You are here

فلسطين و جنوب أفريقيا و الحل السلمي

Primary tabs

ابن عبد العزيز انضم للناس اللي بتتناقش في حل الدولة الواحدة و بيسأل سؤال مهم، هل استثنى الفلسطينيين و العرب حلول و أطروحات و أساليب نضال و مقاومة و زنقوا نفسهم في خانة؟

المهم في السكة جاب سيرة جنوب أفريقيا كمثال لنزاع مشابه اتحل بدولة واحدة و من غير طرد المستعمر ، و جاب كمان سيرة الهند كدولة تحررت بالنضال السلمي و برضه و أنا شاركت بتعليق في شوية معلومات حسب فهمي لتاريخ البلدين.

التعليق كان طويل فحبيت أعيد نشره هنا. كعادة التعليقات مكتوب بحرص و تخطيط أقل من التدوينات


أولا كويس قوي أن الناس رجعت تتكلم عن حل الدولة الواحدة.

خليني أفكركم أن الخطة الأصلية لمنظمة التحرير الفلسطينية و فتح لما كانت يسارية الهوى كان دولة علمانية ديمقراطية واحدة على كل التراب الفلسطيني يكون الكل فيها مواطنين متساويين.

القانون الدولي و قرارات الأمم المتحدة هي اللي اقترحت حل الدولتين.

مهم طبعا نسأل نفسنا ايه الفرق و اشمعنى فلسطين. بس خليني أصحح شوية معلومات لأن الطريقة المعتادة اللي بيحكى بيها تاريخ الهند و جنوب أفريقيا بتختزل تفاصيل كثير.

الهند

النضال ضد الاستعمار في الهند قعد ميتين سنة، غاندي و حزب المؤتمر دول أخر معركة في سلسلة طويلة من المعارك.

أول ثورة كبيرة ضد الاحتلال ثورة مسلحة (أصلا كانت ثورة وسط عساكر جندتهم شركة الهند الشرقية و فيها شبه شوية من الثورة العرابية) سنة 1857، تسمى بحرب الاستقلال الأولى.

من يومها و النضال المسلح أداة أساسية في الهند و لم يتوقف النضال المسلح غير قبل الاستقلال بأقل من عشر سنين اللي هي الفترة اللي ساد فيها تماما فلسفة غاندي.

لكن أهم حاجة حققها النضال المسلح أنه عطل تماما خطط توطين أعداد ضخمة من المهاجرين الانجليز في الهند و بالتالي خلى حل المسألة أسهل لأن الانجليز كانوا عاجزين عن حكم الهند بدون أيدي عاملة و طبقات حاكمة هندية متواطئة. و بالتالي العسكري اللي كان بيضرب نار على المظاهرات السلمية بتاعت غاندي كان اما واحد من أهل البلد أو حد مش حاسس أن المظاهرات و حركة التحرر بتهدد مصالحه المباشرة (و ده يخلي كفائة النضال السلمي أعلى).

جنوب أفريقيا

الوضع في جنوب أفريقيا يبدو أقرب اذن.

بس أولا برضه النضال المسلح كان جزء أساسي من الصراع هناك، أولا الزولو شعب محارب و فضل يحارب الانجليز و بعديهم الافريكان منذ بدء الاستعمار لحد النهاية.

ثانيا الخطة الأصلية للاستعمار كانت فرض سيطرته على مساحة أوسع بكثير من حدود جنوب أفريقيا الحالية، ناميبيا و زيمبابوي و بتسوانا تحرروا من الاستعمار و العنصرية بالسلاح و ده أضعف نظام جنوب أفريقيا جدا.

و في سنة 1961 قرر قيادات حزب المؤتمر بدء النضال المسلح و عملوا بالفعل تنظيم مسلح اسمه "رمح الأمة" كان نلسون مانديلا هو القيادة العليا فيه و قعدوا حوالي 25 سنة من النضال المسلح (حبس مانديلا الحبسة الطويلة كان على خلفية النضال المسلح، و الراجل صنف ارهابي في أمريكا و متشالش التصنيف ده غير السنة اللي فاتت).

السنوات الأخيرة من النضال المسلح كانت عنيفة جدا، و في أغلب العمليات كانت الأهداف مدنية.

قبل الاخر بحبة كويسين جمد حزب المؤتمر النضال المسلح، خصوصا بعد نجاح حملة المقاطعة الدولية، و يقال أن مانديلا اتعلم ضرورة ترك السلاح بعد الفرجة على أداء منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان.

