You are here

لا لمبارك أب و ابن لا للفردة و الاستبن 2

Primary tabs

اليوم التاني: الأحد 31 يوليو

صور

النائب العام

تاني يوم اعتصام عند النائب العام و المعتقلين اتعرضوا على نيابة أمن الدولة، مقدرتش أروح عند النائب العام بسبب الشغل، الأخبار وصلت أن المعتقلين هيتعرضوا تاني على النيابة باكر، كلنا عملنا حسابنا على 15 يوم حبس احتياطي.

التجمع

talk about terrorism
حزب التجمع منظم مسيرة ضد الارهاب، في المعتاد مباشركش أحزاب، المرة دي الناس أتفقت تشارك عشان نبقى نزلنا الشارع تاني يوم الضرب، رحت على التجمع مئات عربيات الأمن المركزي، يجي سبع فرق كاراتيه (بلطجية محترفين) و هاتك يا ضباط و لوائات.

split demo
التجمع طبعا كسكس (كانوا عاوزين يلغوا مظاهرة الترشيح أصلا) و قالك بلاش مسيرة خليها مظاهرة عادية، المهم نزلنا متأخر نص ساعة، مظاهرة صغيرة جدا، شباب من أجل التغيير و شباب حزب الغد بدأوا يهتفوا ضد مبارك.

حركة وطنية واحدة ضد السلطة اللي بتدبحنا
طبعا المنظمين زعلوا المظاهرة ضد الارهاب مش مبارك، و كانوا عاوزين يعملوا فيها مسرح شارع و حواديت، ابتدت الخناقات اللي وصلت لمد الايد بين الطرفين و في النهاية انقسموا مظاهرتين (ده غير بتوع الغد اللي وقفوا يهتفوا من البلكونة).

anti terror demo anti terror demo anti terror demo
في السكة أسماء من شباب من أجل التغيير أختفت، ناس تقول الأمن، ناس تقول لا يمكن الأمن ياخدها و منحسش، تليفونها مقفول و قلق، طلع أهلها محرمين عليها نزول المظاهرات (و يسقط يسقط أبو أسماء)، ايه الوكسة دي ناس بتثور على مبارك و مش عارفة تثور على أهلها، ماما تحكيلي عن راجل عنده أربعين سنة كان واقف في نقابة الصحفيين بيحلف في التليفون و يقول مظاهرة ايه لا دأنا مع ناس أصحابي أنا بطلت مظاهرات. (الحمد لله العيلة كلها رد سجون و مظاهرات و معنديش المشكلة جي، و صراعات الحرية بيننا كانت قوية و أنتهن بأنتصاري بسبب تبعيتهم التكنولوجية، اللي يزعلني الكمبيوتر يخرب).

النقابة التانية

الاعتصام اتنقل من نقابة الصحفيين لنقابة المحامين، رجعنا على هناك، أغلب الناس كانت تعبت و روحت، الاعتصام عبارة عن كام ترابيزة في جنينة النقابة، بعد شوية بان أن ده مينفعش أعتصام و أن المفروض كان يترتب أحسن من كده، اتاخد قرار بفض الاعتصام مؤقتا و التجمع عند النائب العام اليوم اللي بعده، و هناك الناس تتناقش و تحضر نفسها لكل السيناريوهات.


اقرأ