القاضي زغرله و قالها أي خانة في العمود كله طبعا.

كل الشباب اللي مش لابس تي شيرت مبارك اللي جاي يسأل عن موضوع التسجيل التلقائي بيتزحلق من السادة بتوع الوطني، لو طلعت فوق عند اللجنة بجد و ابتديت تسأل القاضي أو الموظفين اسئلة كتير بيقولك انزل للشياخة تحت، شياخة مين يا بوب دول بتوع حزب وطني، لا دول شياخة، يا حضرة القاضي المستقل بيدونا ورق عليه صورة مبارك، خد الورقة و أنتخب أي حد بعد كده انشالله تنتخب جاموسة (لا معلش أمك لا تصلح لحكم البلد).

في اللجنتين شفنا مراقبين من مؤسسات المجتمع المدني، الناس شكلها شادد حيلها جدا و متابعة كل حاجة، تحية لكل المبادرات حتى اللي بتمويل كخة، واحد من شباب 1984 المحتاس جاي بكاميرا، بتعمل ايه، جاي أراقب، جيبت الفكرة منين، من على النت (عظيمة يا نت)، لقينا الشاب ده ماشي معانا في المظاهرة بعد كده.

تحت عند الهيصة محمود بيعمل حوارات مع الناس، ستات كبار غير مسجلين عاوزين ينتخبوا و غيرهم، بتوع الوطني بيتحرشوا بيه، اللي عاوز يقول رأيه يخرج بره اللجنة، المفروض يكون في حياد و غيره من الكلام العسل، طبعا أنا قلبت الموضوع خناقة و قلتلهم مادام مش من حقي أقول رأيي في اللجنة دعاية حسنى مبارك بتعمل ايه هنا؟ أجمل رد سمعته كان عشان أحنا من البلد.

لا يا روح أمك و أنا من اسرائيل مثلا؟ أتاريه يقصد أنه من الطالبية و أنا من أول فيصل! المهم أقنعناهم في الأخر أنهم يسيبونا في حالنا.

في وسط هيصة من ضمن هيصات كتير منال بتصحح لواحد بيقولها يا أنسة، مدام مش أنسة.

في السكة للقسم شفنا ميكروباصات عليها دعاية لمبارك بتحشد ناس و طبل و زمر و هيصة. المفروض الحملة الاتخابية خلصت بس تقول لمين.

طبعا موضوع لجنة في قسم شرطة ده نكتة، و بالذات قسم العمرانية الشهير بالتعذيب و القتل، من التجاوزات أن التواجد الأمني داخل قسم العمرانية كان عالي جدا (هاهاهاه)، و كله بسم الله ما شاء الله لوائات و لا رتب كبيرة، و كله معاه طبنجات غيرانة و بتحاول تقلد الكلاشينكوف، و عساكر بتسأل اللي رايح و اللي جاي عاوز ايه.

اترعبت من المنظر و من القلق اللي عملوه عشان كاميرا منى و جهاز التسجيل بتاع محمود. و خلعنا من القسم و رحنا على المظاهرة.

المظاهرة و حرب تحرير ميدان التحرير

الله أكبر يا شباب، أحتلينا الصينية اللي طول عمرنا نفسنا نحتلها و حررناها، حررناها من ايه بالظبط؟ مش عارف بس المهم أننا حررناها، تعالي بقي ننام على النجيلة و نسيب الناس اللي متجمعة بعيد دي تخمن أحنا مين و عاوزين ايه.

ده تقريبا كان اللي هيحصل، و لو عرفتم الكواليس كان ممكن أسوأ، المظاهرة حاول الكل التخلي عنها لكن شباب من أجل التغيير أصروا عليها.

tahrir demonstration moving a little bit youth leadership

في ميدان التحرير مفيش أمن مركزي بالمرة، مفيش كوردون، مفيش بلطجية. طبعا فرصة عظيمة نعمل مسيرة و نقرب للناس و نتفاعل معاها، لكن على مين الناس نفسها في الصينية.

قالك أصل في ناس متأخرة، كلام يغيظ! ماما قفشت وقررت تسيب المظاهرة، حد عقلها و رجعها بعد شوية (تقريبا قالها تسيبي أبنك يضرب لوحده؟!)، شوية و بقينا في قلب الشارع و سادين المرور، الناس اضايقت مننا و في اللي حاول يتحرك أنشاله يخبط متظاهر، و طبعا أول ميعمل كده المتظاهرين يخبطوا على العربية.

يا جماعة ركزوا، سيبوا المرور يتحرك و بلاش بهدلة في عربيات الناس.
ما هم لما الريس بينزل بيستنوا بالساعات!

أنتوا اتهبلتوا و لا جرالكم ايه، مالناس بتكره الريس، عاوزينهم يكرهونا؟ و بعدين لو عملنا مسيرة في اتجاه المرور الموضوع هيتحل، طب وسع حارة واحدة للعربيات، ناشطين يشخطوا في. ايه يا أخوانا بس.

قضيت ساعة و نصف فالق نفسي خناق و مناقشة، نتحرك يا جماعة، نمشي وسط الناس لا يعملولنا كمين و يضربونا، ما يضربوا يا أخي هو جديد علينا، لا الميدان أحسن في عربيات كتير، عربيات ايه بس لو مشيت مع الناس ممكن تتكلم معاهم بالساعات مش يخطفوا ربع هتاف و هما معديين بالعربية.

moving away from tahrir square man this is getting big pro mubarak posters in the background

في النص قرروا المشي في الميدان، طلع لنا عشرة بتوع الحزب الوطني، أصروا يقفوا قصادهم يردوا عليهم (يا عم طنش دول و ركز في الناس اللي نفسها تفهم انت مين و عاوز ايه)، نمشي شوية كمان و بعدين خناقات مع العمل و الغد عشان رفعوا راياتهم (يا دي النيلة).

بصراحة الموضوع كان بادي يقلب كآبة، بعد شوية أكتشفت أن ناس كتير نفسها في مسيرة بجد، شدناهم على ناحية الفلكي، وقفوا على فم الشارع شوية و رجعوا تاني للصينية السحرية.

المسيرة

أكتشفت أن عدد كبير من الشباب نفسه في مسيرة، أقنعت نرمين و شرقاوي و شلة صيع أنهم يساعدوني في اقناع الناس، كمال أبو عيطة اقتنع و حرك المظاهرة (أخيرا بعد ساعة و نص).

طبعا خفنا الناس ترجع في كلامها تاني (كان في كتير خايفين فعلا)، فعملنا مظاهرة صغيرة قدام عشان تشد المظاهرة و تحمس الناس، في المعتاد صوتي بيضيع بعد أول هتاف، المرة دي لقيتني بقود الهتاف ساعات، مصيبة طبعا، صوتي اتدمر.

كل كام خطوة خناقة عشان نرجع، طب ندخل يمين و نرجع بسرعة بقى، مناقشات عبثية عن أنهه مكان في زحمة أكتر، كل شوية يجي حد يقولي أنه مع المسيرة، حد جميل قاللي أحنا عجزنا و أنتم اللي بتدفعوا التمن و المستقبل بتاعكم، يعني أحنا دورنا نمشي معاكم، أعملوا اللي تشوفوه بس وحد الصفوف و بلاش خناق (طبعا أنا اخر شخص في الدنيا ممكن يوحد صفوف أي حاجة)، لازم مسيرة و نوصل العتبة! حلو روح قول للناس بقى، لا يا عم أنا من حزب كذا و هيقولوا الحزب بيفتت الحركة، ماشي أنا ابن البطة السودة و سمعتي وسخة أصلا خلوني أشيل أنا الموضوع، جورج اسحاق عاوز يرجع التحرير، حد يلهيه و النبي مش وقته خالص، حد من حكماء كفاية مع المسيرة، طب و النبي ساعدنا عشان مش عاوزين نقسم المظاهرة، لا تنقسم مش مهم، يخرب بيتك و أنا اللي جايلك عشان أنت عاقل تطلع راديكالي أكتر من الشباب.

at last we are marching yes brothers we exist and we are not aliens marching more confidently

المهم قعدنا كده مدة، و أنا بتخانق و أشجع و أحمس و أزق، و أفتح سكة للمرور، و حتي الناس اللي مع المسيرة مختلفة على نروح فين، و قرروا لسبب ما أن أنا اللي منوط بأني أسمع كل طرف و أنقي. كل شوية نروح في اتجاه مختلف، افتكرت النمل بتاع ألف، أدينا طلعنا زي النمل و الشد في كل اتجاه جاب نتيجة اهه.

في الهيصة دي كلها مخدتش باللي أن المسيرة مسيرة بجد و أن عددنا اتضاعف، طلعنا من ميدان الفلكي على طلعت حرب، اتعلمنا نقف كل شوية عشان أقسام المظاهرة تنضم، اتعلمنا نزحلق الكبار بأننا نعمل أننا راجعين و بعدين نغير اتجاهنا في أخر لحظة، اتعلمنا أننا نخلي ناس قدام توقف المرور في التقاطعات، اتعلمنا نفتح سكة للمرور.