لكن نيجي برضه و نقول الاحتلال في جنوب أفريقيا مختلف جدا عن اسرائيل (و اسرائيل اتعلمت كل دروسه كويس خصوصا أنها كانت على علاقة وثيقة بالنظام العنصري).

الاختلاف الأساسي هو أن الاحتلال في جنوب أفريقيا محاولش أبدا يبيد كل السكان الأصليين، و بالعكس كان مخطط ليهم دائما دور كبير في الاقتصاد (كعمالة رخيصة مستغلة طبعا)، و بالتالي النضال السلمي كان بيوجع الاستعمار لأنه بيعطله مصالحه الاقتصادية، و كان الناس ينفع تعمل اضرابات (مش بس كده كان الطلبة لما يضربوا عن الدراسة ده يسبب مشاكل للنظام العنصري).

ثاني حاجة أن النظام العنصري حاول يفصل ما بين الأعراق بعد مئات السنين من الاستعمار و بالتالي مئات السنين من التخليط، يعني جه على بلد شديد التنوع و التخليط لكن للأوروبي فيه مكانة و امتياز و حاول يرسخ للامتياز ده و يمنهجه أكثر، و بالتالي كان دائما في المجتمع جذور انهيار النظام العنصري.

اسرائيل وعيت الدرس ده كويس و بتحاول بشكل منهجي تبيد و تنحي أو تقصى العنصر العربي تماما بره النطاق العام و الاقتصاد، الفلسطينيون مهماش مواطنين درجة عاشرة دول ناس غير مرغوب فيهم بالمرة و بعد الانتفاضة الأولى شددوا على ده و بدأوا عملية عزل تام (الرغبة في العزل التام هي السبب الرئيسي في الانخراط في عملية السلام أصلا) و بعد الانتفاضة الثانية بدأوا العمل على عزل مادي عن طريق السور و محطات التفتيش و الحصار الدائم.

يعني مفيش خلط ما بين الشعبين، و الفلسطيني مهواش مواطن في الدولة المحتلة و اضاربه عن العمل لا يؤثر على المحتل و مفيش تاريخ كافي من الخلط و التخليط.

في النضال السلمي

فيه خصوصية اذن في الاحتلال الاسرائيلي تخلي النضال السلمي أصعب و حل البلد الواحد أبعد، الفلسطيني أشبه بالهندي الأحمر (ساكن أمريكا الشمالية الأصلية) الاحتلال مجاش عشان يستعبده ده جاء عشان يلغيه من الوجود تماما.

لكن كمان مش صحيح أن الأمثلة اللي أنت ذكرتها تحررت بالنضال السلمي فقط. ده مش بس كده الجناح العسكري لحزب المؤتمر في جنوب أفريقيا "رمح الأمة" وقع على اتفاقية جنيف كأنه جيش نظامي لدولة و أظنه حركة التحرر الثورية الوحيدة اللي اعتبرت جيش نظامي موقع على الاتفاقية في نظر القانون الدولي.

و برضه جنوب أفريقيا كانت دولة نووية وقتها.

نيجي بقى لأهم نقطة، الأمثلة اللي انت ذكرتها لم تتحرر بالنضال المسلح فقط برضه، و مش بس كده مع الزمن فضل دور و مساحة النضال المسلح تقل و في السنوات الأخيرة بيتلغي تماما من أجندة حركة التحرر الأكبر.

فيما يخص سؤال هل تحويل القضية الي عربية ضرها، برضه في المثالين أياهم تحولت القضية الى قضية اقليمية تحرير الهند كان جزء من حركة لتحرير كل المستعمرات في جنوب آسيا، و تحرير جنوب أفريقيا كان جزء أساسي من حركة التضامن الأفريقي و تأثر بشدة بحركات التحرر في كل أفريقيا جنوب الصحراء، و اعتمد حزب المؤتمر و خصوصا في النضال المسلح على دعم دول مجاورة. و طبعا في الآخر اعتمد على تضامن عالمي و حركة مقاطعة مفروضة بسلطة القانون في كل بلدان العالم عدا اسرائيل.

الفرق طبعا أن حركات التحرر في البلدين رغم اندماجها أحيانا في حركات اقليمية فضلت تتعامل دائما على أن ده واحدة من ضمن أدوات عديدة و فضلت على قدرة عالية في التصرف من غير دعم من الخارج، في حين أن الفلسطينيين دائما في انتظار دعم عربي كلنا عارفين أنه مش جاي و في انتظار دعم دولي متخيلين أنه هيجي بشكل تلقائي لمجرد عدالة القضية.