على ما وصلنا طلعت حرب بقى عدد اللي بيساعد في التنظيم كبير و عدد اللي بيتخانقوا قليل، و طلع اللي أصيع مني و راديكالي عني. لقيت فرصة أخد باللي من قد ايه اللي بيحصل ده غريب، وصلنا حوالي 3000 وشوش جديدة في كل حتة، شباب في سن المراهقة بيهتف معانا و بيساعد معانا، ناس بتحينا من البلكونات.

من اللحظة دي اتحولت بني أدم تاني، قعدت أجري المظاهرة رايح جاي، أنط، أشوف ناس ساكته أهتف يسقط يسقط حسني مبارك، أشخط في كل اللي كان خايف أو متردد شفت؟! شفت؟!

بعد شوية حلت علي البلاهة بقيت مبتسم على طول، أقف في النص و أكركع من الضحك، أحضن اللي حواليا، كنت منتشي على الآخر، و كل ما حد يشوفني يضحك و يقوللي مبروك علينا، صوتي يبوظ أسحب أي حد من الشارع و أقوله قول يسقط يسقط حسني مبارك، كمال أبو عيطة يقف تحت كل يافطة لمبارك و يدخل مع اليافطة و مع مبارك في ديالوج، بص شوف حرامي، بص شوف حرامي.

falaki square kekhia mosque qasr el nil street

أكبر مظاهرة في تاريخ الحركة، أكبر مسيرة من أيام 77، و كله بفضل شباب و متخلفين من أجل التغيير، بصراحة كان عندي احساس مغرور أن اليوم ده بتاعي أكتر من ما هو بتاع أي حد تاني.

سعادة مش عارف أوصفها، أنا أخرت الكتابة يومين بدور على كلام و مش عارف، كان لازم تبقوا معانا، كنت سعيد أن أصدقاء كتير معايا لأن مش ممكن أوصف اللحظة.

قول يا مبارك يا مفلسنا أنت بتعمل ايه بفلوسنا.

العتبة جزاز

أستلم خالد قيادة المظاهرة، و بكل عقل و لكن من غير أي تنازلات أو محاولات للتهبيط هدى كل الأطراف و حط خطة رزينة عشان منقعدش كل تقاطع نتخانق، الخطة كانت نمشي على 26 يوليو و نطلع على رمسيس.

لكن أبدا، الشيطان اللي ركبني مس كتير غيري، حتي العاقلين القدامي و العواجيز، و لقينا نفسنا في العتبة (جه الوقت أني أعترف أن مش صاحب القرار لوحدي هاهاهاها)، و من ميدان العتبة حاولنا نوصل كلوت بك.

opera square attaba audience marching towards attaba

لكن طبعا أرتكبنا أخطاء كتير، أولا المظاهرة كانت من الأول مقسومة تلات أقسام بيتحركوا برتم مختلف، ثانيا قدام جراج العتبة المرور عنيف جدا، سواقين الميكروباص متعودين يدهسولهم في اليوم عشرة لما يزيدوا متظاهر أو أتنين مش هتفرق، فكانت النتيجة أننا بعدنا عن شرهم و المظاهرة كلها وقفت على رصيف رفيع، بقينا شريط مش مظاهرة.

التقسيم و الفردة دي خلانا صعب جدا نتفق أو نوصل اتفاق لكل الناس، و خلا من الصعب أن العاقلين يهدوا المتحمسين، لما طلقوا علينا بتوع الحزب كان عددهم أقل مننا بكتير بس هما كانوا كتلة و أحنا كنا متقسمين عشرات عشرات، بلطجية الحزب كانوا في الأول بيجروا شكل، يحاولوا يخلونا نتخانق، و كان صعب نحوش كل حد مننا عاوز يتخانق بسبب الفرطة اللي اتفرطناها.

بدل ما نبعد عنهم حاولنا نبلعهم، هما يقولوا حسنيييي و أحنا نقول حرامي.

كل الأخطاء دي كانت نتيجتها انسحابنا بشكل غير منظم، لقونا بننسحب هجموا علينا و اللي سرق و اللي قفش و اللي ضرب.

حوالي خمسة مننا انضربوا و الباقي عدت على خير.

pro mubarak supporters they let the thigs out of the police stations retreat to the syndicate

طبعا شلت تهزيق بديني على موضوع العتبة، و من شوية ناس على المسيرة من أصله، ماشي يا بني آدمين، مسيرة ساعتين و نصف ناجحة و نصف ساعة بس بهدلة على خفيف و يبقى كانت غلطة، و طبعا لما يبقي العتبة يبقي علاء لوحده المسئول لكن بقية المسيرة انتصار للحركة كلها و علاء مالوش دعوة أصلا. سيبك أنا فضلت مبسوط و بتنطط لدرجة أني رحت و جيت من وسط بتوع الوطني يجي 5 مرات و مافقتش غير لما ماقدرتش ألاقي منال، خير محصلش حاجة لقيت منال و كله تمام، رجعنا على نقابة الصحفيين.

و السلم نايلو في نايلو

في النقابة ماتبقاش غير الوشوش المعهودة و بعض الناس الجديدة، حاج شغال في مقلاة كان شاف بتوع الوطني بيهددوني جه لحد النقابة يطمن على أني بخير و بعدين مشي، واحد من اللي ساعدونا في حشد و تنظيم المسيرة من أول الفلكي طلع أنه جديد و لقيته بيسألني أعرف المظاهرة الجاية امتى ازاي (جندي يا سارة)، شباب الخمستاشر الجدعان اللي ساعدونا في الهتاف و تنظيم المرور و حاشوا عن الناس ضرب الوطني.

الناس بتتكلم عن أننا نريح ساعة و بعدين نكمل وقف جورج اسحاق و قال النهارده انتصار عظيم للحركة (لا يا شيخ)، و هنفض بعد نص ساعة الموافق يرفع ايده، و في ثانية قال موافقة (بيفكركم بمين).

أظن الحركة عدت الناس دي و أن كنا سكتنا الفترة اللي فاتت عشان مش وقت خلافات فبعد الانتخابات أظن أنسب وقت نراجع نفسنا فيه، و يا ريت الكلام اللي كل واحد فيكوا بيقولهولي بينا و بين بعض يبتدي يتقال في العلن، الناس دي قامت بدور عظيم و لسه ليهم دور، و ليهم كل احترامنا بس هما في دماغهم حاجة غير اللي في دماغنا، و بان من زمان أن سقفنا غير سقفهم.

أحسن حاجة حصلت للحركة هو ظهور شباب من أجل التغيير، صحيح بيتكعبلوا في خناقات بيزنطيية ساعات، و بيظبطوا نفسهم على الكبار ساعات، لكن الرتم الحقيقي للحركة و السقف هما اللي حطينه و طول الوقت عاوزين يرفعوا و يصعدوا، هما الوحيدين اللي بيحضروا كل حاجة و مبيقولوش دي بتاعة فلان و دي تخص علان. يللا بقى متكتفوش بأنكم جسم الحركة خليكم عقلها و قيادتها.

المهم اتظاهرنا ساعة كمان على سلم النقابة، في النص جم بتوع الوطني، حد طلع بالأسوار الحديد بتاعة الأمن المركزي، و عملنا بيها تحصينات، ندهنا على الظباط الحاضرين و قلنالهم لو بتوع الحزب قربوا هنسد المرور، و لو اتعرضولنا مفيش ضبط نفس، أحنا مش هنقعد ننضرب و نسكت أكتر من كده، الرسالة وصلت، و انبهرت بقدرتنا على تنظيم نفسنا بالشكل ده، خدنا المساحة اللي محتاجينها من الشارع و سيبنا مساحة للمرور، وزعنا الأسوار و اتوزع ناس تحمي حدود المظاهرة.

thugs followed us long day we need rest journalist syndicate

كل اللي حصل ده بشكل شبه عفوي من غير تنظيم مسبق، و اللي قاموا بيه خبرتهم قليلة جدا.

بس أحنا برضه محتاجين نتكلم و نتناقش في تفاصيل العمل، ازاي ننظم نفسنا، ازاي نأمن نفسنا، ازاي نشد ناس أكتر، ازاي و ازاي، و محتاجين نقيم التجربة.

ختام

نفسي أختم ختام حلو و حماسي، نفسي أوصلكم الاحساس كان ازاي، نفسي أقول حاجة تأثر في اللي بيقرا عشان نضمن حماس الناس المرة الجاية، لكن معرفش، مش بس أنا خايبان و مبعرفش أكتب بس كمان أنا لسه جاي من الاعتصام و العزاء اللي اتعمل في الشارع لضحايا حريق بني سويف، رغم أني للأسف مقدرتش أحضر غير نصف ساعة في الأول و نص ساعة في الأخر، لكن كانوا كفاية يحسسوني بكآبة شديدة، كآبة نستني احساس السعادة اللي أنا فيه من يوم الأربع عامل ازاي.

لكن اطمنوا الكآبة مش مخلوطة بفقدان الأمل، لو كنتم وقفتم مع الشباب قدام الحامدية الشاذلية و شفتم اصرارهم على الحياة، و فهمتم معاهم ازاي التغيير و الاصلاح مش نكتة، دي مسألة حياة أو موت، لو شفتم ازاي أشرف من في الحركة نزل و وقف معاهم لا يمكن تفقدوا الأمل.

صلاح الدخيل يكتب: نقطــة نظـــام

صلاح دخيل كتب الكلام ده في تعليق

هو صحيح بعت التعليق مليون مرة بس معلش، الراجل كتب كلام كويس مبذول فيه مجهود، و لو حد حاسس أنه كلام مكرر أو مقدمش جديد أفكركم أن نصف ما تنشره جرائد المعارضة كلام زي ده و أن كان صلاح بيكتب أحسن شوية.

بس أنا كنت فاكر أننا بنتكلم في فترة خامسة مش سادسة


نقطــة نظـــام

أسعد الله صباحكم بكل خير .. جئت هنا لأواسي الشعب المصري بمناسبة فوز مبارك المرتقب قبل إغلاق الصناديق بطبيعة الحال ، بالأمس كتبنا وصرخنا كثيرا لا لمبارك .. وهذا أمر طبيعي .. بل واجب وطني وديني ومن حق أهلنا وأبنائنا علينا أن نقولها عالية مدوية لا لمبارك .. هل تريدون أن تعرفوا الأسباب بهدوء ؟ إذن فليأتي كل الأخوة الذين ضحك عليهم النظام وسلب قدرتهم على التفكير وغسل أدمغتهم بمساحيقه الإعلامية الخائبة (حتى هذه خائبة). تعالوا نهدا شويه ونقوم بتقييم الراجل ده بصورة صحيحة .

على عيني ورأسي كل ما تزن به أبواق الريس من صحافة لإذاعة لتليفزيون .. هو رجل لا مثيل له .. أو كي (بلغة زمن البزنسة) ، لا عفواً إنه ليس رجلاً … ! (سامع خبيث بيقول صح في سره) إنه أكثر من هذا بكثير .. فهو ربما أحد غلاف إنساني لأحد آلهة الفراعنة أو الإغريق أو الرومان .. لا ربما هو أكثر من ذلك .. لا حول ولا قوة إلا بالله .. ولا إله غيره سبحانه فليسامحني على تلك الكلمات ، دعونا نصدقكم يا ساده أن السيد الرئيس هو أكثر من إنسان ،

ولكن هل تسمحون لنا بأن نسوق بعض الحقائق الواضحة الجلية .. المستندة إلى واقع وأرقام لا مجرد همبكة مما أصممتم آذاننا بها؟ هل تسمحون؟

لكي يمكننا أن نتلاقى في نهاية هذا الحوار لابد لنا من أن نتفق على بعض النقاط منذ البداية حتى نجد لنا أرضا مشتركة نقف عليها .. نحن جميعنا مصريون وما نسعى إليه في الدرجة الأولى هو مصلحة أحفاد أحفادنا إن قدر لنا هذا ..

لنبدأ في تشريح العهد المبارك لنرى ونحكم على الرجل بحيادية وموضوعية بعيداً عن أية عاطفة تكون قد نبتت داخلنا لأسباب لا يعلمها إلا الله ، دعونا نبدأ بما يطبل به مرتزقة الحزن الوطني الديموخراطي (ديموخراطي هذه مصطلح من تأليف العبد لله حيث كلمة خراط تعني الكذب عند إخواننا في الخليج الذين أشرف بالعيش بينهم وأما الحزن فلا تعليق) .

يقول أنصار الريس (إن كان له فعلاً أنصار) يقولون أنه رجل الديموقراطية والحرية ، هل لنا هنا من نقطة نظام؟

أولاً وبصفة أساسية هل الحرية أو الديموقراطية هي ملك لأحد كي يهبها أو يمنعها ؟ أليست هي كما علمونا في المرحلة الابتدائية أنها حكم الشعب بالشعب لصالح الشعب ؟ إذن ليست الديموقراطي إرثاً للأخ الزعيم كي يهبها قطعاً قطعاً إلى الشعب المصري ، بل هي ملك لكل إنسان ، إذن فلا داعي أن تزكموا أنوفنا برائحة تلك التصريحات النتنة بأن حسني مبارك هو من أطلق الحريات والصحافة وووو وهو رجل الديموقراطية ويجب شكره على تغيير المادة 76 (رغم أنه تغيير مجرم) ، من يتذكر تصريح حسني مبارك وإعلانه عن نيته في التغيير الدستوري ويقرأ نبرته يشعر وكأنه كان يتعطف ويتلطف ويمن على الشعب المصري بقطعة ديموقراطية طازجة ، أخرجها من توه من فريزر الحرية الذي ورثه عن والده. (سامع واحد شيطان بيقول في سره اللي اختشوا .. ماتوا) طيب ما تموت وتريحنا يا مشاكس.

يقول أيضا هتيفة الحزن الوطني أن حسني مبارك رجل العبور ورجل الضربة الجوية ووو .. إن هذا القول في حد ذاته جريمة كبرى بحق مصرنا الغالية وبحق أمتنا العربية التي حاربت وكافحت معنا .. كون نصر أكتوبر العظيم يتم اختزاله في شخص حسني ، فتلك جريمة في حد ذاتها وكونهم ينفخون في الريس من هذه الناحية منذ أتى في 82 معتبرين أن ما قام به وهو من مهام وظيفته كقائد للطيران هو عمل بطولي وهذه جريمة أخرى حيث أنه كان من المفروض في نظرهم ألا يكون الأداء غير ذلك ولكن بطولة الرئيس حسني هي وحدها التي أدت إلى النصر ، يا رفاق أليست هذه مهم وظيفية يعاقب من يهمل فيها ويكفي أن نقول له شكراً أو لانقول إن قام بأداء ما هو مطلوب منه كمهمة وظيفية ؟ إذن الرجل لم يكن في الجنة وخرج منها لكي يهب لمصر هذا العمل ، إنه كان موظفا لدى الجيش المصري وقام بعمله وحسب ، وعموماً شكرا لقائد الطيران حسني مبارك رغم أنه لا شكر على واجب.

يقول أيضاً هتيفة الحزن الوطني أن هناك إنجازات تمت في عهده المبارك ؟! وهنا أسأل في براءة هل يمكن لأحد هؤلاء الهتيفة أن يذكر لنا إنجازاً واحداً لنرد عليه بشكل موضوعي ومنطقي ؟

سيقولون لك نهضة اقتصادية ، فهل يمكنهم أن يفهمونا ماذا يعني لهم هذا المصطلح ؟ ما معنى النهضة الاقتصادية التي يتحدثون عنها ؟ أنا على يقين من أنهم لا يعون ما يقولون ، إن كانوا يقصدون بعض النذر اليسير من الحركة الاقتصادية التي تعيشها مصر منذ سنوات فلينتبهوا جيداً إلى أن ما يتحدثون عنه هو جريمة بكل معنى الكلمة من قبح ، إنها جريمة بشعة قام خلالها السيد حسني مبارك ومستشاريه أو لنقل طبقة الأوليجيكاريين حوله قاموا ببيع ما لا يملكون .. باعوا أصول مصر وتاريخها بثمن بخس ليقبضوا في جيوبهم العمولات وينعشوا السوق إنعاشا زائفا ببعض السيولة التي نتجت عن بيع وتسييل الأصول وممتلكات الأجيال القادمة ، أليست تلك جريمة شنعاء ؟! هل تعتبرون سيادتكم تلك الجريمة إنجازاً ؟ ربما هو إنجاز من نوع آخر .. إنجاز لأن أحداً آخر غير مبارككم لم يستطع فعله سواء عبدالناصر صاحب النكبة كما تتدعون أو السادات صاحب المصائب الاقتصادية كما يروق لكم أن تقولوا عنهما . هل لنا هنا من وقفة بسيطة نسأل فيها عن الشرعية التي يستند إليها مبارككم في حكمه ؟؟؟ إن جمال عبدالناصر كان يستمد شرعيته من الثورة والشارع الذي هب يناديه بالبقاء عندما تنحى عن الحكم ، عبد الناصر الذي مات ووجدوا في خزينته 14 جنيه مصري وليس 14 أو 140 أو 1400 مليون دولار في خزائن سويسرا ولك أن تضع الأصفار التي تريد فلا أحد يعرف على وجه الدقة حجم ثروة سيادة الرئيس التي مصدرها مص دماء الشعب . وأما السادات فكانت شرعيته مستمدة من استكمال الإعدادات للحرب ثم العبور (الذي تريدون أن تنسبوه لمبارككم) ثم مشروع السلام مع إسرائيل ورحل الرجل وترك لكم الجمل بما حمل كما يقال ،