و كمان فرق أن في فلسطين و من بدري خالص كان فيه اصرار على أن النضال لازم يقوم بيه فصائل نيابة عن الشعب و الشعب دوره يساند و بس، فتح عملتها زمان و حماس بتعملها دلوقتي، باستثناء الانتفاضة طبعا. في حين أنه في الهند و في جنوب أفريقيا كان الهم الأساسي لحركات التحرر هو اشراك كل الجماهير في النضال (من هنا أصلا ضرورة النضال السلمي).

و أخر فرق بقى فيما يخص جنوب أفريقيا حزب المؤتمر بدأ بالنضال السلمي الأول و ملجأش للسلاح الا بعد ما اعتبر أن كل السبل السلمية انقفلت في وشه. في فلسطين مع بدء الانتفاضة الثانية انطلقت حماس و الجهاد في عمليات استشهادية على طول، مش استنوا مثلا لحد ما اسرائيل قمعت الانتفاضة تماما.

Comments

اللي يخليني متفائل ان الصراع هيخلص علي دولة واحدة " ان شاء الله فلسطينية " ومش دولة اسراطين ... اللي حصل في الجزائر

فبعد ما كانت الجزائر شئ مسلم به انها جزء من فرنسا يعامل فيه أصحاب الأرض علي انهم مواطنون من الدرجة الثانية أستطاع الجزائريون تحرير بلدهم

بس يا علاء حماس غلاطانة لان هي رافضى للصلح انا مع وجود دولتين و مع السلام وجود دولتين هيساعد على الاندماج في وطن واحد

و هنا معركة التغير السلمي بمعني ان الاقوى في الاحتفاظ بهويتة و التغير السلمي و التاثير في الحياة السياسة بجعلة مجتمع متطرف الي مجتمع علماني ناجح يستطيع ان يقبل الاخرين

انظر الي امريكا كان مالكوم اكس يرفض الاندماج و يطالب بدولة للسود و انما رجع عن قرارة و طالب ب الاندماج

And you honestly believe that Israel and the Jewish population of Israel will accept to live in one combined state with the Palestinians. You are dreaming mate, because Israel was founded on the basis of being a safe heaven for Jews, and of being a pure Jewish state. Even if you want one state for the Palestinians with Israel, the Jews will not accept it. They want to displace Palestinians, take their land, and drive them out, either by killing them, or sending them as refugees to another country.

I wonder why we always see the problems in ourselves, and not in the occupying force. I like the Algerian example, they fought to liberate their land, and according to your own comment, they should have been better off accepting Frenchmen who came and took their land. Algerian farmers used to be evicted from the best land plots (which they rightfully owned) and the French colonial authority gave it to Frenchmen. Perhaps they should have accepted one state solution and lived peacefully with the Frenchmen who took their land by force!

did u read the post at all?

اسرائيل وعيت الدرس ده كويس و بتحاول بشكل منهجي تبيد و تنحي أو تقصى العنصر العربي تماما بره النطاق العام و الاقتصاد، الفلسطينيون مهماش مواطنين درجة عاشرة دول ناس غير مرغوب فيهم بالمرة و بعد الانتفاضة الأولى شددوا على ده و بدأوا عملية عزل تام (الرغبة في العزل التام هي السبب الرئيسي في الانخراط في عملية السلام أصلا) و بعد الانتفاضة الثانية بدأوا العمل على عزل مادي عن طريق السور و محطات التفتيش و الحصار الدائم

يعني مفيش خلط ما بين الشعبين، و الفلسطيني مهواش مواطن في الدولة المحتلة و اضاربه عن العمل لا يؤثر على المحتل و مفيش تاريخ كافي من الخلط و التخليط.