وجاء مبارككم والذي يتذكر أول أيام حكمه المبارك يعرف أنه كان رجلاً طيباً في البداية وكان ساعتها يستمد شرعيته من الظرف الآني وقتها لكي يقوم بإصلاحات دستورية ويترك المجال والساحة .. ولكنكم صنعتم منه على مر السنين ما يسمع له أصحاب موسى خوارا وعبدتموه لمصالحكم الشخصية وكونتم حوله طبقة الأوليجيكاريين (حرامية ومنتفعي البيزينس) ، فرض قانون الطواريء وعاش مبارككم في كنفه وركبتم معه فوق رقاب الشعب سنين عديدة (24 سنة كاملة) ألا يكفيكم هذا ؟ واستمرارا لمشاريعكم الخبيثة تريدون أن تجعلوا لصاحب الخوار هذا امتدادا فهمستم له بأن يأتي بخليفته جيمي مبارك بعدما راح الولد إلى لندن للعمل عند أجداده في أحد البنوك هناك (اذهبوا إلى الرابط التالي لتعلموا الاسم الحقيقي للسيد جمال مبارك وتتعرفوا على أجداده اللندنيين http://www.nizarkabbani.com/AFTP150805/150805-mubarak-ansbaa.htm أو http://www.al-araby.com/articles/972/050814-972-inv01.htm) وأما بداية ثروة ومليارات جيمي مبارك وهذا هو اسمه الحقيقي فيمكنكم تتبع بداية ثروته التي بدأت بمبلغ زهيد أعطاه إياه مبارككم الكبير لشراء حلوى فاستثمره الولد المجتهد في تأسيس شركة ميد انفست ، وأما المبلغ فقد كان 750 ألف دولار من أموال الغلابة.

أين الشرعية التي يقف عليها مبارككم ؟ هل اختاره الشعب كما تدعون ؟ ربما تحفز أحدكم للدخول في حوار سوفسطائي حول اختيار مجلس الشعب له طوال السنوات القادمة ، ومن قال لكم أن هناك مجلساً للشعب ؟ هل تصدقون تلك الخرافة التي أطلقتموها أنتم من ذواتكم ؟! لا يوجد على وجه الأرض عاقل يمكن أن يقتنع بأن هناك شرعية لحكم مبارككم غير سيف الحديد والنار وقوانين الطوارئ ، هل تعلمون لماذا يتمسك السيد الرئيس بقانون الطوارئ ؟ لأن هذا القانون وحده هو سبب وجوده وأصل شرعيته الوحيد .. إنه جاء كما أسلفت في ظروف دموية واغتيال للراحل السادات ومن هنا جاءت شرعيته وإلغاءه لقانون الطوارئ يعني إلغاء سبب بقاءه ومجيئه إلى السلطة أصلا ، هل عرفتم الآن سبب تشبث سيادته بقانون الطوارئ؟ أود الإشارة هنا إلى أن سيادة الرئيس المبارك سيقوم بإلغاء قانون الطوارئ بعد فوزه المؤكد في الانتخابات لأنه سيكون قد وجد لديه شرعية مفقودة فليستبشر الشعب المصري بقرب إلغاء قانون الطوارئ لأن الرئيس وجد له سببا آخر للبقاء ووجد شرعية لحكمه رغم تحفظنا الكبير والكبير جدا على تلك الشرعية المغلوطة والمسرحية الانتخابية التي سوف تجئ به لا محالة لفترة رئاسة سادسة والتي سوف يعمل هو وطبقة الأوليجيكاريين على أن تكون فترة انتقالية للتمهيد لحكم ابنه جيمي مبارك وهذا ما أخشاه ويجب أن تخشوه معي إن كان لا يزال في صدوركم ذرة ضمير وذرة انتماء لهذا الوطن ،

فعندها سيختلط الحابل بالنابل وتضيع مصر لأنها ستدخل في مرحلة انهيار تام وربما تقسيم على الموضة العراقية ولو أنني أنأى بمصر عن ذلك.

آه لقد تعبت .. أمازال لديكم ما تقولونه ؟

كلمة أخيرة أقولها لطبقة الأوليجيكاليين حول الرئيس المبارك القادم إلى فترة رئاسة سادسة لا محالة وقولها له شخصياً لعله يفيق وينقذ ابنه جيمي من ويلات لا قبل له بها وينقذ مصر كلها إن كان ما يزال لديه حصافة وفطنة واستقلالية في التفكير وحنكة كما يدعي وتدعون .. سيدي الرئيس أهنئك قبل الانتخابات بفترة رئاستك السادسة فهي من حقك كما ترى ويرى أعوان ولا نرى نحن ولا أي عاقل .. عموماً أهنئك على فوزك بها قبل مجيئها وأنبهك بشدة .. بشدة .. بشدة .. ألا تلقي بفلذة كبدك جيمي إلى جحيم الغضب النائم في صدور المصريين وإلى براكين الثورة النائمة .. فغضبة الشعب المصري لا ولن تتخيلها .. لقد ضقنا بك واحتملنا منك ومن زيولك وشرذمتك الكثير وعزائنا أنك شارفت على الثمانين وأنك راحل لا محالة .. فما بقيت لغيرك كي تبقى لك .. أرجوك وأتوسل إليك أن ترحم ابنك أولا وترحم أبنائنا وترحم مصر كلها وتجعل من فترتك السادسة توبة وعودة ورجوع إلى الله وتخلي سبيلنا .. أرجوك يا سيادة الرئيس افعل شيئاً واحدا فقط يذكرك به الناس بخير .. افعلها ولن تندم والله .. افعلها وشكل لجنة لتصحيح الدستور وإعادة صياغة المادة 76 وتغيير المادة 78 (لمن يريد الإطلاع على الدستور المصري كاملاً فهو على الرابط التالي http://208.21.175.109/LoadLawBook.asp?SC=021020011949414 أو http://www.amanjordan.org/c1egypt.htm ) سيدي الرئيس هل تعلم أن المادة 76 بعد التعديل أمست كرسالة من رسائل حراجي القط لزوجته ؟! هل هذه مادة في دستور يا راجل؟ من هو الفقيه الذي وضع وفصل عليك تلك الخرقة الدستورية ؟ إنه يريد أن يجعل منك ومن مصر بهلواناً أو أرجوزاً بتلك الخرقة الدستورية التي لا ينقصها إلا الطربوش أبو زر .. يا راجل والله عيب . حتى الضحك على الذقون له أصوله ولا يكون بتلك الطريقة الصبيانية .. عيب ..

حتى لا تنفجر مصر وتنفجر معها أوطان كثيرة حولها .. أرجو من كل الأخوة العرب زعماء صادقين أو غير ذلك أن ينصحوا رئيسنا العزيز بما نصحته به حفاظاً على سلامة أوطاننا وأحفادنا .. نرجوكم ...

صلاح الدخيل - مصري بالكويت [email protected]

ليس من رأى كمن سمع

الناس كلها عمالة تزن و تقول بعد الانتخابات هنتبهدل كلنا، أنا مش مصدق بالمرة و مظنش في حاجة هتحصل. بس أنا برضه كنت مطمئن و باخد اللابتوب معايا المظاهرات لحد ما اتسحلت و اتسرقت، يمكن أكون غلطان و يكون معاهم حق.

دي محاولة أني أعمل حسابي، يمكن كلامهم يصدق و الدنيا تتقلب

عايز أحيي الناس اللي شاركوني اللحظة دي، بس مش هشكر المدونين، مش هشكر القلة اللي تغاضت عن مشاكل أسلوبي و لغتي و أصروا يقرأوا اللي بكتبه حتى لو كان مش عن المظاهرات، مش هشكر اللي اتصلوا بيا يشجعوني أو يطمنوا عليا، مش هشكر اللي حبيتهم من الصحفيين، مش هشكر أهل شبرا اللي احتفوا بينا بدل المرة اتنين. و غيرهم، مش وقتهم دلوقتي

معلش يا جماعة ليس من رأى كمن سمع و ليس من شارك كمن رأى و ليس من أنضرب كمن شارك.

اللحظة دي بتاعت الشباب اللي نزلت الشارع تدور على أي دور يقدروا ياخدوه، اللي مفيش فعص و لا ضرب جوق فيهم، اللي تجاهلوا كل الاحباطات بما في ذلك نواقصهم و نواقص الحركة و كملوا.

بعد حوالي أربع ساعات ستبدأ أول انتخابات رئاسية في تاريخ مصر، رغم أن كل المصريين عارفين و متابعين الغالبية مش هتفتكر اليوم بعد انتهاءه، في عدد كبير متابع بشغف و قلق رغم أنهم عارفين النتيجة مسبقا، بالنسبة لدول الموضوع أكيد هيكون anticlimax نهاية بايخة لحدث بدايته و تفاصيله كانت مثيرة أكثر بكثير من نهايته.

لكن في قلة قليلة بالنسبة لهم اليوم ده لحظة تاريخية، مش عشان عندهم أي أمل في الخلاص من مبارك و نظامه، و لا عشان عندهم أي أمل في أي مكاسب من اليوم ده، اليوم ده لحظة تاريخية لأنه لأول مرة العدد الصغير ده هيقوم بعمل سياسي ايجابي بجد، و يكون مردوده واضح. دي أول مرة حد من جيلي يراقب انتخابات أي حاجة، أو مرة حد من جيلي يجرب نفسه في العمل السياسي في الشارع بالشكل ده.

رغم أننا لسه بنبتدي لكن أنا عارف أن فينا ناس مش هتكمل، على العموم في شئ حياتنا أتغير.

بعد كام ساعة هيكون أنتصار للمجموعة الصغيرة دي، مش لمبارك! مبارك نام الليل رئيس و هيصحى برضة رئيس، لا الانتخابات زادته حاجة ولا خدت منه، يبقى كسب ازاي؟ و كسب ايه؟ لكن بصوا على نفسكم! مين فينا متغيرش من جوة يوم الاستفتاء؟ يوم ضريح سعد؟ طب يوم السيدة؟ طب يوم لاظوغلي؟ و يوم شبرا؟ و يوم عابدين؟ و يوم مقررنا نعمل مظاهرات سرية؟ و يوم القضاة؟ و مين فينا هينزل عليه الليل النهارده زي ما هو؟

أسمحولي أحيي المجموعة الصغيرة دي، أسمحولي كمان أفتكر منهم اللي شاركتهم بشكل شخصي أو أثروا في في اللحظة دي

  • نورا يونس
  • عمرو غربية (صاحب الأشجار)
  • أحمد غربية (زمكان)
  • نرمين خفاجي
  • محمد (طق حنك)
  • مصطفي حسين (whirlpool)
  • شاهيناز عبد السلام (واحدة مصرية)
  • جوش (arabist)
  • بهاء
  • حسام الحملاوي
  • سارة نجيب
  • خالد
  • على
  • سلمي سعيد
  • عبير العسكري
  • شيماء أبو الخير
  • أسامة
  • أسماء
  • محمد شرقاوي
  • هاني الأعصر
  • وائل عباس
  • رباب المهدي
  • دينا حشمت
  • و العواجيز: وائل خليل، جمال عيد، محمد عبد القدوس، مجدي حسين

زي مانا بطلت أحس بالخوف و الألم طول مأنتم قريبين مني زي ما مش فارق معايا يحصل اللي يحصل بكره. كفاية علي أعرف أني هكون معاكم.

يا رفاقي، يا اصحابي، يا أحبابي مظنش هلاقي في حياتي حاجة أفتخر بيها أكتر من أني كنت في يوم محسوب عليكم و منكم

There were three of us this morning
I'm the only one this evening
but I must go on;
the frontiers are my prison.

Oh, the wind, the wind is blowing,
through the graves the wind is blowing,
freedom soon will come;
then we'll come from the shadows.

أنا مش بضحك على نفسي أنا فاهم و عارف كويس قوي أن كل اللي عملنا ده بسيط جدا جدا، و أن الثمن اللي دفعنا بسيط جدا جدا، و أن غيرنا في مصر عمل أكتر و دفع أكتر و ماوصلش، و أن اللي وصل دفع تمن أكبر بكثير و عمل أكثر بكثير، و أن و أن و أن... المهم بالنسبة لي اننا عملنا حاجة و مصرين نكمل، و ده مش بسبب أن عندنا أمل لا سمح الله. أبدا

في لحظة ما السنة اللي فاتت دي اضحك علينا و اتولد عندنا أمل، بعضنا فقد الأمل ده بسرعة، و بعضنا فضل ماسك فيه لحد اجتماع القضاة الأخير، لكن اللي حركنا مش الأمل، لما نزلنا تاني بعد الاستفتاء مكانش أملا في شيئ، ده كان رفض للهزيمة، تمسك بالحرية، اللي نازلين يراقبوا الانتخابات و يتظاهروا ضد التزوير أكيد مش هبل و عندهم أمل مبارك يسيب الحكم في القريب العاجل، أو يتوقف الفساد و الاستبداد، اللي بيحركنا مش أمل اللي بيحركنا حاجة تانية، تسميها انتماء تسميها واجب تسميها ايمان تسميها حلاوة روح سميها اللي أنت عاوزه بالنسبة لي اللي بيحركنا أننا دقنا طعم الحرية، ولأول مرة مش هنعبر بس هنعمل حاجة بناءة.

When they overrun the defences
A minor invasion put down to expenses
Will you go down to the airport lounge
Will you accept your second class status
A nation of waitresses and waiters
Will you mix their martinis
Will you stand still for it
Or will you take to the hills

الموضوع بدأ معايا بترقب، و بعدين متابعة، و بعدين مشاهدة و بعدين مشاركة من بعيد لحد ما اتبلعت، في كل خطوة كنت بحاول أزرع في نفسي تواضع (و ده أصلا عكس طبعي)، كنت خايف أغرق في الموضوع لحد ما أبقي مش شايف الدنيا صح، أشوف نفسي مناضل و مضحي و عظيم، أشوف غيري خونة، أقف أقول مصر كلها عاوزة مش عارف متجاهلا أن مصر كلها ولا دارية بيا، لكن لما شاركت بجد فهمت ليه الناس بتقع الوقعة دي، احساس غريب، بتتحول لبني أدم تاني بتحس أنك حر، بيبقي المظاهرة هي اللي بجد و اللي براها مش بجد، بتعيش لحظات حر، بتعيش لحظات دايب في مجموع في كتلة أسمها المظاهرة. طبعا مش دايما الموضوع كده، و عشان كده بنقول في مظاهرة حلوة و مظاهرة وحشة.

في السكة قابلت ناس كتير و اتعرفت على ناس كتير و قربت لناس كتير و حبيت ناس كتير و كأننا بندور على بعض. لكن تفضل المجموعة الصغيرة دي أكتر ناس أثرت في الفترة اللي فاتت.

When the cowboys and Arabs draw down
On each other at noon
In the cool dusty air of the city boardroom
Will you stand by a passive spectator
Of the market dictators
Will you discreetly withdraw
With your ear pressed to the boardroom door
Will you hear when the lion within you roars
Will you take to the hills

Will you stand, will you stand for it
Will you hear, ohhhh! ohhh! when the lion within you roars

أشوف وشكم بخير

The tyrannical city

what a day, what a day

thats what you get when you live in a city called the tyrant (don't let them fool you القاهرة doesn't mean conqueror).

the day started with people trying to save our souls and return us to the path of god, from requests to go pray with them to offers of more honest fulfilling work and better ways to use our time.

and of course no end of advice on how to cut our hair and dress like proper men, or proper egyptian men, plus lots of insights on fashion in moroco, india, europe and scotland (well I had to have a guy with a skirt with me didn't I?)

moving on to a guy who is so scared to have his voice heard but so eager to tell us his opinion about anything, he mimed for an hour and we had to guess what he was saying, his ancient wife asked for some amount of money per sentence.

moving on to the guy who sells porn movies on cds in the middle of Ramsis square, interesting discussion on why pron movies are called "cultural movies" (aflam thaqafa), why Arabic porn costs more than western porn even though western porn stars look better ''(Arab honor is more expensive, you see?)'', and of course the wacky translations of movie titles.

"In the bedroom" becomes "في البدروم"

this ended up with a fight and other street vendors interfering and insisting no porn is sold here, never happened never will.

in the way someone asks me if I have any kefaya badges like the one on my bag, I give him mine and he tells me "كفاية صحيح".

a conversation about how often we bath ends with us riding bus 173, conversations about sex, marriage, umemployment, a police officer complaining about the government and trying to explain how he is not the government, accusations of being spies, explanations of digital technology, being frisked for cameras and of course the obligatory robbery (lost the equipment and the porn we bought today).

oh and did I mention conversations with the keepers of ancient egyptian wisdom? The Taxi Drivers.

shit I love it when I'm clueless and blundering through things like that.

Mubarak New Look

مبارك و النيو لوك

فيلم شبابي جديد

download

مظاهرة القضاة

نوصل المظاهرة عالساعة 2 تقريبا..مفيش ربع ساعة و الواحد يحس ياااه ده احنا بقالنا كتير منزلناش مظاهرات في عز الظهر كده!! مع انني كنت فى مظاهرة روض الفرج السرية الساعة تلاتة الظهر لكن المظاهرة من أولها لآخرها مكملتش نص ساعة.

عددنا كده بتاع 300 - 400، صف أمن مركزي يتيم و متفرط قصاد رصيف نقابة الصحفيين، لكن ما خفي كان أعظم.

مظاهرة التضامن مع القضاة

نسلم عالعيلة و الصحاب، و نهتف شوية. صحفية تطلب توقيعنا على بيان احتجاج على حرمان الأستاذة الصحفية سكينة فؤاد من الكتابة و النشر. يتوزع علينا منشورات و يفط صغيرة مكتوب عليها كفاية، شوية و آخد بالي انها مش يافطة عادية: دي مضرب دبان مدور و عليه ستيكر كفاية من الناحيتين.

مضرب ذباب كفاية

اد ايه فكرة عملية، بسيطة و رخيصة، و كمان ينفع تهوي بيها في الجو الزفت اللى كنا فيه. طبعا في استعارة مكنية أو مجاز مرسل في استخدام مضرب الدبان، ده غير انه بيلهمك بأفكار عن امكانية استخدامها مع الظباط و اللى يتشددولهم.