فيه خصوصية اذن في الاحتلال الاسرائيلي تخلي النضال السلمي أصعب و حل البلد الواحد أبعد، الفلسطيني أشبه بالهندي الأحمر (ساكن أمريكا الشمالية الأصلية) الاحتلال مجاش عشان يستعبده ده جاء عشان يلغيه من الوجود تماما.

the point of the post wasn't to argue over bi-national state solution but to point out that armed struggle is essential and played a big role in the Liberation of India and South Africa despite popular perception that it was a totally non violent struggle.

but if u would like to debate my preferred solution fine:

let's first agree that a two state solution is not only unjust but also impractical and unsustainable. and unless we forget about the refugees unlikely to be taken seriously by the Israelis.

so we both want a one state solution, a single state in all of palestine. where we might differ then is what to be done with the colonial jews. and how to achieve that goal.

personally I find both single state solutions to be just, I don't really care if all israelis are forced out or killed or allowed to live as equal citizen with the palestinians, just as it would have been perfectly just to drive away all whites from south africa or even kill many of them, they are the aggressors, the occupiers, the imperialists, the racists I couldn't care less about their fate.

but from a practical perspective, the israelis share one important trait with the afrikaners of south africa, they are both a people with no other land to call home now.

the french did not settle en mass in algeria, and the ones that lived in algeria kept property, family ties etc. back in france. same with the british in india, the war to them was never a war of survival and existence. they had purely economic interests (and typical white racist sense of entitlement and lust for hegemony) effective resistance against them meant disrupting these interests and making the cost of maintaining hegemony too high, u did not need to eradicate them all in order to liberate these countries.

but in south africa as in israel, u have a population (of mostly evil racists who have zero sympathy from me, this is not about being polite) who's very survival is tied to the land they occupy. they'll fight till the last man and you literally have to eradicate them all if you don't intend to share with them at all.

so from a practical perspective a binational state solution seems more feasible. is it conceivable that the Israelis would accept such a deal? well it was inconceivable that the whites would accept such a deal in south africa but decades of struggle (armed and non violent) made it happen.

I do admit that the nonviolent part of the struggle is more difficult when it comes to israel since they're not interested in keeping the occupied people around and hence my defense of the necessity of armed struggle.

it took india 200 years to get liberated, it took algeria a million martyrs, palestine will be liberated one day, I just think if we all adopt the call for a binational solution, couple the armed struggle with a nonviolent one that involves every single palestinian not just the organized militant groups, and if we work on establishing a global solidarity movement we have a higher chance of seeing palestine liberated in our lifetime and not after a hundred years and a million martyr.

عرض شيق لتجارب إنسانية توضح كيف تحدث التحولات للبشر وللمجتمعات بصورة لايمكن أحيانا تبريرها وأحيان أخرى يتم فقط تقبلها دون كثير من ضجيج عقلى من شدة الألم يخامرنى أحيانا تفكيرا مماثلا .. ربما يكون تعبيرا عن ضعف عربى عام خالطنى بعضه وربما يكون أيضا تمثلا لتجارب من التاريخ أو مزيجا بينهما حين أعود بعيدا قليلا أجد مجتمعات همجية بدوية معدومة الحضارة استطاعت أن تغزو مصر الفرعونية مثل الهكسوس ليس الهكسوس حصرا يعنى وبقت مايقرب من مائة وخمسين عاما .. هذا لايقتل روح الشعوب ولايعنى نهايتها استمرت مصر وراح الهكسوس وان ظلوا داخل كتب التاريخ علامة وورقة نتعلم منها ربما قدر الفلسطينيين كذلك .. أقول لنفسى أننا نحزن كثيرا لأننا نحسب التاريخ بأعمارنا البشرية العابرة وتتلهف عقولنا وقلوبنا على مشاهدة آثار العدل متحققة لنهدأ ولكننى أرى أن هذا قادم وأن مامنحته التكنولوجيا من قوة تدميرية للمحتل ربما هى ذاتها بحكم تسارع التطور تمنح الآخرين قوة مثيلة قد لانشهدها الآن لكنها آتية تجارب الشعوب النابضة تقول ذلك وعزمهاعلى البقاء يقول وتاريخها وأطفالها كلها يقول ذلك ربما لانشهده كعقاب على ضعفنا وقلة حيلتنا لكنه سيشهده جيل جدير بحضوره ومعايشته والسعادة به .. أثق مجرد خاطر مر على وانا أقرأ هذا العرض الشيق تحيتى

That was very good...I happen to agree and be as optemistic, most of the time. But, the thing is, lately alot of public figures and writers who have my respect have been increasingly optemistic though they don't really know what to do...I agree with what you said but I dont know what to do and without any action our optimism seems so silly so I am not that optemistic all of the time...I hope I am making sense

I can't say I'm very optimistic at the moment. the stories above point out to struggles that went on for hundreds of years and under circumstances while at times more brutal they where ultimately much easier than the palestinian question.

I doubt the palestinians will earn their freedoms until Egypt, syria and surrounds are free of dictatorship and imperialism (I'm a bit optimistic about seeing progress on that front in the not so distant future).