فجأة نلاقي مجموعة من شباب من أجل التغيير جايين من أول الشارع و بيهتفوا بحماس شديد، الناس على السلم اتحمست و بقيت تهتف أجمد، صف الأمن المركزي اليتيم اتحول لاربع خمس صفوف مايفوتوش المية.

بحر عساكر

و مجموعة الشباب اتخاصرت بكميات مش طبيعية من الأمن المركزي، و ابتدى التفعيص لدرجة أننا ما بقيناش شايفين غير علم مصر اللي كان شايلوه واحد منهم مع أننا كنا واقفيين على السلالم فوق خالص.

علاء نزل علشان يحاول يفهم ايه الموضوع و يصور من قريب، حصلته بعدها بشوية و خدت الكامير علشان اصور من فوق. خدت كام صورة و مادريتش بمحاولات فتح الكوردون غير بعد ما تفتح، الموضوع كله حصل بسرعة جدا. الأمن سابولنا الشارع قصاد النقابة و سدوا الشارع بالعرض من الناحيتين.

ما قلنا الشارع لنا لازم زق يعني

قبل مانزل من عالرصيف الاقي علاء جي مسنود على حد و شكله متبهدل و منهار خالص: ما فيش فايدة خلاص ما فيش فايدة ايه يا علاء اللي جرى، علاء منهار خالص و مش بيتكلم، كل شباب من أجل التغيير جم و ضموه و حاولوا يهدوه، مش عارفة احضنوا و لا اضمه..مكنتش عارفة اعملوه حاجة وحاسيت أني ماليش لازمة خالص.

النضارة ضاعت، شوية و عمو سيف جابلنا الشمبر، سليم نوعا ما..برضه التيتانيوم بينفع، تظبيط بسيط و عدسات جديدة و يبقى تمام. و لقينا واحدة من العدسات

بعد اعادة التدوير يمكن استخدام العدسة مونكل

لفيت اصور شوية، رجع الهتاف..قعدنا عالأرض و كمال خليل يهتف يا ريس يا خنيق..زور زور في الصناديق و قعدنا نغني لحد ما جلنا طلب من القضاة أننا ننهي المظاهرة علشان يعرفوا يبتدوا اجتماعهم.

عالفكرة علاء كتب عن المظاهرة بالانجليزي و هتلاقوا الصور هنا

what? no deus ex machina!

yep no deus ex machina, the judges won't boycott, the earth won't shake! but it's not over yet.

they beat me up again, they broke my glasses again, my soul almost broke this time, I cried in the middle of it all.

but I'm cool now, I can think rationally. we knew for a while that the judges won't do it, their decision while not the spectacular show of force we craved is not a defeat. Mubarak will win, but we'll be there to document the forgery and abuses, we'll be there to deny him the mandate he so desperately seeks, and we'll be there to learn and gain new experiences and get ready for the next battle.

I'm no fool, I never believed a movement of 2000 is going to achieve much. I looked at the small victories, the subtle changes and saw hope. but deep inside an irrational being was dreaming of immediate victory, instant freedom. that creature would refuse to believe it's the beginning of a process, that thing would refuse to be cynical, realistic, content or adult.

on thursday the funky socialists-muslim brotherhood coalition thing organized their third protest (photos).I was never enthusiastic about it so I missed the first 2 protests. but this time I thought "what the hell I must go and experience a proper multithousands protest". alas it was not to be. the ikhwan sent no more than 200 protesters and it sucked big time.

مظاهرة التحالف الوطني الثالثة هتيفة الأخوان و الاشتراكيين شباب من أجل التغيير شاركوا في مظاهرة التحالف الثالثة

Youth for change where there, so naturally we had to do something rash. yalla lets go distribute leaflets in the street (an act that is seldom done). around 7 of us hit Ramsis street, and start handing out leaflets to buses, microbuses, taxis, trucks, private cars, pedestrians and of course security.

توزيع منشورات تدعو للتظاهر يوم الانتخابات دعوة للتظاهر يوم الانتخابات الأمن احتاس و حاول يلم المنشورات من الناس

tab3an security didn't like what we where doing but with all the cameras around and stuff they let it go.


then comes friday, the moment of truth, the judges meeting. we gather on the steps of the journalists syndicate at 2pm (photos), it is so hot I think we won't be able to stay there for long. security line is thin but no one is trying to claim the street. it's a small protest, not much energy or hope, everyone is talking about how the judges will not boycott.

نقابة المحامين يوم اجتماع القضاة نقابة المحامين يوم اجتماع القضاة مظاهرة التضامن مع القضاة

Kamal khalil has a weird slogan, المجد للقضاة، العار للطغاة (Glory be to judges and shame to the tyrants), it sounds very stupid, like something a badly dressed Pharaohnic monk would say in one of our horrible low budget historical movies.

The only creative thing in this protest is the Kefaya fly swatter. guess we need a much bigger one if we want it to be effective.
مضرب ذباب كفاية

Shabab decide to hit the street and distribute leaflets again, I'm not invited to join this time for some reason. this timesecurity fails to exercise maximum restrain (hahahahaha, 7'7'7'7'7'7'7') and in a minute they are surrounded by hundreds of central security soldiers. it takes some time for the rest of the protesters to understand what is going on.

By the time we realize they need our help the barricade is strengthened by even more hundreds of soldiers. we try to break the barricade, but this time it's a half hearted effort, most of the protesters avoid the friction and keep a very safe distance, it feels so depressing.

محاولة كسر الكوردون النط من فوق الأمن المركزي ابتدا الضرب

I feel caged, I move from one end of the barricade to the other, keep pushing. we can't see the 7 protesters anymore security is squeezing them, we got no idea what is going on, they could be killed and we wouldn't know.

I go crazy, a handful of us push at the steel barrier, what looks like 50 soldiers push back, we raise the barrier, scream heave and push until we make a tiny opening. I wait for the thunder of protesters flooding the street and turning this tiny opening into a big gap, but it never comes.
لحظة كسر الكوردون

oh shit, an officer approaches the opening and starts giving orders to fill it with even more soldiers and more street barricades. I loose it, I jump at him, not sure what I had in mind, don't really need to make a decision, at the moment of impact soldiers drag me by my hair, and the officer starts beating. I scream, not out of pain, I scream because I want my voice heard.
التلم اللي ضربني و جرني من شعري

Mohammed Sharkway jumps to my rescue, he is exchanging blows with the officer, people are dragging me away from the soldiers, restraining me. I try to move back towards the officer, again not sure what I would do, I stop for a moment and realize the rest of the demonstration finally joined us, most of us are in the street, some are still keeping a safe distance.

بحر عساكر ضموا علينا ما قلنا الشارع لنا لازم زق يعني

I attack again, get dragged by my hair and beaten again, get rescued again, loose my glasses again.

this time the soldiers are retreating, leaving the street for us, this time the officer attacks from behind, I'm rescued again, before they leave us security sprays mace on some protesters, maybe we should bring mace next time too.

and then it settles in, DESPAIR, it eats at my heart, it eats at my brain and I stand there in the middle of the just liberated street and cry, people hug me, people touch me, I start feeling the pain and I cry, I scream there is no hope, you won us a victory, we claimed the street, but there is not hope, it's over, GRIEF sweeps me.

Manal finds me at last. dad finds the my glasses, only the frame remains (good thing I got meself a titanium one), later on we find one lens, scratched beyond use.
بعد اعادة التدوير يمكن استخدام العدسة مونكل

we sit down in the street, Kamal Khalil leads the chanting and singing, he is witty at times, energy returns, maybe we are not defeated yet, then he shouts GLORY BE TO JUDGES and the despair kicks in again.

there is no deus ex machina! the fight will not be over in one day. hell! removing Mubarak is just the first step, it's not even our final goal.

مظاهرة التضامن مع القضاة وجوه من مظاهرة التضامن مع القضاة قعدنا على الأرض حوالي ساعة

GLORY BE TO JUDGES, and then we receive a message that they are very grateful for our support, but could we please fuck off and leave the place so they can have their meeting in peace?

yeah thanks for the soap folks.

I'm being irrational, I know, but my naive beast received a fatal blow, I'm overcompensating.

we sit for a while, chant for a while, joke for a while, take pictures for a while, one thing that stands out, one experience I'll never forget is solidarity. you get a beating, be it big or small and you'll receive tremendous support, thanx guys, I'm proud to be counted among you.

in the middle of it all, I remember the discussions about direct action and violence that where going on at the time of the battle for Seattle (yes some of us still remember Seattle). I remember how I used to read from a safe distance and dare to have an opinion.

Nabil El Ezabi, head of cairo security is back and this time he took off his jacket, taking fashion tips from from Mubarak? or maybe taking off the jacket is a new political trend related somehow to reform. I shout at him عقبال اللباس but can't muster the courage to actually go and say it in his face, I had my fight with him before enough pointless heroics for today (besides I lost a significant amount of hair by being dragged around don't want to loose more).
كفاية جاكتات

few minutes before the real meeting starts we leave, all the bloggers convene at our place in faisal, we have an interesting discussion about socialism, the movement, the muslim brotherhood, class awareness in Egypt, their collective hate of the electronica music I like, TEATRO, Dream Club, and just about anything you can think of, I relax a bit (alcohol is good).

I find out the judges decisions by phone, I realize it isn't as bad as it looks, I contemplate my options, now I'm going to vote, I'll be voting for Ayman Nour since he got the best program, and I'll definatly join in the monitoring efforts, I'm contemplating joining as an official party representative (they are allowed representatives in each polling station), but I'm still thinking about it, maybe I should jump from one place to another.

I'm not sure how I'm going to handle kefaya and shabab, they insist on a boycott, and it doesn't make much sense IMO.

The day ends in a very positive tone me and Manal visit a dear friend eat some funky Indian food, eat great ice cream and chat about children and art with a bit of technology and politics mixed in.

My naive beast is back to dreaming utopian dreams, it might have sobered up a bit when it comes to democracy and politics, but that's only one revolution I'm involved in.

بهية و الأضواء و البطاريق و مستقبل الأمة

يعني مكفاهمش خلوا بطوط يقول السلام عليكوا و سوسو و لولو و توتو يقولوا مواعظ و حكم، و مكفاهمش الشخبطة على كل بطة أو قطة خليعة و لابسة مايو

(أطفال اليومين دول هيجانين قوى و لازم نحافظ على أخلاقهم برضه، و ربنا يخليلنا السعودية و ديزني و الأضواء و خالتي سوزان). مكفهامش كل ده، كمان عايزين يفتوا و يقولوا للعيال معلومات غلط.

لغز ميكي و الفتي و الجهل

blame the Saudis قالك الأضواء مش بس هيخلوا ميكي مجلة مملة، (اتحسري يا بهية) ناوين يخلوها تعليمية كمان، و طبعا في عرف بلدنا ده معناه أننا نفتي و نضحك على العيال و نقول أي كلام و خد عندك

ايه بقى حل اللغز العويص ده؟

شوفتي يا بهية؟ أفريقيا مفهاش بطاريق

و أنا بقى رحت لغاية رأس الرجاء الصالح At the cape of good hope

عشان أشوف بط مثلا؟ Manal with the penguins

ولا يمكن دي حمير، أصلها بصراحة كانت بتنهق Alaa with the penguins،

و بعدين أنا برضه جيبت مجموع وحش في ثانوية عامة و مكنتش بذاكر من الأضواء، أشعرفني

يا أما دول حمير، يا أما أنا حمار يا أما بتوع الأضواء حمير يا أما جنوب أفريقيا مش جزء من أفريقيا و العالم كله حمير

على فكرة البطريق ده بينهق فعلا

خلاص من كتر البطاريق اللي فاضله في الدنيا هنطنش منهم فصيلة على بعضها؟ طب نراجع المعلومة في أي حتة، مفيش فلوس تشتروا كتب ادخلوا على ويكيبيديا، مش عيب.

طبعا المخطط مكشوف، ده تحالف ما بين قوي الرجعية و الظلام المحلية (الأضواء) مع المؤسسات الامبريالية عابرة القارات زي ديزني و مايكروسوفت، و كله بتمويل سعودي وهابي نفطي، المخطط يهدف لانكار الدور المهم للبطاريق في الوعي الجمعي الأفريقي، و طبعا ده خوفا من أن سكان القارة السوداء يربطوا بين تراثهم البطريقي النزعة و بين الجبهة الشعبية للبرمجيات الحرة و الشيوعية الرقمية، لكننا بالمرصاد و البطاريق في قلبنا و دمنا

و بعدين ايه الدموية دي، رحلة صيد بطريق؟ حد في الدنيا يصطاد بطريق؟ يهون عليهم ازاي؟ و كمان ميكي بتتعامل مع صيد الحيوانات المهددة بالانقراض ببساطة كده؟

public service announcement to the clueless Egyptian educators and publishers:

WIKIPEDIA EXISTS, use it and spare us your farts

public service announcement to all Egyptians clueless or otherwise

BAHEYYA EXISTS, there's still hope

more penguin photos

محدش يعلق و يقولي متحامل، أنا عارف أني مزودها بس وحشاني ميكي بتاعت الهلال، خلاص ميكي مبقيتش تحسب على مطبوعات المعارضة من بعد الأضواء (الأضواء يا خلق، حد يعمل كده في الأطفال) ما أستولت عليها، و طبعا كل ده بسبب سيطرة الملكية الفكرية على التراث الثقافي للبشرية و أنا حذرتكم كلكم قبل كده بس محدش سمعني، و بكرة تموتوا من الأيدز و مش هتلاقوا دواء و تقولوا علاء كان عنده حق

ليه متستخدمش لينوكس؟ ده جميل و البطريق شعاره و الأضواء مبيستخدمهوش

برجوازي متعفن rotten bourgeois

برجوازي متعفن

or rotten bourgeois, a joke meeso throws at random moments imitating die hard communists we met in real life, usually the joke is on communists, sometimes it is on the bourgeois

but for once in my short life I feel the urge to shout it out and to take it seriously

ROTTEN BOURGEOIS برجوازيين معفنين

TEATRO, Undoubtedly a place to see and be seen.
TEATRO offers a wide range of food and beverages that are every bit as contemporary, stylish and sophisticated as people who frequent it.
blah blah blah about their lighting and menus and ambience and most importantly an invitation to graze at TEATRO (يالا ابسط يا خروف)
While TEATRO's menu calls for the finest and freshest ingredients, it's surprisingly affordable

Ladies and Gentelmen TEATRO IS A BRUNCH & RESTAURANT

wanna know what's brunch? I thought it was a simpsons joke but life taught me otherwise, here Jacques the sexy bachlor bowling instructor explaining brunch to marge

Marge: What's brunch?
Jacques: You'll love it. It's not quite breakfast, it's not quite lunch, but it comes with a slice of cantaloupe at the end. You don't get completely what you would get at breakfast, but you get a good meal.

welcome to cairo, where Cilantro can get away with selling salads and juices that have gone bad and charge and arm and a leg for it and still remain a hip and cool place to be in.

I'll take the greek club over this bullshit anyday, at least in the greek club only the communists are fake and pretentious.

Suggestion

how about we do our next bloggers meeting there? I'm sure the large number of weirdos and non sheeps will be enough to bankrupt the place.

another simpsons brunch quote just for the hell of it

(Unknown): "First, the award for the alumnus who's gained the most weight: Homer Simpson!"
Homer: "Oh my God!"
(Unknown): "How did you do it, Homer?"
Homer: "I discovered a meal between breakfast and brunch."

أكتشفت أن أغلب رواد تياترو من الناس اللي بتحط لبن للجثة

وجع مشترك

العيشة الزرقا و النهار الأزرق و اليالي الزرقا و العفاريت الزرقا، البلوز أصدق و أعمق و أسهل موسيقي في الوجود.

الغنا الشعبي عموما بيكون صادق، و أحسن مثال اللي بيسموه عندنا موسيقي الميكروباص، لكن أن الموسيقي تكون بتعبر عن حياة urban (بترجموها ايه دي؟) و بصدق، معادلة صعبة! و لما بتتحقق بيكون الموضوع فيه مشكلة، موسيقي بتعبر عن طبقة متسمعهاش غيرها، أو موسيقي بدل متعبر عن الطبقة اللي جاية منها بتسوق نفسها لطبقة تانية، أو موسيقي تقدم مع الزمن أو تبهت من كتر السمع أو متنفعش من غير رقص أو محدودة ينحبس فيها العازف و الملحن، لما يستلمها جيل جديد ميلقيش جديد يحطه، و تتنقل بعد كده لمصاف الفولكلور.

ده مش نقد. في مزيكا حلوة كتير كده. عدوية بحبه بس الموضوع بيبهت و يقدم خصوصا على مستوى الأصوات و التوزيع. و محدش عارف يبني عليه و يعيد الأغاني بروح النهاردة، فرق الموسيقي الشعبية مليانة حاجات جميلة بس بسمع بتوع بور سعيد زي مبسمع بتوع اوكرانيا، مزيكا بتاعت ناس تانية .

لكن البلوز؟ أبدا؟ بتاع كل وقت و كل حد، شوية ألحان بسيطة و مكررة و سلالم و قواعد محدودة و مع ذلك بحر، كل واحد يحاول شوية بصدق؛ يبدع، شفت بنفسي كل اللي مسك بيانو أو هارمونيكا أو جيتار أو باص بيجرب ايده في البلوز و يطلع بحاجة و لو بسيطة.

و كلام البلوز؟

البلوز أنواع و أثر في مزيكا كتير. و ساعات مبيبقاش واضح ده بلوز ولا جاز ولا روك ولا سول ولا ولا، لكن لما بيرجعوا لأصله و جذوره و يغني عن المصايب و البلاوي و الألم و البلوز؛ وقتها بتحس بيه بجد.

افتكرت أغنيتين فجأة، ممكن يكونوا عن ناس في أي بلد في أي وقت، و اتحسرت أني مش شاطر زي غادة عشان أترجمهم مع أنهم أسهل بكتير من الفاكهة الغريبة

Third Degree: لحن قديم مش عارف مين أول حد غناه

Got me accused of peeping, I can't see a thing.
Got me accused of petting, I can't even raise my hand.

Bad luck, bad luck is killing me.
Well I just can't stand no more of this third degree.

Got me accused of murder, I ain't harmed a man.
Got me accused of forgery, I can't even write my name.

Bad luck, bad luck is killing me.
Well I just can't stand no more of this third degree.

Got me accused of taxes, I ain't got a dime.
Got me accused of children, and ain't nary one of them was mine.

Bad luck, bad luck is killing me.
Well I just can't stand no more of this third degree.

سمعت الدرجة التالتة أكتر من مرة بكلمات مختلفة، دي كلمات النسخة اللي عندي غناها Eric Clapton, و الدرجة التالتة معانيها كتير و واحد منهم التعذيب على ايدين الشرطة

The Ballad of Hollis Brown: لحن و كلام بوب ديلان على ما أظن

Hollis Brown
He lived on the outside of town
Hollis Brown
He lived on the outside of town
With his wife and five children
And his cabin fallin' down

You looked for work and money
And you walked a rugged mile
You looked for work and money
And you walked a rugged mile
Your children are so hungry
That they don't know how to smile

Your baby's eyes look crazy
They're a-tuggin' at your sleeve
Your baby's eyes look crazy
They're a-tuggin' at your sleeve
You walk the floor and wonder why
With every breath you breathe

The rats have got your flour
Bad blood it got your mare
The rats have got your flour
Bad blood it got your mare
If there's anyone that knows
Is there anyone that cares?

You prayed to the Lord above
Oh please send you a friend
You prayed to the Lord above
Oh please send you a friend
Your empty pockets tell yuh
That you ain't a-got no friend

Your babies are crying louder
It's pounding on your brain
Your babies are crying louder
It's pounding on your brain
Your wife's screams are stabbin' you
Like the dirty drivin' rain

Your grass it is turning black
There's no water in your well
Your grass is turning black
There's no water in your well
You spent your last lone dollar
On seven shotgun shells

Way out in the wilderness
A cold coyote calls
Way out in the wilderness
A cold coyote calls
Your eyes fix on the shotgun
That's hangin' on the wall

Your brain is a-bleedin'
And your legs can't seem to stand
Your brain is a-bleedin'
And your legs can't seem to stand
Your eyes fix on the shotgun
That you're holdin' in your hand

There's seven breezes a-blowin'
All around the cabin door
There's seven breezes a-blowin'
All around the cabin door
Seven shots ring out
Like the ocean's pounding roar

There's seven people dead
On a South Dakota farm
There's seven people dead
On a South Dakota farm
Somewhere in the distance
There's seven new people born

يا نهار أزرق، لأ و أسمعيها بتتغنى و قوليلي ممكن حد ميفهمش الوجع ده، برضه يا ريتني كنت غادة كنت ترجمت

المرة دي الغنوة أصلا مش بلوز، و الكلام و اللحن مش في اطار تقليدي و ان كان لسه مباشر و صادق، كون لحن بوب ديلان مش بلوز مفرقش، كونه ممشيش على واحد من الفورمات المعروفة مفرقش، سمعوها بتوع البلوز و دخلت في تراثهم و اتغنت بلوز كتير، معنديش غير تسجيل بوب ديلان. لكن سمعتها أكتر من مرة بطريقة مختلفة، مرة منهم كان مغني سريع و بيعوي و من بعدها بسمعها في دماغي كده.

هوليس براون اللي نجيلته أسودت و بئره نضب، المفروض أن عايش في مزرعة و المفروض أن الحتة دي تشتغل على أكتر من مستوي، بس أنا مبحسهاش كده، بحسها مباشرة، مفيش مزرعة أصلا هي نجيلة و بئر ميه جواه.

هوليس براون اللي في كل نفس بيسأل ليه بيتنفس، اللي جيوبه بتقوله أن معندوش أصحاب، هوليس براون اللي أي حد ممكن يفهمه.

سمعت أغاني كتير غير مفهومة عن ستات ليهم صفات عجيبة، أو مفترية قوي، كان تفسيري أن اللي بيألفوا رجالة. و ده تعبير عن الشوفينية بطريقة تطلع الرجالة مظاليم، زي كده كمية النكت البايخة الرهيبة عن الست المفترية اللي خلت الراجل يغسل المواعين يا عيني

بس ده مفيسرش كلام زي

Black Betty's in the bottom
let you hammer ring
Black Betty's in the bottom
let your hammer ring

Black Betty's in the bottom
I can hear her roar
she's bringing some poor sucker
with an achin soul

she'll bring you here and leave you
let your hammer ring
for a hundred summers
let your hammer ring

Black Betty's got a baby
let your hammer ring
damn thing's gone crazy
let your hammer ring
dipped its head in gravy
let your hammer ring

مين بيتي دي؟ ده في أغاني كتير عن بلاك بيتي؟!

لحد ماكتشفت أن بلاك بيتي دي أسم عربية تراحيل في السجن، كانوا بيركبوها عشان يروحوا مزرعة أو مكان تاني يشتغلوا فيه تنفيذا لحكم بأشغال شاقة.

و كان في أغاني تانية كده، و في الأخر تطلع ماريا ده الاسم اللي حضرة الصول أطلقه على الكرباج أو الفلكة، أول أما اكتشفت الموضوع ده افتكرت السفاحين المرضي (أسف قصدي المدرسين) اللي كانوا بيسموا العصيان و الشوم اللي بيضربونا بيها عزيزة و تفيدة و سعدية و بيتكلموا عنها بحب (في يوم من الأيام هبهدلك و أطلع ميتين أمك يا سيد يا عبد العال).

و بما أننا بنتكلم عن بلوز السجن خدي دي

you wake up in the morning
when the ding-dong ring
go marchin to the table
see the same damn things
it's on the table
knife, fork, and pan.

بسيييطة، مباشرة، و بتتغني بألف طريقة

لما سمعت العديد أول مرة حسيت أنه شبه البلوز، بس أقرب حاجة للبلوز سمعتها

رسيني بتاعت فتحي سلامة

رسيني يا ساقية عذاب
فين اللي راح فين اللي غاب

قولليلي راحوا فين
و أشكي الفراق لمين
و أروح لمين

ايه اللي باقي من بعد اللي راح
غير جراح

بنده عليك يا حبيبي
ولا أنت داري بي في بعدك

رسيني يا ساقية عذاب رسيني

مسجونة في العمر اللي فات
من بعد ما روح قلبي مات

خد كل العمر معاه
و مفاتش غير الاه
و عذاب الاه
ليه يا موت تحرمني م الأحلام
موش حرام

دبلت ليه في ربيعي
و شفت خدوعي في ردك

رسيني يا ساقية عذاب رسيني

ليه يابني تسيب حضني ليه
في أدفي من حضني ايه

رحت و سبت وحدة مرة و ليل طويل
رحت و خدت قلبي كنت بعيش عليه

و فردت بعادك شراع
من غير ولا كلمة وداع

اه يا ريتني بس أعرف رحت فين
كنت أمشيلك كل خطوة برمش عين

خد كل العمر معاه
ولا سابش غير الأه

رسيني يا ساقية عذاب
فين اللي راح فين اللي غاب

اللحن ممكن يكون شبه البلوز بس عشان بساطته، لكن غنا جمالات شيحة هو اللي مخليها بلوز، و طبعا الكلام.

أكتر حاجة بحبها روح بتوع البلوز، رغم كأبة الموسيقي و مواضيعها تلاقيهم ناس مبتسمة دايما و بشوشة، بس لازم تتعب و تتوجع عشان تغني بلوز بجد، لازم و كتير منهم بيمضي عقد مع the gentelman عشان يقدر يعمل مزيكا مفيش زيها، بس بعكس المعتاد العقد واحد من بنوده أنك تتوجع، لمسة الوتر نفسها توجع، و كتير بيحتاس لما يوصل الcrossroad ياخد الطريق القويم بس ميلعبش مزيكا حلوة؟ ولا يمشي في الطريق التاني، يخسر الدنيا و الأخرى بس يغني بلوز

و ختامه

serves me right to suffer: للجبار جون لي هوكر

Serve me right to suffer
Serve me right to be alone
Serve me right, serve me right now
It serve me right to suffer
Serve me right to be alone, be alone
Cause in my mind I been livin’
People, in the days that past and gone

Everytime, everytime I see a woman
Made me, made me think of mine
Every, every, everytime, everytime I see a woman
She make me think of mine
That’s why, I say you know that’s why
I just can’t keep from cryin’

Serve me right to suffer
You know it serve me right to be alone, you know it does
Serve me, people now, to suffer
Serve me right to be alone
In my mind I been livin’
People, in the days that past and gone

Serve me right to suffer
Serve me right, serve me right
To be alone, be alone, be alone
You know it does
Serve me right
Serve me right to suffer
Right to be alone